ما الذي يحاول صانعو مسلسل Rick And Morty قوله؟

ما الذي يحاول صانعو مسلسل Rick And Morty قوله؟

من مسلسل ريك ومورتي

يبدو أن كلًّا من جاستن رويلاند ودان هارمون، مبتكرا مسلسل Rick And Morty، عازمان على الاستمرار في مفاجأة المشاهدين. فبعد انتهاء الموسم الثاني، وعلى عكس المتوقع من مسلسل كرتوني قصير (مدة كل حلقة لا تتجاوز 22 دقيقة)، فوجئ الجميع بإعلان صغير في نهاية الحلقة الأخيرة من الموسم الثاني يعلن ظهور الموسم الثالث بعد عام ونصف بدلًا من كل عام، كما هو معتاد من تلك النوعية من المسلسلات التي تستمر في العرض كل عام إلا ﻷسباب عارضة.

 مبتكرا مسلسل Rick And Morty، عازمان على الاستمرار في مفاجأة المشاهدين

أما وقد مر العام ونصف العام وبدأ عرض الموسم الثالث من مسلسل Rick And Morty، فكان من المنتظر أن تستمر الحلقات لتصل إلى 22 حلقة مثل أي مسلسل كوميدي قصير ينتمي إلى نفس النوعية، لكن مرة أخري فوجئ الجميع بعد انتهاء الحلقة العاشرة بإعلان انتهاء الموسم الثالث، والمفاجأة اﻷكبر كانت بإعلان أن الموسم الرابع لن يعرض إلا بعد عامين آخرين! فعلى العكس من مسلسلات أخرى مثل The Simpsons وFamily Guy فضل صانعو هذا المسلسل الاهتمام بنوعية الحلقات علي حساب الكمية.

اقرأ/ي أيضًا: "الفايكنغ".. عندما غزا "الشمال الوثني" الغرب

ينتمي مسلسل Rick And Morty إلى فئة مسلسلات الكرتون التي تستهدف البالغين. فهو ليس مسلسل رسوم متحركة بريئة، بل يناقش في خضم أحداثه الكثير من المواضيع الجدلية غير المناسبة لصغار السن كالفلسفة والدين والسياسة والعلوم. كما أن الطبيعة الكوميدية الساخرة للمسلسل تجعله لا يخلو من الألفاظ الخارجة والتلميحات الجنسية وبعض مشاهد العنف الدموية المتضمنة في قالب كوميدي ساخر. كل هذا الخليط العجيب جعل المسلسل يحقّق نسب مشاهدة مرتفعة رغم حداثة إنتاجه مقارنة بمسلسل The Simpsons مثلًا الذي يقترب من 30 عامًا منذ بُدئ بعرضه، وجعل البعض يتسائل هل هدف مسلسل Rick And Morty الوحيد هو السخرية والمزيد من السخرية من كل شيء؟ أم أن هناك أشياءَ أخرى يحاول المسلسل أن يقولها من خلال واجهة السخرية هذه؟

هناك من حاول تحليل مسلسل Rick And Morty بالفعل تحليلًا فلسفيًا صرفًا، مثل قناة Wisecrack الشهيرة على يوتيوب، ولم يهتم بعوامل أخرى يمكن محاولة إيجازها في المستويات التالية.

1. على مستوى الفرد

بطلا مسلسل Rick And Morty ريك ومورتي مستوحيان من الشخصيتين الرئيسيتين لسلسلة أفلام Back To The Future، لكن رغم التشابه الكبير بين شخصيتي ريك ودوك اللذين يمثلان العالم العجوز المتأرجح بين العبقرية والجنون، وشخصيتي مورتي ومارتي اللذين يمثلان المراهق (أو الشاب) الصغير عديم الخبرة بشؤون الحياة. إلا أن منحى الأحداث في المسلسل يختلف تمامًا عن سلسلة الأفلام. فالأفلام كانت ذات رسالة إيجابية إلى حد كبير واستخدمت فكرة السفر عبر الزمن كمجاز عن رغبة الإنسان في تصحيح أخطاء ماضيه، والحصول على مستقبل أفضل له ولمن حوله. أما المسلسل فيستخدم عناصر خيال علمي أخرى بالإضافة إلى عبر الزمن -كنظرية الأكوان المتعددة مثلًا- ليسخر من كل شيء على لسان العجوز ريك ولكن هل هل وراء هذه السخرية شيء آخر؟

