هاشتاغ ساخر في لبنان.. #شو_اشترى_الحريري_بالمعرض؟

هاشتاغ ساخر في لبنان.. #شو_اشترى_الحريري_بالمعرض؟

الحريري في جولته داخل أروقة معرض الكتاب (فيسبوك)

شكّلت زيارة رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري إلى "معرض بيروت العربي الدولي للكتاب" بنسخته الـ 60، وتنقله بين مختلف الأجنحة، مصدر إلهام لناشطي/ات موقع "تويتر" للتندر والسخرية. نشط في الساعات الأخيرة هاشتاغ #شو_اشترى_الحريري_بمعرض_الكتاب، ليتحوّل إلى مساحة سخرية من الحريري، ويفتح المجال أمام روّاد الموقع لاستخدام خيالهم للإجابة عن السؤال.

زيارة سعد الحريري إلى معرض بيروت الدولي للكتاب شكلت حملة تهكم على السوشيال ميديا

سلسلة تكهنات حول نوعية الكتب التي اشتراها الحريري، أفردها هؤلاء على حساباتهم، من ضمنها شراء كتاب عن تقنية السلفي و"كيف تتخلص من التأتأة"، إلى "تصفيف السكسوكة"، ولم ينس الناشطون التذكير بالحالة الاقتصادية المزرية التي يرزح تحتها الحريري، فقد جزموا بأنّ الأخير لن يشتري كتبًا بسبب "إفلاسه" وفق ما دوّن البعض، بينما رأى آخرون أنّه يمكنه أن يلجأ إلى أجنحة تؤمن أسعارًا منخفضة، فيما انتشرت صور لسعد على السوشال ميديا وهو يقف إلى جانب أحد الرفوف المذيلة بعبارة "أسعار مخفضة".

اقرأ/ي أيضًا: هل انتحر الحريري سياسيًا؟

وكتبت إحدى مناصرات الحريري، مستخدمة الهاشتاغ نفسه، "اشترى كتاب القافلة تسير والكلاب تنبح كما ينبح البعض تحت هذا الهاشتاغ. ما ضرالسحاب نبح الكلاب موتوا بغيظكم". وكتب غابي خوري ملك، أن الحريري "اشترى المعرض وترك الكتاب". ودون جاد عدرة: "كتاب عن كيفية مُخالطة سيد مُنافق، وحكيم معلول، وجنرال مُتلَوّن". ويقصد بالسيد، حسن نصر الله، والحكيم سمير جعجع، والجنرال ميشال عون.

أما مهى أسطى فكتبت: "#شو_اشترى_الحريري_بمعرض_الكتاب، كتاب كيف تضع ورقة الانتخاب الصحيحة في الصندوق المناسب"، تعليقًا على خطأ الحريري، في وضع ورقة انتخابية في صندوق غير مخصص في انتخابات بيروت البلدية". وفرح عيسى كتبت: #شو_اشترى_الحريري_بمعرض_الكتاب كتاب الطريق إلى مطار دمشق"، في إشارة ضمنية إلى مقاربة سياسية في توجهات الحريري، التي ربما تشهد تغيرًا في التقرب من بشار الأسد، خصوصًا أنه قام بزيارة مشابهة بعد اغتيال والده رفيق الحريري، والتي اتهم بها النظام السوري.

اقرأ/ي أيضًا:

"بونبون" الحريري: رمزية المحاصصة اللبنانية

"عون أكبر من بلدو".. موسم السخرية من الجنرال