25 مليار دولار لإنتاج سيارات كهربائية.. خطط كيا لاستهداف جيل الألفية

25 مليار دولار لإنتاج سيارات كهربائية.. خطط كيا لاستهداف جيل الألفية

سيارة كيا الكهربائية الجديدة المرتقبة (KIA)

الترا صوت - فريق الترجمة

في ظل التنافس المحموم بين كبرى شركات صناعة السيارات في العالم، على تكنولوجيا السيارات الصديقة للبيئة، والتي يبدو أنها تحظى بشعبية متزايدة بين المستخدمين؛ أقدمت شركة كيا على خطوة تعزز بها موقعها على الخريطة، نستعرض لكم تفاصيلها في ما يلي، نقلًا بتصرف عن موقع "Car Buzz".


في بداية 2020، كشفت مجموعة هيونداي الكورية الجنوبية، عن خططها للانتقال بشكل أكبر إلى تصنيع السيارات الكهربائية، بحيث تزداد تشكيلتها من السيارات الكهربائية من 24 سيارة (هايبرد أو كهربائية بالكامل) إلى 44 سيارة بحلول عام 2025. وهذا الرقم بالطبع يشمل سيارات كيا، التي تندرج تحت مظلة مجموعة هيونداي.

ستكون هناك سيارات كهربائية جديدة بالكامل من كيا قريبًا، حيث سيتم تصنيع 11 سيارة صممت من الأساس لتكون كهربائية فقط

وستكون هناك سيارات كهربائية جديدة بالكامل من كيا قريبًا، حيث سيتم تصنيع 11 سيارة كهربائية وفق الخطة "S" التي وضعتها الشركة، وذلك بحلول 2025، مستهدفة 6.6% من سوق السيارات الكهربائية العالمي.

اقرأ/ي أيضًا: قريبًا من كيا.. سيارة كهربائية شبابية و"جذابة"

ومن أجل القيام بذلك، سيتم إطلاق أول سيارة كهربائية فريدة من كيا في 2021. وبخلاف سيارتي كيا نيرو وكيا سول، فإن هذه السيارة الجديدة لن تكون مطورة من موديل سابق تقليدي يعتمد على الوقود الأحفوري أو نظام الهايبرد، بل ستكون مصنعة من الأساس لتكون كهربائية فقط.

كيا

وتوفر شركة كيا حاليًا العديد من السيارات التي تعتمد على البطارية الكهربائية، ومن أبرزها سيارة كيا نيرو، وكيا سول. لكن كيا نيرو لم تحقق مبيعات جيدة للشركة، إذ بيع منها في عام 2019 ما لا يتجاوز 24 ألفًا و421 سيارة، ويشمل هذا العدد موديل الهايبرد والهايبرد المعتمد على الشحن الكهربائي، وذلك مقارنة بحوالي 89 ألفًا و278 سيارة من طراز سبورتج، وحوالي 98 ألف سيارة كيا سول، خلال نفس الفترة.

خطط صديقة للبيئة

تخطط شركة كيا لتغيير هذه الأرقام حتى العام 2025، مع طموح بأن يكون 25% من مبيعاتها من السيارات الصديقة للبيئة، وأن يكون 20% من مبيعاتها من سيارات كهربائية بالكامل.

كما تطمح الشركة إلى تحقيق مبيعات تبلغ نصف مليون سيارة كهربائية بحلول 2026 في السوق العالمية (باستثناء الصين)، ومليون سيارة صديقة للبيئة في الفترة نفسها.

كيا
نموذج السيارة الكهربائية المرتقبة من كيا

ولتحقيق ذلك، ستخصص شركة كيا استثمارًا بمبلغ 25 مليار دولار أمريكي لتنفيذ الخطة "S" للتحول الكهربائي الصديق للبيئة، وتطوير السيارات الكهربائية في المستقبل القريب، حتى 2025.

استهداف جيل الألفية

وتستهدف شركة كيا في خطتها الجريئة، مجموعة محددة من العملاء، لتوجه دعايتها لهم، بحيث تصبح كيا العلامة التجارية الموثوقة لدى "جيل الألفية".

 وتراهن كيا على أن جيل الألفية هو الجيل الأكثر وعيًا بالتطورات التقنية واستخدامها، من مواليد الثمانينات حتى مطلع الألفية الجديدة، إضافة إلى الجيل "Z" الذي يمكن تصنيف أبنائه بأنهم "رقميون بالفطرة".

تستهدف شركة كيا في خطتها الجريئة الخاصة بالسيارات الكهربائية، مجموعة محددة من العملاء هم من يعرفون بجيل الألفية

وقد يعني هذا إتاحة فرصة أكبر للشركة لتطرح نماذج مستقبلية جريئة، من المتوقع أن يكون الشباب هم الأكثر إقبالًا عليها ورغبة في تجريبها، ربما على العكس من أجيال أكبر.

 

اقرأ/ي أيضًا:

كيف سيكون مستقبل السيارات الكهربائية حتى 2025؟

أمستردام تتجه لحظر السيارات التي تعمل بالوقود الأحفوري

كيا نيرو 2019.. تجربة مختلفة في عالم السيارات الكهربائية

كيف سيؤثّر التحول للسيارات الكهربائية على سوق العمل في ألمانيا؟