لم يرأف بالسيّدة العجوز.. نابولي يتوّج بكأس إيطاليا على حساب اليوفي

لم يرأف بالسيّدة العجوز.. نابولي يتوّج بكأس إيطاليا على حساب اليوفي

ركلات الترجيح تمنح نابولي كأس إيطاليا على حساب يوفنتوس (Getty)

عادت الافراح لمدينة نابولي الايطالية بعد غياب دام لـ ستّة أعوام، عندما نجح المدرب جاتوزو بقيادة فريقها  للفوز بلقب كأس ايطاليا، على حساب يوفنتوس في النهائي الذي جمع الفريقين على ملعب الاولمبيكو في روما.

وصعد الفريقين الى المباراة النهائية  بعد تجاوزهما لقطبي ميلانو،  نابولي أقصى انتر ميلان بـ(2-1) في مجموع المباراتين،  بينما تأهل يوفنتوس بشق الأنفس على حساب الميلان،  بأفضلية تسجيله في ملعب خصمه وانتهاء مباراتي الذهاب و الاياب بالتعادل، وبمجموع مباراتين (1-1).

نال جينارو غاتوسو أوّل ألقابه في مسيرته كمدرّب، واستمرّت مأساة ساري مع اليوفي بصفر من الألقاب

 بدأ اليوفي الشوط الاول دون مقدمات،  وكان من الواضح أن ساري يريد التسجيل مبكرًا، فهدد يوفنتوس مرمى نابولي منذ الدقيقة الخامسة، بعد تسديدة رونالدو التي تصدى لها اليكس ميريت ببراعة، وحاول يوفنتوس اللعب في منطقة الخصم،  وإجباره على ارتكاب الاخطاء، لكن لاعبي جاتوزو أظهروا انضباطًا تكتيكيًا عاليًا،  فتوازنت الكفة بين الفريقين ، وانحسر اللعب في منتصف الملعب،  حتى كسر بينتاكور حالة الجمود بتسديدة سهلة في الدقيقة20 .

انطلق بعدها نابولي الى الأمام، ليرد القائم الأيمن في الدقيقة24  تسديدة إنسيني من ركلة ثابتة،  ويعود إنسيني مجددًا ويسدد كرة جميلة شتتها ساندرو، قبل أن تكمل طريقها الى المرمى، ثم انفرد دييجو ديمي بالحارس بوفون،  والذي تصدى لمحاولة الألماني ببراعة كبيرة، وتابع نابولي هجومه على مرمى اليوفي لكن بوفون أنقذ فريقه من هدف محقق، بعد أن أبعد تسديدة المتألق انسيني، والتي ختمت الشوط الاول الذي انتهى سلبيًا .

اقرأ/ي أيضًا: عودة النشاط الكروي.. يوفنتوس يُقصي الميلان ويبلغ نهائي كأس إيطاليا 

الشوط الثاني بدأ بحماس أقل،  وحصل بونوتشي على بطاقة صفراء في الدقيقة51،  وشهدت الدقيقة64 محاولة خجولة من بونوتشي بتسديدة في منتصف المرمى، وعند مكان وقوف ميريت ، لتشهد الدقائق التالية ثلاثة تبديلات،  دخل دانيللو بدلًا من دوغلاس، أما جاتوزو فأشرك ميليك وبوليتانو بدلًا من ميتينز وكاليخون، وسيطر نابولي على المباراة بشكل أفضل من خصمه،  فسدد ميليك كرة علت العارضة  بالدقيقة 72، وعالج ساري وضع تفوق خصمه في منتصف الملعب بإدخال بيرناردسكي بدلًا من بيانتش، لتنشيط خط وسطه وإعادة المباراة للاتزان من جديد.

لتمر الدقائق بعدها دون أن يتمكن أحد الفريقين من حسم اللقاء، وفي الدقيقة الـ92  وضع بوفون خبرة السنين الطويلة، عندما تصدى لرأسية ماكسيموفيتش ، ثم ناب القائم الأيسر عن بوفون عندما تصدى لمتابعة ايليف ايلماس،  والتي انتهت معها المباراة بوقتها الأصلي ليتجه الفريقان إلى ركلات الترجيح.

نفذ ديبالا الكرة الأولى لليوفي لكن ميريت تصدى لها،  ثم سجّل إنسيني على يسار بوفون، ليضع فريقه نابولي في المقدمة،  ثم أهدر دانيللو من جديد لليوفي، وسجل بوليتانو في مرمى يوفنتوس،  ليتقدم نابولي 2-0 ، وسجل بعدها بونوتشي،  ورد عليه ماكسيموفيتش (3-1 ) ثم سجل رامسي لليوفي، ولكن ميليك أجهز على السيدة العجوز، و أعلن فريقه بطلًا لكأس ايطاليا 2019/20 .

و بهذا الفوز رفع نابولي رصيده الى ستة القاب في بطولة الكأس،  وسجل جينارو جاتوزو اسمه على لوحة الشرف، بعد حصوله على لقبه الأول كمدرب،  فيما استمرت مأساة ساري مع يوفنتوس بصفر من الألقاب.

اقرأ/ي أيضًا: 

نابولي يضرب موعدًا مع يوفنتوس في نهائي كأس إيطاليا

رغم توديع فريقه لكأس إيطاليا.. بيولي يتفوّق على ساري في معركة التكتيك