نيسان ليف 2020.. محاولة للمنافسة في سوق لا ترحم

نيسان ليف 2020.. محاولة للمنافسة في سوق لا ترحم

نيسان ليف 2020 (Nissan)

الترا صوت - فريق الترجمة

تعد سيارة "ليف" من إنتاج شركة نيسان اليابانية، من السيارات الكهربائية الرائدة في الأسواق العالمية وفي منطقة الشرق الأوسط كذلك. وما تزال الشركة تعمل على إضافة التحسينات على السيارة منذ أول نسخة لها في عام 2010/2011.

وفرت نيسان في سيارة ليف موديل 2020 عددًا من الأنظمة المتطورة لمساعدة السائق والعديد من التحسينات الأخرى

السيارة التي تعمل بالبطارية الكهربائية، هي حاليًا في الجيل الثاني. وقد حازت على العديد من الجوائز منذ عام 2010، منها جائزة "Green Car Vision Award" في 2010، وجائزة سيارة العام في أوروبا لعام 2011، وجائزة سيارة العام في العالم لعام 2011 أيضًا، وجائزة سيارة العام في اليابان للعام 2011/2012.

اقرأ/ي أيضًا: استكشِف نيسان "ليف" 2018 الجديدة كليًّا في 6 معلومات أساسية

كما حققت السيارة مبيعات عالمية كبيرة مقارنة بغيرها من السيارات الكهربائية، إذ باعت الشركة منها خلال الربع الأول من العام الماضي 400 ألف سيارة. وكانت الولايات المتحدة سوقها الأكبر، تليها اليابان ثم أوروبا. لكن ماذا عن موديل 2020 من السيارة؟ هذا ما نستوضحه فيما يلي، نقلًا بتصرف عن موقع "Car Buzz"


وفرت شركة نيسان في سيارة ليف موديل 2020 عددًا من الأنظمة المتطورة لمساعدة السائق، والعديد من التحسينات الأخرى. لكن بقيت البطارية المستخدمة بنفس الحجم، 40 كيلوواط/ساعة، ما يعني أن السيارة قادرة على قطع مسافة 240 كيلومتر تقريبًا في الشحنة الواحدة، أو أقل قليلًا.

نيسان ليف 2020

 هذا الجانب في سيارة نيسان ليف، جعل العديد من المشترين يفضلون سيارات شيفروليه الكهربائية أو سيارات تيسلا، خاصة وأن الأخيرة باتت تقدم سيارات معقولة السعر إلى حد ما، بمدى قيادة أطول في الشحنة الواحدة، مقارنة بسيارة نيسان ليف.

مواصفات نيسان ليف 2020

منحت نيسان الكثير من العناية لسيارة ليف 2020، إذ أضافت إلى الفئات الدنيا من السيارة شاشة لمس بحجم ثماني إنشات، مع نظام معلومات وترفيه يدعم نظامي Apple CarPlay وAndroid Auto. 

نيسان ليف 2020

كما أضيف نظام "Safety Sheild 360" على جميع الفئات، وهو عبارة عن باقة فعالة من أنظمة المكابح التلقائية في حالات الطوارئ، ونظام كشف المارّة، ونظام النقطة العمياء، وتحذير الانحراف عن المسرب، والمكابح الخلفية التلقائية، ونظام التفعيل التلقائي للإنارة العالية.

إضافة إلى كل ما سبق، تشتمل سيارة نيسان ليف 2020 على نظام التحذير الذكي من التصادم الأمامي، ونظام التدخل الذكي لتحديد المسرب، ونظام التدخل الذكي الخاص بالنقطة العمياء.

مستقبل صعب في الأسواق الكبرى

بالرغم من التحسينات التي طرأت على سيارة نيسان ليف 2020، إلا أنها ستواجه أيامًا صعبًا، لا سيما في الأسواق الأمريكية، بعد انخفاض مبيعاتها في العام الماضي بنسبة 16% مقارنة بعام 2018. في ظل انخفاض عام لمبيعات شركة نيسان في الولايات المتحدة، أكبر الأسواق العالمية للسيارات، بنسبة 10%.

والسبب في ذلك يتمثل في شركة تيسلا، التي تربعت عرش مبيعات السيارات الكهربائية، وارتفعت أسهمها إلى مستويات غير مسبوقة، لتصبح شركة السيارات الأعلى قيمة في تاريخ صناعة السيارات الأمريكية، بأكثر من 86 مليار دولار.

رغم التحسينات على سيارة نيسان ليف 2020، إلا أنها ستواجه أيامًا صعبة بعد انخفاض مبيعاتها في 2019 بـ16% مقارنة بـ2018

هذا بالإضافة إلى دخول العديد من الشركات الأخرى إلى حلبة المنافسة، والتي رغم دخولها المتأخر إلى السباق، إلا أنها ستجعل المنافسة صعبة على سيارة بمستوى نيسان ليف، وذلك على مستوى حجم السيارة ومستويات الرفاهية والفخامة المقدّمة، إضافة إلى أحجام البطاريات والمدى الأكبر التي باتت تقطعه السيارات المنافسة، والذي يصل إلى أكثر من 400 كيلومتر في الشحنة الواحدة، مثل سيارة بولستار من فولفو.

 

اقرأ/ي أيضًا:

شاهد: بطاريات نيسان ليف تولد الكهرباء لملعب أمستردام

سيارات نيسان المستقبلية.. ذكية وذاتية القيادة ومرتبطة بالإنترنت