في إحدى حلقات مسلسل Rick And Morty، نجد ريك ومورتي يسافران عبر أكوان متعددة بعد حيث توجد نسخ منهما في كل من هذه الأكوان، ونتيجة لخطأ ارتكبه ريك بغروره الأزلي وحماقة مورتي المعتادة يجدان أنفسهما في حرب مع كل مخلوقات هذه الأكوان، وفي خضم الأحداث التي تدور في قالب كوميدي للغاية يتم تدمير كونهما الأصلي الذي يعيشان فيه، فيذهبان إلى كون موازٍ آخر ويقتلان النسخة الموجودة لكل منهما في هذا الكون ليعيشا حياتهما بدلًا منهما، وهي إشارة لفلسفة صانعي المسلسل ربما حول عبثية الحياة وعدم وجود معنى لها، ولكن يمكن النظر إليها أيضًا على أن الإنسان كائن هشّ للغاية، فغالبًا ما يكون الحل الذي يلجأ إليه لحل مشاكله المتفاقمة بعد أن ضاقت الدنيا عليه هو أسوأ حل على الإطلاق، ويأتي على حساب الآخرين، وربما هو نفسه. تتجلى هذه الفكرة في عدة حلقات أخرى حيث يسخر ريك من مشاعر الإعجاب التي يكنها مورتي لزميلته في المدرسة ويخبره باستهزاء بأن الحب وهم لا وجود له فهو -حسب كلامه- تفاعل كيميائي الغرض منه إيقاع الشخص في زيجة فاشلة لبقية حياته، وأن عليه (أي مورتي) التركيز في العلم ليرتقي بنفسه بعيدًا عن الحب.

 الإنسان كائن هشّ للغاية، فغالبًا ما يكون الحل الذي يلجأ إليه لحل مشاكله المتفاقمة بعد أن ضاقت الدنيا عليه هو أسوأ حل على الإطلاق

يبدو للوهلة الأولى أن ريك يفعل ما يقوله بالفعل، لكن في بعض اللحظات داخل مسلسل Rick And Morty تجد أفعال ريك غير متسقة تمامًا مع قناعاته المعلنة. فتعامله مع مورتي الذي يبدو أنه بغرض السعي لمصلحته الشخصية فقط (المزيد من التجارب العلمية والسفر عبر الزمان والمكان والأكوان المتعددة... إلخ) يتغير في لحظات نادرة ليبدو حبًّا خالصًا من جد لحفيده، فيحميه من بعض المخاطر وقد يصل الأمر أحيانًا إلى قتل من يحاول إيذاءه، لكن صانعي المسلسل لا يتركون المشاهدين يركنون إلى تصديق أن هذه مشاعر ود حقيقية، ففي اللحظة التالية لمثل هذه اللحظات تجد ريك قد عاد إلى معاملة مورتي بأسوأ طريقة ممكنة، ولا ندري هل هذه سخرية مقصودة من العلاقات الإنسانية، أم مجرد حيلة لترك المشاهدين يضربون أخماسًا في أسداس وهم يحاولون معرفة حقيقة شخصية ريك ومشاعره تجاه الآخرين، الأمر الذي يرفع من نسب مشاهدة هذه المسلسل مع توالي الحلقات!

