اليونان تسمح للمطاعم والمقاهي بتقديم خدماتها في الهواء الطلق

اليونان تسمح للمطاعم والمقاهي بتقديم خدماتها في الهواء الطلق

مقهى في أثينا (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

أعيد فتح المقاهي والمطاعم في اليونان يوم الاثنين الثالث من آيار/مايو 2021 لكن شريطة أن تقدم الخدمات في الهواء الطلق دون إمكانية الجلوس داخل المقاهي، ويأتي هذا القرار للمرة الأولى منذ ما يقرب 6 أشهر، حيث أن الحكومة اليونانية بدأت بتخفيف القيود المتعلقة بفيروس كورونا بهدف فتح صناعة السياحة الحيوية للبلاد في فصل الصيف بشكل أوسع، ومن المقرر إعادة فتح الأعمال والخدمات المتعلقة بالسياحة في 15 آيار/مايو الجاري. وتأتي إعادة فتح المطاعم والمقاهي في يوم عطلة رسمية تلت عيد الفصح الأرثوذكسي.

ينص قرار اليونان بالسماح فقط لستة زبائن كحد أقصى لكل طاولة في الهواء الطلق، كما يطلب حد أدنى إلزامي للمسافة بين المقاعد يتراوح بين 70 سنتيمتر إلى 1.7 متر

وفي الأسابيع الأخيرة تم تجاهل حظر التجول إلى حد كبير في اليونان، حيث بدأت الحانات والمقاهي بتقديم الخدمات من مشروبات وأطعمة إلى الزبائن لتناولها في الخارج، الأمر الذي أدى إلى تجمعات أمام المقاهي والمطاعم وعلى الأرصفة وعلى مقربة من مداخل المباني السكنية المجاورة. وقد استغل الكثير من الناس الطقس الدافئ للتوجه إلى المقاهي المنتشرة على طول الأرصفة، بحسب ما نقلت وكالة الأسوشيتد برس.

اقرأ/ي أيضًا: مطالبات بإقالة وزيرة الصحة في مصر بسبب مخالفتها القانون

ويذكر أنه في شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2020 اتخذت اليونان إجراءات وقائية مشددة لمواجهة تفشي فيروس كورونا وتم إغلاق المقاهي والمطاعم والحانات أمام الجميع، مع استثناء المطاعم التي تقدم خدمات الوجبات السريعة والتوصيل. أما الأن فقد أعيد فتح هذه المرافق للخدمة في الهواء الطلق فقط، مع الالتزام بإجراءات محددة منها تعيين مسافة بين الطاولات بهدف الحفاظ على التباعد الاجتماعي وتقييد هذه المرافق بحوالي 50% من طاقتها الاستيعابية فقط، بينما لا يسمح للزبائن بالتجمع وقوفًا أمام المطاعم والمقاهي. ومع كل هذه الإجراءات، تساءل العديد من المالكين والتجار عن الحكمة من إعادة الفتح في ظل هكذا ضوابط بعد إغلاق دام أكثر من شهرين.

كما ينص القرار بالسماح فقط لستة زبائن كحد أقصى لكل طاولة، كما يطلب حد أدنى إلزامي للمسافة بين المقاعد يتراوح بين 70 سنتيمتر إلى 1.7 متر. وفي ذات السياق، يجب على الموظفين إجراء الاختبارات الذاتية الإجبارية لفيروس كورونا في المنزل. وتم تأخير حظر التجول الليلي ساري المفعول أصلًا من الساعة 9 ليلًا إلى الساعة 11 ليلًا، مع السماح للحانات والمطاعم والمقاهي بفتح أبوابها حتى 15 دقيقة قبل حظر التجول، أي حتى الساعة 10:45 ليلًا، بحسب ما نقل موقع شبكة abc الإخبارية.

وعلى الرغم من معدلات الإصابة المرتفعة بكوفيد-19، والذي أدى إلى امتلاء المستشفيات وإجهاد الطواقم الطبية والضغط على النظام الصحي، فإن السلطات اليونانية تعمل على تخفيف القيود تدريجيًا. ويبلغ عدد سكان اليونان حوالي 11 مليون نسمة وكانت قد شهدت أكثر من 10500 حالة وفاة وحوالي 348500 حالة إصابة مؤكدة منذ بداية الوباء. وقد تسارعت وتيرة حملة التطعيم في اليونان، حيث أصبح نظام حجز مواعيد اللقاحات مفتوحًا لجميع أولئك الذين تبلغ أعمارهم 30 عامًا وأكثر. وحتى الأن، قدمت الدولة أكثر من 3 ملايين لقاح، منها مليوني شخص تلقوا لقاح الجرعة الأولى، وحوالي مليون شخص تلقوا لقاح الجرعتين الكاملتين.

وفي تقرير للوكالة الفرنسية وردت إشارة من أحد أصحاب المقاهي في أثينا، ويدعى فانجيليس داسكالوبولوس بالقول "علينا تعقيم كل شيء طوال الوقت. ولذا سيتعين علينا توظيف شخص ما للتنظيف ومتابعة طلبات الزبائن، لكننا غير قادرين على القيام بذلك"، وأضاف مالك المقهى "لا أعرف كيف سندير أعمالنا في ظل هذه الظروف". وأشار إلى أنه في حيرة بين خوفه من الفيروس والحاجة إلى استمرار عمله. وعلق أحد الرجال كبار السن، وهو المتقاعد جيورجوس كارافاتسانيس بالقول "للمقهى في اليونان بعد اجتماعي، إنه المكان حيث ينبض قلب المدينة". إلا أن أحد المستثمرين في قطاع الأطعمة، نيكوس نيفوديس، قال للوكالة الفرنسية "لا يمكن لأحد أن يتنبأ بمدى ثقة الزبائن بالعودة إلى المقاهي والمطاعم والحانات". كما أشارت مراسلة النسخة الإنجليزية لقناة فرانس24، ناتالي سافاريكاس، في تقرير متلفز إلى أنه بات من المسموح لليونانيين بالخروج وزيارة عائلاتهم والتجمع.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

دول الاتحاد الأوروبي تستعد لفتح أبواب السياحة ضمن شروط محددة

الأمم المتحدة تتناول التصاعد الحاد في العنف عبر الإنترنت ضد الصحفيات