كيف تقوي الذاكرة والتركيز عند الأطفال؟

كيف تقوي الذاكرة والتركيز عند الأطفال؟

تلعب التغذية الصحية دورًا مهمًا في تقوية الذاكرة (يوتيوب)

يسعى الكثير من الأهل للبحث عن طرق تقوية الذاكرة والتركيز عند الأطفال، حرصًا على مستقبل أطفالهم الصحي، ورغبة منهم في استمتاع الأبناء بمستوى عالي من الرعاية الصحية، وأن يحصل أبنائهم على أفضل مستوى من مستويات الصحة يمكن توفيرها.

ثبتت الدراسات أن الأطفال أصحاب الذاكرة القوية والتركيز العالي يصابون بأمراض أقل بنسبة من 30 الى 40% عن باقي الأطفال

فقد أثبتت الدراسات العلمية الحديثة والأبحاث الطبية المنشورة مؤخرًا في أكبر الدوريات الصحية الأمريكية والبريطانية على حد سواء، أن تمتع الأطفال بذاكرة قوية وتركيز عالي يعتبران من أهم العوامل التي تعني لدى الأطباء تمتع الأطفال بمستوى عالي من الرعاية والاهتمام الصحي.

حيث أثبتت الدراسات أن الأطفال أصحاب الذاكرة القوية والتركيز العالي يصابون بأمراض أقل بنسبة من 30 الى 40% عن باقي الأطفال التي تتمتع بمستويات تركيز وذاكرة أقل.

ومن خلال هذا الموضوع سنتناقش سويًا طرق تقوية الذاكرة والتركيز عند الأطفال، وسنتعلم العديد من الحيل والطرق التي يمكن استخدامها للوصول مع أطفالنا لمستوى عالي ومتميز من مستويات الذاكرة والتركيز.

كيفية تقوية الذاكرة والتركيز عند الأطفال:

1. التغذية الصحية
تلعب التغذية الصحية دورًا مهمًا في تقوية الذاكرة والتركيز عند الأطفال، حيث تعتمد التغذية السليمة على إمداد الأطفال بكميات متوازنة من الخضروات والفواكه والبروتين والفيتامينات.

وكلها عناصر تتكاتف مع بعضها البعض في النهاية للوصول مع الأطفال لمستويات عالية من التركيز وقوة الذاكرة، لذلك تعتبر التغذية الصحية هي البوابة الأولى وقد تكون الأهم في سبيل توفير معدلات قوية ومميزة من التركيز والذاكرة القوية للأبناء.

لكن التغذية الصحية لن تفرز نتائجها بمعزل عن باقي العناصر التي سنتناقش بخصوصها في النقاط القادمة.

اقرأ/ي أيضًا: رسومات الأطفال ودلالاتها النفسية

2. الألعاب الذكية
تعتبر الألعاب الذكية والمعتمدة على تنمية مهارات الأطفال من أهم أساليب تقوية الذاكرة والتركيز عند الأطفال.

فعلى الرغم من انتشار الكثير من ألعاب الأطفال الحديثة التي يمكن تحميلها من خلال متاجر الألعاب عبر الأجهزة الذكية، مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية الذكية التي تعتبر اليوم حلم يراود كل طفل، إلا أن الكثير من هذه الألعاب لا تهتم بتنمية الجانب السلوكي والمهارى للأطفال.

لذلك يجب على الأهل التدقيق في نوعية الألعاب التي يقوم الأبناء بممارستها جيدًا، والاهتمام بتنمية وتحبيب الألعاب التي تعمل على زيادة نسبة التركيز وتقوية الذاكرة لدى الأطفال، للتأكد من أن الألعاب التي يمارسها الأبناء تعود بالإيجاب عليهم.

على الأهل التدقيق في الألعاب التي يقوم الأبناء بممارستها جيدًا، والاهتمام بتنمية وتحبيب الألعاب التي تعمل على زيادة نسبة التركيز

فتسلية الأطفال ركن أساسي لا يمكن الاستغناء عنه في تربية كل طفل، لكن ما أجمل التسلية إذا جاءت مقرونة بتقوية مهارات الأطفال، وزيادة نسبة التركيز لديهم، وتقوية ذاكرتهم.

3. العلاج السلوكي
يعتبر العلاج السلوكي هو آخر الأبواب التي يمكن للأهل طرقها لزيادة التركيز وتقوية الذاكرة عند الأطفال.

ويعتمد العلاج السلوكي على تدخل المتخصصين في هذا النوع من العلاج لممارسة العديد من تمارين تقوية الذاكرة والتركيز لدى الأطفال، ما يساعد على إكساب الأطفال مهارات جديدة أو حتى الحفاظ على المهارات الحالية التي يتمتعون بها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

9 تدريبات لتقوية الذاكرة وبطرق سهلة

كيف أجعل طفلي قوي الشخصية؟