اقرأ/ي أيضًا: مسلسل Westworld: في المشترك بين السينما والفلسفة

الأمر الوحيد المؤكد أن صانعي مسلسل Rick And Morty أجادوا في صناعة شخصية معقدة متناقضة مثل ريك والذي يكتشف مورتي في الموسم الأول أن معنى الجملة الأثيرة (التي يكررها طوال حلقات المسلسل) بلغة إحدى الكائنات الفضائية هي "أنا في ألم كبير من فضلكم ساعدوني".

هذه مجرد أمثلة بسيطة على التناقضات الرهيبة التي يعانيها ريك، بين ما قناعاته المعلنة وبين الصراعات على أرض الواقع، ففي حلقة أخرى -ورغم إعلان ريك المستمر عن رفضه الاعتقاد بوجود إله خالق لهذا الكون- فإنه بمجرد شعوره بقرب موته يتحول فجأة إلى الصلاة والدعاء بأدعية مسيحية خالصة، وما إن ينتهي الخطر، بعد تنفيذ مورتي لتعليماته بصعوبة بالغة فإنه يعود للصراخ بحماس مكيلًا السباب ومكررًا قناعاته السابقة بأنه ليس هناك إله! فهل ريك ليس بنفس قوة الشخصية التي يدعيها؟ أم أن صراع قناعاته مع الواقع المتجلي في تصرفات مورتي بتلك الصورة الكوميدية يجعله يقع في تناقضات رغمًا عنه، نظرا لهشاشة وجوده البشري (وهو أمر تكرر كثيرًا في الروايات القديمة مثل صراع دون كيخوته وسائسه سانشو بنثا في الرواية الشهيرة)؟ هذا يقودنا إلى التساؤل على مستوى المجتمع.

2. على مستوى المجتمع

منذ بداية مسلسل Rick And Morty يرى المشاهد بوضوح ملامح التفكك الأسري في عائلة ريك سانشيز، فابنته تعاني من مشاكل ضخمة مع زوجها جيري، الذي يُقدم بصفته نموذجًا شائعًا للزوج ضعيف الشخصية المتخاذل عن القيام بدور الزوج والأب رغم حبه لزوجته وطفليه. مع مرور الحلقات تتفاقم المشاكل بينه وبين زوجته حتى ينتهي الوضع بهما إلى الانفصال، وخلال كل هذا نجد ريك يشجع ابنته على الابتعاد عنه إما تصريحًا أو تلميحًا، بل إنه يقول لمورتي حفيده في الحلقة الأخيرة من الموسم الثاني أنه فعل هذا عن عمد كي يظل يعيش مع ابنته ويستمر في استغلاله (أي مورتي)، في مساعدته في تجاربه العلمية ومغامرته عبر الأبعاد والكواكب، لكن هل هذه حقًّا شخصية ريك الحقيقية؟ أهو، رغم عبقريته الشديدة، مجرد عجوز انتهازي لا يعبأ بالعلاقات الإنسانية ويحطم زواج ابنته فقط لأنه يحتقر زوجها جيري؟

"لا أحد ولا شيء يبدو على حقيقته"... تلك هي مقولة  مسلسل Rick And Morty فيما يخص الواقع السياسي

الإجابة تكمن فيما بين سطور الحوارات العديدة التي تدور بين ريك من ناحية، وبين ابنته وحفيده وحفيدته من ناحية أخرى. فقد ترك صانعو مسلسل Rick And Morty (بذكاء يحسب لهم) خيوطًا كثيرة لينسجوها بهدوء على مدار المواسم القادمة التي ينوون إنتاجها ليجعلوا المشاهدين مترقبين، وكذلك القناة التي لا يهمها سوى معدلات المشاهدة، وهم حتى الآن ناجحون للغاية في هذا الأمر. على سبيل المثال؛ نعلم منذ بداية المسلسل أن ريك أرمل، وفيما عدا هذا لا يوجد ذكر على الإطلاق لأي شيء يتعلق بزوجته ولو من بعيد.

