أكبر 5 هزائم تعرّض لها مدربون كبار

أكبر 5 هزائم تعرّض لها مدربون كبار

غوارديولا أثناء مباراة إيفرتون التي تعرض فيها لأكبر هزيمة في مسيرته (مايكل ريغن / Getty Images)

تعرّض بيب غوارديولا لهزيمة عنيفة برباعية نظيفة أمام فريق إيفرتون، وهي الخسارة الأكبر للمدرب الإسباني في مسيرته، فما هي أكبر هزائم تعرض لها مدربون كبار في عالم كرة القدم؟

لم ينجح المدرب الألماني يورغن كلوب باللعب بأسلوبه في موسم 2006/2007 أمام فريق فيردر بريمن الذي سجل في شباك ماينز حينها 6 أهداف

يورغن كلوب: ماينز 6-1 فيردر بريمن

عُرف المدير الفني الحالي لفريق ليفربول بأسلوبه الهجومي مع فريق بوروسيا دورتموند، واعتماد فريقه على الضغط العالي عند فقدان الكرة. لكن هذا لم ينجح مع المدرب الألماني في موسم 2006/2007 أمام فريق فيردر بريمن الذي سجل في شباك ماينز حينها 6 أهداف.

ماينز خسر بنتيجة 4-0 مرتين أمام شالكه وبايرن ميونخ في ذلك الموسم، لكن الخسارة أمام فيردر بريمن تبقى الأكبر في مسيرة المدرب الألماني. فكلوب لم يسخر بهذا الفارق من الأهداف سوى مرة واحدة.

اقرأ/ي أيضًا: الجزائر بعد التعادل الأول.. محرز وحده لا يكفي

كارلو أنشيلوتي: ريال مدريد 0-4 أتلتيكو مدريد

يعد كارلو أنشيلوتي حامل بطولة دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات أكثر المدربين المتنقلين في أوروبا، وكان قد فاز في بطولات في إنجلترا وفرنسا وإيطاليا. لكنه فشل بتحقيق الليغا حين كان مدربًا في إسبانيا لريال مدريد بين سنتي 2013 و2015.

في سنة 2015 وفي ملعب فيثينتي كالديرون تعرض كارلو أنشيلوتي إلى أثقل هزيمة في تاريخه أمام بطل النسخة تلك أتلتيكو مدريد بنتيجة 4-0. أنشيلوتي واجه الهزيمة بفارق ذاته من الأهداف مرتين مع ميلان ويوفنتوس لكن مع ريال مدريد يمكن أن تعد الأسوأ.

في سنة 2015 وفي ملعب فيثينتي كالديرون تعرض كارلو أنشيلوتي إلى أثقل هزيمة في تاريخه أمام أتلتيكو مدريد بنتيجة 4-0

جوزيه مورينيو: ريال مدريد 0-5 برشلونة

سخرت جماهير مانشستر يونايتد من خسارة بيب غوارديولا برباعية نظيفة أمام إيفرتون، لكن مدربهم الحالي وفي أول موسم له مع ريال مدريد تعرّض لخسارة مذلة أمام برشلونة بخماسية لم يستطع العودة بعدها للظفر باللقب.

بعد هذه الخسارة نجح مورينينو بتحسين مستوى فرقه بالمواجهة أمام غوارديولا لكنه اصطدم مؤخرًا بكونتي الذي خسر أمامه بنتيجة 4-0 في ستامفورد بريدج.

اقرأ/ي أيضًا: توماس مولر يتصل بجواز السفر هربًا من الإعلام

آرسين فينغر: آرسنال 2 -8 مانشستر يونايتد

تطالب جماهير آرسنال مدربهم آرسين فينغر بالرحيل، وكادت الخسارة أمام مانشستر يونايتد منذ سنوات أن تقود إلى استقالة مدرب المدفعجية. فثلاثية روني والأداء الكبير ليونايتد منحهم فوزًا تاريخيًا في موسم 2011-2012 بنتيجة 8-2.

لم تكن هذه الخسارة الوحيدة التي يتعرض لها فينغر في الفترة الحالية، فالمدرب الفرنسي واجه الخسارة بسداسية نظيفة في موسم 2013/2014 وهي كانت المباراة رقم 1000 له في قيادة "الغانرز"، وذلك حين خسر أمام تشيلسي مع جوزيه مورينيو.

السير أليكس فيرغسون: مانشستر سيتي 6-1 مانشستر يونايتد

في الموسم ذاته الذي هزم فيه مانشستر يونايتد آرسنال بنتيجة 2-8، تعرض الشياطين الحمر إلى خسارة بنتيجة 6-1 أمام مانشستر سيتي وكان لهذه الهزيمة دور كبير في خسارتهم اللقب في نهاية الموسم بفارق الأهداف.

صرّح السير أليكس فيرغسون بعد المباراة بأن هذا اليوم هو الأسوأ له، وكان الفريق قد واجه الهزيمة بخماسية نظيفة في مرتين سابقتين الأولى أمام تشيلسي في موسم 99 والثانية أمام نيوكاسل يونايتد في موسم 96، إلا أن الفريق نجح بهذين الموسمين بحصد اللقب.

اقرأ/ي أيضًا:

ديربي الأرض: كيف ستحسم معركة يونايتد وليفربول؟

5 مباريات لا تفوتك من مجموعات أمم أفريقيا 2017