طوفان فوز ترامب يغمر مواقع التواصل الاجتماعي!

طوفان فوز ترامب يغمر مواقع التواصل الاجتماعي!

ترامب رئيسًا للولايات المتحدة (ماندال نغال/أ.ف.ب)

أُعلن فوز ترامب برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، ليكون الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة ويخلف سلفه الديمقراطي باراك أوباما. حصل ترامب على 274 صوتًا في المجمع الانتخابي مقابل 215 لكلينتون بينما يتطلب الفوز الحصول على 270 صوتًا على الأقل، وذلك بعد إعلان النتائج في أغلب ولايات الشرق والوسط الأمريكي.

أُعلن فوز ترامب برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، ليكون الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة ويخلف سلفه الديمقراطي أوباما

وفاز ترامب في ولايات أوهايو وكنتاكي وإنديانا وفرجينيا الغربية وكارولاينا الشمالية والجنوبية ومسيسيبي وتينيسي وألاباما ووايومينغ وتكساس وداكوتا الجنوبية وداكوتا الشمالية ونبراسكا وأركنساس ومونتانا، وفلوريدا وآيوا. بينما فازت كلينتون في ولايات فيرجينيا وماساشوستس وميريلاند ونيوجيرسي وديلاوير ورود آيلاند وإلينوي ونيويورك وكونكتيكت ونيفادا.

اقرأ/ي أيضًا: لأول مرة..ترامب يتجاوز كلينتون في استطلاعات الرأي

وبعد إعلان فوزه على مرشحته الديمقراطية، ألقى ترامب خطاب النصر، أهم ما جاء فيه: "تعهده بأن يكون رئيسًا لكل الأمريكيين، وأن يعمل على مضاعفة النمو الاقتصادي وتحقيق حلم الأمريكيين". كما ذكر منافسته قائلًا: "هيلاري عملت بشكل كبير وطويل ونحن ممتنون لها ولخدمتها لدولتنا وأنا مخلص في هذه العبارة".

وقد ذكر الذين لم يدعموه في مشواره للفوز بالرئاسة: "بالنسبة للذين اختاروا عدم دعمي وكانوا قلة في كل الأحوال، أقول لهم إنني أحتاج لدعمكم من أجل بناء أمة عظيمة". ثم أضاف أخيرًا: "كل أمريكي سيكون لديه فرصة لتحقيق حلمه، المنسيون لفترة طويلة لن يتم نسيانهم بعد الآن".

وجاءت ردود الفعل، في معظمها، متراوحة بين الصدمة والتشاؤم واللامبالاة، مع تعبير البعض عن سعادته. رصدت "الإندبندنت" التوافد الكبير على موقع الهجرة إلى كندا مما أدى إلى عجز في الموقع.

جاءت ردود الفعل إثر فوز ترامب، في معظمها، متراوحة بين الصدمة والتشاؤم واللامبالاة، مع تعبير البعض عن سعادته

رصدت "الإندبندنت" التوافد الكبير على موقع الهجرة إلى كندا مما أدى إلى عجز في الموقع

اقرأ/ي أيضًا: ليس الوحيد.. ترامب يرغب في سرقة نفط الشرق الأوسط

الصحفي التونسي زياد الهاني كتب على موقع فيسبوك، مغردًا خارج السرب، قائلًا: "سقطت كلينتون في أمريكا، وخلّفت أيتامًا في تونس منهم بعض "المزروبين" على الحكم!! ورقة يوسف الشاهد استنفدت الغرض منها، وتغيرات متوقعة في التعاطي مع الإسلام السياسي!! تحيا تونس"، في إشارة إلى تغييرات منتظرة في سياسة أمريكا مع عدد من الدول في المنطقة ومنها تونس، التي كانت مهدًا للتحولات الديمقراطية الأخيرة.

جمال خاشقجي

وائل غنيم، أحد وجوه ثورة 25 يناير في مصر والمقيم بالولايات المتحدة، كتب عدة تدوينات على تويتر، جاء فيها أنه "لم نعد بحاجة إلى السفر لدراسة النظم المتسلطة لأنها جاءت إلى هنا". وفي تدوينة أخرى: إنه "وقت حزم الحقائب!".

وائل غنيم

والمذيع السابق لبرنامج "البرنامج" باسم يوسف، كتب بدوره على تويتر، بين السخرية والتشاؤم: "الفنان الساخر أليك بلدوين (الذي يلعب دور ترامب) سيكون له عمل دائم في البرنامج الأمريكي الساخر SNL أو "مباشر في ليلة السبت"، وأضاف: "أربع سنوات قادمة من الكوميديا". وأشار إلى "سيجد المسلمون و اللاتينيون والأفارقة ومجتمعات المتحولين جنسيًا والمثليين وكل الأقليات مشتركًا إنسانيًا بينهم أكثر من أي وقت سابق".

باسم يوسف

الناشط السياسي المصري مصطفى النجار قال بدوره إن "الأمريكيين سيدفعون عاقبة اختيارهم بعد سنوات بائسة سيعلو فيها صوت الحمق والعنصرية والخبل"، حسب تعبيره. واعتبر عبده فايد، الباحث المتخصص في الشؤون السياسية الألمانية، أن "العالم يتجه للعنف ضد المسلمين واللاجئين في أوروبا والولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا"، مشيرًا إلى "صعود متزايد لليمين المتطرف في هذه الدول".

مصطفى النجار

اقرأ/ي أيضًا: 

لماذا ترامب هو مرشح الأحلام لداعش؟

ميلانيا ترامب.. الجسد العاري للسياسة الأمريكية