اقرأ/ي أيضًا: مسلسل مستر روبوت والعبودية الناعمة

لم يذكر مسلسل Rick And Morty ولا معلومة واحدة عنها وترك فقط الآثار النفسية لرحيلها على شخصية ريك وتصرفاته، ونفس الأمر بالنسبة لابنته، فتجده في بعض اللحظات النادرة يتصرف باكتئاب شديد، سواء في إدمانه للخمور أو من خلال إنهماكه في تجاربه العلمية ليهرب من مواجهة آلامه. وفي لحظات أخرى، يتصرف كما لو كان أبًا حقيقيًا لابنته، وجدًا حقيقيًا لأحفاده فيتدخل لمساعدتهم أحيانًا، وحمايتهم من المخاطر في أحيان أخرى. لكن هل سيستمر الحال هكذا بدون أي محاولة من صانعي مسلسل Rick And Morty لإقحام زوجة ريك الراحلة في الأحداث، سواء بتجربة فانتازية علمية ما لإعادتها إلى الحياة مثلًا (وربما في نفس الوقت السخرية من رواية فرانكشتاين التي تناولت محاولات العلم خلق البشر!)، أو ربما بالسفر عبر الزمن، إلى الوقت الذي كانت فيه على قيد الحياة، أو حتى الذهاب إلى كون آخر لم تمت فيه بعد؟ كل هذه الاحتمالات واردة بقوة، وسيكون الأمر أقرب إلى المستحيل إن لم يستخدم صانعي المسلسل هذا الخيط لصناعة أحداث مهمة لتكشف المزيد عن خبايا ريك وأسرته، خصوصًا أن مسلسل Rick And Morty اكتفى بإشارات سريعة وخاطفة عن أن ريك وهو شاب لم يكن بتلك الصورة العدمية القاتمة المتشائمة التي بات عليها الآن وقد صار عجوزًا، مما يرجّح أن أحد الأسباب الرئيسية لتفكك أسرته بهذا الشكل كان وفاة زوجته.

خيط آخر يحلو لصانعي مسلسل Rick And Morty أن يستخدموه كثيرًا، وهو شخصية جيري الذي تسبّب بضعف شخصيته، كأب وكزوج، في انفصال عائلته عنه، فرغم أنه يعود في نهاية الموسم الثالث إلى زوجته وأبنائه في خطوة مفاجئة، نظرًا لكونه لم يتغير كثيرًا كشخص إلا أن هذا يترك تساؤلًا: هل يستقر وضع الأسرة أم يظل متأرجًا؟ وكيف سيواجه ريك عودة جيري إلى حياة ابنته مرة أخرى؟ الأمر المؤكد -حتى الآن- أن ريك يكره أي محاولات رأب الصدع العائلي إلى الحد الذي جعله يفضل تحويل نفسه إلى قطعة مخلّل عوضًا عن الذهاب مع ابنته وأحفاده إلى الطبيبة النفسية لمحاولة علاج مشاكلهم! كل هذه الصراعات والاختلافات داخل عائلة ريك الصغيرة، ربما تمثل نموذجًا للمشاكل المجتمعية التي يحاول صانعو المسلسل الإشارة إليها.

3. على مستوى السياسة

"لا أحد ولا شيء يبدو على حقيقته"... تلك المقولة تبدو حاضرة دائمًا في كل أحداث مسلسل Rick And Morty حينما يتطرق إلى الواقع السياسي. فتظهر شخصية Scary Terry المستوحاة من إحدى شخصيات أفلام الرعب الشهيرة، ليفاجأ كلٌّ من ريك ومورتي أن هذا الوحش المخيف الشكل يعاني من كابوس طفولي مما يؤرق حياته ويجعله يرعب الآخرين، وعلى النقيض تمامًا حينما يقرر مورتي بدلًا من ريك الذهاب في مغامرة من اختياره هو، يذهبان إلى عالم موازٍ مليء بالكائنات المحببة المظهر للأطفال، ويقابل مورتي Mr. Jelly Bean والذي يعد أيضًا ملكًا للمدينة، لكن الأشياء ليست كما تبدو. إذا كان الوحش المخيف فقط يعاني من كابوس مؤرق فهذا الملك اللطيف المظهر المحاط بالصغار جعله صانعو المسلسل متحرشًا بالأطفال، الأمر الذي يجعل ريك يقتله بعد أن حاول التحرش بمورتي.

