"بالي" من سامسونج.. روبوت منزلي أنيق بحجم كرة التنس

روبوت بالي الذكي من سامسونج (Samsung)

خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية (CES 2020) لعام 2020، عرضت شركة سامسونج بعضًا من أحدث منتجاتها الإلكترونية، من بينها روبوت منزلي بحجم كرة صغيرة.

عرضت شركة سامسونج خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية (CES 2020) روبوتًا ذكيًا باسم "بالي" بحجم كرة التنس

في السطور التالية، نستعرض لكم كل ما نعرفه عن روبوت سامسونج، وذلك نقلًا بتصرف عن موقع شبكة "CNBC".

اقرأ/ي أيضًا: الآلات الذكية ستجتاح العالم في 2021 


بدأت سامسونج عرضها في CES 2020 بروبوت بحجم كرة التنس، أطلقت عليه اسم "بالي - Ballie". وقد شوهد الروبوت، الذي يأتي مزودًا بكاميرا، في يد إتش إس كيم، الرئيس التنفيذي لقسم المنتجات الإلكترونية الاستهلاكية لسامسونج، وذلك أثناء عرضه على المنصة، ثم تدحرج من يده فجأة، فقال له كيم: "تعال إلى هنا يا بالي"، فعاد إليه.

يقول سيباستيان سيونج، كبير علماء الأبحاث في شركة سامسونج، إن بالي "يقوم بدوريات في منزلك للحفاظ على سلامتك. إنه مساعد للياقة البدنية يجعلك تتحرك حتى عندما تفضل الاستلقاء على الأريكة ومشاهدة التلفاز".

هذا الجهاز الذكي، الذي يشبه الحيوانات الأليفة قادر على التفاعل مع الأجهزة الذكية الأخرى، فقد أظهر مقطع فيديو من سامسونج تواصل بالي مع مكنسة كهربائية ذكية لإزالة بعض الحبوب المنسكبة على الأرض.

محاولات سابقة

واجهت هذه الروبوتات الشخصية صعوبة في الماضي، إذ قوبل روبوت Vector الذي أنتجته شركة "Anki" بالكثير من الضجة والاهتمام في البداية، لكن لاحقًا أوقفت الشركة عمليات إنتاج هذا الروبوت.

Vector robot
روبوت Vector من شركة Anki

يصف بن وود، المحلل في شركة أبحاث السوق "CCS ​​Insight"، بالي بـ"الروبوت المثير للاهتمام"، قائلًا: "أتوقع أن تتطور الروبوتات بسرعة على مدار العقد المقبل"، موضحًا: "إذ يتقبل بعض المستهلكين بالفعل أجهزة مثل المكانس الكهربائية الروبوتية، وبالتالي فإن نماذج مثل بالي هي الخطوة المنطقية التالية".

ولفت بن وود إلى أن انتشار مثل هذه الروبوتات ستثير جدلًا ووجهات نظر متباينة بعمق حول جوانب أساسية، قال إنها "مثيرة للقلق"، مثل القضايا المتعلقة بالخصوصية.

نظارات الواقع المعزز

عرضت سامسونج كذلك نموذجًا من نظارات الواقع المعزز (AR). وظهر في العرض شخص يرتدي النظارات مع هيكل خارجي يدعى "GEMS" لأداء التمارين، مع وجود مدرب افتراضي يظهر على النظارات. وكما الحال مع بالي، ليس من الواضح متى ستتوفر نظارات سامسونج الذكية للبيع، أو كم ستكون تكلفتها.

نظارات الواقع المعزز الجديدة من سامسونج
نظارات الواقع المعزز الجديدة من سامسونج

وأثبتت النظارات الذكية، مثل الروبوتات الشخصية، أنها تمثل فرصًا لشركات التكنولوجيا الكبرى، وإن كانت غير واضحة المعالم بعد. ويمكن القول إن جوجل كانت أول المغامرين في هذا المجال مع إطلاق Google Glass. لكن المنتج لم يحقق نجاحًا مع المستهلكين، وتم إيقافه في عام 2017. وبدلًا من ذلك، ركزت شركة التكنولوجية العملاقة على تطبيقات نظارات ذكية موجهة للمؤسسات.

من المتوقع أن انتشار الروبوتات الشخصية سيثير جدلًا ووجهات نظر متباينة بعمق حول بعض القضايا مثل تلك المتعلقة بالخصوصية

واستحوذت شركة مايكروسوفت على هذه المساحة باستخدام سماعة HoloLens، وهي سماعة "الواقع المختلط" أو "Mixed reality"، والتي استهدفت بها مايكروسوفت عملاء المؤسسات بدلًا من المستهلكين الأفراد. بينما تركز الشركة المالكة لتطبيق سناب شات بشكل أساسي على المستهلكين الأفراد من خلال نظاراتها العصرية والأنيقة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تألق ميكانيكا الكم في جوجل.. إنجاز مهام آلاف السنين في 200 ثانية فقط!

كيف يعيد الذكاء الاصطناعي إنتاج القمع السياسي في العالم؟