تصفيات يورو 2020.. فرنسا وإنجلترا تواصلان التألق والبرتغال تتعثّر

تصفيات يورو 2020.. فرنسا وإنجلترا تواصلان التألق والبرتغال تتعثّر

فشلت البرتغال في تحقيق الفوز على صربيا وأصيب نجمها الأول كريستيانو رونالدو (Getty)

تعثّرت البرتغال بطلة أوروبا للمرّة الثانية على التوالي في تصفيات يورو 2020 ، وهذه المرّة أمام ضيفها الصربي الذي اقتنص نقطة هامّة للغاية من ملعب النور، والذي كان شاهدًا قبل أيام قليلة على خيبة أصحاب الأرض أمام أوكرانيا، هذه الأخيرة استغلت تعادل البرتغال وتبوّأت صدارة المجموعة بعد فوز صعب على لوكسومبورغ، كما واصلت كلّ من فرنسا وإنجلترا نتائجهما المذهلة عندما سجّل أبطال العالم فوزهم الثاني على التوالي في التصفيات وكرّروا رباعيّتهم التي هزّوا بها شباك خصومهم في الجولة الأولى. زئير فريق الأسود الثلاثة كان أقوى من صياح الديوك الفرنسية، لأنهم فازوا للمباراة الثانية على التوالي بخماسيّة أكّدت صدارتهم للمجموعة الأولى.

أرادت بطلة أوروبا 2016 أن تمحو خيبة مباراة أوكرانيا في الجولة الأولى، عندما انتهت المواجهة بالتعادل السلبي، وكانت الفرصة سانحة لتحقيق ذلك أمام ضيف كمنتخب صربيا، وسيكون ذلك مثاليّا للغاية سيّما أن ملعب النور سيحتضن هذه المواجهة، ورائحة النصر المتوقّع ستزيل ما تبقّى من خيبات شهدها الملعب نفسه قبل ثلاثة أيام أمام كتيبة آندريه تشيفيتشينكو.

بثلاثة أيام فقط.. أهدرت البرتغال 4 نقاط في مباراتين على ملعبها، وباتت مهدّدة بعدم التواجد في يورو 2020 والدفاع عن لقبها الذي نالته في 2016

بدأت المباراة بضغط برتغالي كثيف نجم عنه هفوة دفاعية قاتلة، إلا أن ويليام كارفالو أهدر الكرة بغرابة شديدة، وسط هذه الظروف اقتنص الضيوف هدفًا صادمًا عندما ارتكب الحارس باتريسيو خطأ كلّف فريقه ركلة جزاء نفّذها بنجاح نجم أياكس آمستردام تاديتش في الدقيقة السابعة. ردّ النجم كريستيانو رونالدو سريعًا بكرة صاروخية تصدّى لها ببراعة الحارس ماركو دميتروفيتش، هذا الأخير جعل نفسه نجم المباراة الأوّل عندما تألّق في إنقاذ مرماه من كرة غوريرو. ومع انتصاف الشوط الأوّل تلقّت البرتغال ضربة موجعة بإصابة كريستيانو رونالدو، حيث شعر نجم يوفنتوس بآلام في فخذه وطلب من المدرّب إخراجه من الملعب، وقبل نهاية الشوط الأول بدقائق نجح أصحاب الأرض في تسجيل هدف التعديل، عندما سدّد دانيلو بيريرا كرة بعيدة غاية في الروعة، استقرّت ارتطمت بالزاوية 90 من أخشاب المرمى الصربي وعانقت الشباك.

اقرأ/ي أيضًا: تصفيات يورو 2020.. ألمانيا تثأر من هولندا بهدف قاتل

حاولت البرتغال في الشوط الثاني تسجيل هدف الفوز، لكن سوء الطالع لازم مهاجميها من جهة، وتألّق الحارس الصربي ماركو دميتروفيتش من جهة أخرى حال دون تغيير النتيجة، بذلك فقدت البرتغال 4 نقاط ثمينة من أوّل جولتين في ملعب النور أمام صربيا وأوكرانيا، وتصدرت الأخيرة المجموعة الثانية بعد فوز صعب للغاية على مضيفتها لوكسمبورغ بهدفين لواحد، تقدّم أصحاب الأرض بهدف سجّله دافيد توربيل في الدقيقة 34، ورفضت كتيبة تشيفيتشينكو أن تخرج من الشوط الأوّل مهزومة فحقّقت التعادل عبر فيكتور تشيكانكوف، ومع سير المباراة للتعادل ارتكب أحد أفضل لاعبي لوكسومبورغ هفوة قاتلة، عندما سجّل جيرسون رودريغيز في مرمى فريقه هدف الفوز لأوكرانيا بالدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وبعد 3 أيام من خماسيّتها في مرمى التشيك، نجحت إنجلترا في تسجيل خماسيّة أخرى في شباك مضيفتها مونتينيغرو أو الجبل الأسود. تمادى الفريق البلقاني عندما سجّل هدف التقدّم في الدقيقة 17 عبر ماركو فيسوفيتش، وكان ردّ الإنجليز قاسيًا للغاية بخمسة أهداف سجّل منها مدافع تشيلسي روز باركلي اثنين، وتقاسم كلّ من هاري كين ومايكل كين ورحيم ستيرلينغ بقيّة الأهداف، فتصدّر فريق الأسود الثلاثة المجموعة الأولى بفارق مريح عن بلغاريا الثانية التي اقتنصت نقطة التعادل من ميدان كوسوفو.

اقرأ/ي أيضًا: تصفيات يورو 2020.. بداية نارية للإنجليز وخيبة حامل اللقب

كما احتفلت فرنسا بمرور مئة عام على تأسيس اتّحادها الكروي بطريقة خاصّة، عندما أكرمت وفادة آيسلندا بأربعة أهداف نظيفة، وهي الرباعيّة الثانية على التوالي بعدما سجّل الديوك أربعة أهداف في مولدوفا بالجولة الأولى، تناوب على هزّ شباك الآيسلنديين كل من صامويل أومتيتي وأوليفيه جيرو وكيليان مبابي وأنطوان غريزمان.

وفي المجموعة ذاتها حقّقت تركيا فوزها الثاني على التوالي على حساب ضيفها المولدوفي، ولم يتعذّب الأتراك كثيرًا من أجل الوصول للشباك فطرقوا مرمى ضيوفهم بأربعة أهداف، فشاركو فرنسا صدارة المجموعة الثامنة برصيد 6 نقاط، وبفارق 3 نقاط عن ألبانيا التي تفوّقت على مضيفتها أندورا بثلاثيّة بيضاء.

 

اقرأ/ي أيضًا:

دوري أمم أوروبا.. فريق الأسود الثلاثة يزأر في ويمبلي

إيطاليا وألمانيا في الريادة.. أفضل 50 مدرّبًا بتاريخ كرة القدم