ورغم أن الإسقاط السياسي هنا واضح، حيث النفاق والتصنع يبدوان دائمًا سمة ملازمة لصانعي القرار السياسي، فالأمر لا يتوقف على الشخصيات الخيالية، فقد ظهرت شخصية باراك أوباما في حلقتين في المسلسل حتى الآن حيث طلب المساعدة من ريك ومورتي في المرة الأولي لإنقاذ الأرض من خطر داهم، أما المرة الثانية (وكانت في الموسم المنصرم لتوه)، ورغم وصول ترامب لسدة الحكم في أمريكا إلا أن صانعي مسلسل Rick And Morty أرادوا تسديد الضربة القاضية لولاية أوباما، إذ طلب المساعدة من ريك ومورتي ثانية ضد بعض الأخطار التي يسببها الفضائيون، لكن هذه المرة قد بدا السأم والضجر واضحين علي ريك ومورتي، ففضلا عن السخرية اللاذعة من سياسات أوباما كقول ريك إن أوباما حينما يمر بأزمة نفسية يقوم بقصف مدنيين بطائرات بدون طيار.

عمل مسلسل Rick And Morty على إظهار الرئيس الأمريكي باراك أوباما بمظهر الفاشل

أظهر ريك أوباما بمظهر الفاشل في أحد المشاهد، حيث يجلس ريك مع بعض الفضائيين وبعض السياسيين في الشرق الأوسط ليدخنوا بعض المخدرات، وحينما يتصل به أوباما ليسأله عما يفعل يخبره بأنه قد حل مشكلة الشرق الأوسط والتي فشل أوباما في حلها! ليس المقصود بالطبع أن مشاكل المنطقة سهلة الحل، بحيث إنه يمكن ﻷي شخص أن يحلها بتدخين المخدرات، غير أن المقصود هو لفت الانتباه إلى فشل أوباما كرئيس.

اقرأ/ي أيضًا: أكثر من 10 أفلام استوحى منها Game of Thrones

رغم أن سنتين فترة طويلة على بدء عرض الموسم الرابع، إلا أن تأجيل صانعي مسلسل Rick And Morty لإظهار شخص مثل دونالد ترامب (وهو مادة دسمة للسخرية والنكات في العديد من المسلسلات والبرامج منذ ظهر) يحسب لهم، فيبدو أنهم يرغبون في الانتظار حتي يبقى ترامب فترة كافية كفيلة بتوضيح تأثير سياساته الكارثية على العالم أجمع (وربما كل الكواكب في الكون الملحوظ!) فلن يكون هناك سخرية لاذعة من ترامب ببعض النكات السريعة كما فعل معه مسلسل The Simpsons مثلًا فور وصوله السلطة، وهذا مجرد توقع واحد فقط من بين مئات الاحتمالات التي تبقي متاحة حتى نرى ماذا سيحدث.

إجمالا يمكن القول إن مسلسل Rick And Morty ليس مجرد سخرية فلسفية تنتمي لحركة ما بعد الحداثة التي تهدف إلى التشكيك في كل شيء بغرض التشكيك، وإن كان هذا يبدو في الظاهر، فهناك خيوط كثيرة تركها صناع المسلسل حتى الآن عسى أن يجذبوها في المستقبل ليلفتوا انتباه المشاهدين أكثر، أو ليوضحوا أفكارهم بشكل سنراه يتبلور في السنوات القليلة القادمة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

هل نجح الموسم السابع لـGame of Thrones في آخر حلقتين؟

"The Crown".. ملحمة تلفزيونية تكشف أسرار العائلة الملكية