رونالدو يكتب تاريخاً جديداً في ليلة الانتصار على أتلتيكو مدريد

رونالدو يكتب تاريخاً جديداً في ليلة الانتصار على أتلتيكو مدريد

كريستيانو رونالدو يحتفل بالهدف الثاني الذي سجله بمرمى أتلتيكو مدريد (آنخيل مارتينيز / Getty)

كريستيانو رونالدو هو الهدية التي لا تتوقف عن العطاء، وهو الموهبة التي لا نهاية لها. فالنجم البرتغالي الذي غالباً ما يتم انتقاده لعدم حضوره القوي في المباريات الكبيرة، أثبت هذا الموسم أنه قادر على قيادة ريال مدريد إلى المستحيل.

كريستيانو رونالدو أول لاعب في تاريخ دوري الأبطال يصل إلى 52 هدفًا في الأدوار الإقصائية

بعد 5 أهداف في شباك بايرن ميونيخ، عاد رونالدو ليدك حصون أتلتيكو مدريد بثلاثية قاسية وضعت قدماً للنادي الملكي في الطريق إلى نهائي كارديف في ويلز. كتبت هذه الأهداف تاريخاً جديداً حيث أصبح كريستيانو أول لاعب في تاريخ دوري الأبطال يسجل هاتريك في مباراتين متتاليتين في الأدوار الإقصائية، كذلك بات النجم البرتغالي أول لاعب في تاريخ المسابقة يصل إلى 52 هدفًا في الأدوار ذاتها.

اقرأ/ي أيضاً: 4 أندية في نصف نهائي الأبطال: نقاط القوة والضعف

لم يكن دخول رونالدو التاريخ ممكناً لولا كتيبة الـ 11 لاعباً لريال مدريد التي كانت حاضرة بقوة في المباراة، فغالباً ما كان السؤال كيف سيكون شكل ريال مدريد إذا ما كان اللاعبون الإحدى عشر يقدمون أفضل نوعية كروية، ويمكن القول إن مواجهة أتلتيكو في السانتياغو برنابيو شكلت الإجابة المثالية على هذا السؤال. إيسكو وصلت نسبة تمريراته الصحيحة إلى 98.2% توني كروس إلى 96%، أما في الشق الدفاعي فلم يسمح الفريق الملكي لخصمه بتمرير أي كرة داخل منطقة الجزاء واقتصر عمل أتلتيكو مدريد على 4 تسديدات طوال المباراة مقابل 17 لريال مدريد.

ريال مدريد وضع قدماً في نهائي الأبطال بعد الفوز بثلاثية على أتلتيكو مدريد

من جانب سيميوني فإن المباراة كانت من الأسوأ للفريق هذا الموسم، فغريزمان لم يلمس الكرة داخل منطقة الجزاء ولم يسدد أي تسديدة حتى أنه لم يقم بأي مراوغة وهذا الأمر يعكس الصعوبات التي كان يواجهها أتلتيكو أمام صلابة الدفاع الملكي. أمام المشكلة الأكبر عند الروخيبلانكوس فكانت البطء بالارتداد من الأظهرة بعد الصعود إلى الامام وهو ما شكل مساحات في ظهر الدفاع استغلها ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة، كذلك عانى أتلتيكو بوضوح مع الكرات العرضية في ظل غياب المدافع خيمينيز وهو ما كلف الفريق الهدف المبكر من كرة هوائية غيرت مسار المباراة. أمام نقطة الضعف الأخرى لدى أتلتيكو مدريد فكانت نقل الكرة ببطئ شديد من الدفاع للهجوم، فالفريق الذي يرغب بلعب الكرة المرتدة يجب ان يعتمد على نقل الكرة بسرعة إلا أن غابي لم يقم بذلك طوال المباراة، وهو ما أثر كثيراً على إيقاع الفريق.

اقرأ/ي أيضاً: فيديو: سحر رونالدينيو يخيّم على كلاسيكو الأساطير في بيروت

يمكن القول إن ريال مدريد حسم تأهله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا في كارديف وأن المباراة المقبلة في الكالديرون لن تكون سوى خطوة يجب أن يقوم بها ليؤمن التأهل، وبات ينتظر الخصم الذي سيواجهه بالنهائي بين يوفنتوس وموناكو. وسيكون النادي الملكي أمام فرصة تاريخية للفوز بدوري أبطال أوروبا لسنتين متتاليتين.

ونستعرض هنا الأرقام التي كتبها كريستيانو رونالدو في المباراة التاريخية له في دوري الأبطال:

-  سجل 21 هدفًا في مواجهات الديربي مع ريال مدريد
-  سجل 8 أهداف في آخر 3 مباريات في دوري الأبطال
-  سجل 88 هدفًا وصنع 23 في 86 مباراة مع ريال مدريد في الأبطال
 - أول لاعب في التاريخ يسجل هاتريك في مباراتين متتاليتين في الأدوار الإقصائية في دوري الأبطال
-  أول لاعب في التاريخ يسجل 52 هدفًا في الأدوار الإقصائية لدوري أبطال أوروبا

اقرأ/ي أيضاً:

فيديو: طرد دي ماريا ومهارة بالوتيلي يقربان اللقب من موناكو

5 فيديوهات كتبت قصة الكلاسيكو