تصفيات دوري أبطال أوروبا.. بنفيكا والنجم الأحمر يواجهان خطر الخروج المبكّر

تصفيات دوري أبطال أوروبا.. بنفيكا والنجم الأحمر يواجهان خطر الخروج المبكّر

بنفيكا يخفق في الفوز من ميدانه على باوك سالونيكا اليوناني (Getty)

ما هي إلّا أيامٌ ويكتمل نصاب الفرق الـ32 المتأهلة إلى دور المجموعات الثمان من دوري أبطال أوروبا، إذ يواجه أبطال أوروبا سابقاً ناديي بنفيكا البرتغالي والنجم الأحمر الصربي خطر الخروج من الدور الثالث، المؤهل مباشرة لدور المجموعات، بعد أن شهدت مباريات تصفيات الدور الثاني خروجاً مدوّياً لسيلتيك الاسكتلندي بطل أوروبا موسم 66-67،  فيما ودّعت أوروبا فريق فنربخشة التركي بعد اصطدامه مع بنفيكا في الدور الثاني.

لم يفشل بنفيكا في التأهل لدور المجموعات من دوري الأبطال منذ 10 سنوات

يواجه بنفيكا البرتغالي شبح الخروج من تصفيات دوري أبطال أوروبا، المؤهّلة لدور المجموعات عن موسم 2018-2019، وذلك للمرّة الأولى منذ عشر سنوات وتحديداً في موسم 2008-2009، عندما احتل صاحب الرقم القياسي كأكثر حامل للقب الدوري البرتغالي المركز الرابع في البطولة المحلية، ففشل على إثر ذلك بالحصول على مقعده الاعتيادي في دوري الأبطال.
 

اقرأ/ي أيضًا: برايتون يصفع مورينيو.. ويذيق اليونايتد طعم الخسارة في البريميرليغ

 ويعتبر النادي البرتغالي أحد الضيوف الأساسيين في هذه البطولة، إذ حمل لقبها مرّتين في موسمي 60-61/61-62 ،والآن تثير الكثير من المخاوف أنصار وصيف الدوري البرتغالي في الموسم الماضي، فبعد أن تخطّى نسور لشبونة بصعوبة فريق فنربخشة التركي ضمن التصفيات التأهيلية، عندما فاز البرتغاليون ذهاباً 1-0 وتعادلوا إياباً 1-1، اعتقد الكثيرون أن المهمة أصبحت سهلة للغاية أمام فريق يوناني اسمه باوك سالونيكا، لكنّ الأخير رفض ذلك، فحقّق تعادلاً بطعم الفوز في ملعب النور معقل بنفيكا 1-1، ووضع بهذا قدماً له في دور المجموعات، بينما يتحتّم على بنفيكا الفوز في لقاء الإياب أمام الجماهير اليونانية الشرسة، أو التعادل بنتيجة أكبر من 1-1.

اقترب ممثلا هولندا كثيراً من دو المجموعات بعد تحقيقهما فوزين مهمّين على فريقين من بيلاروسيا وأوكرانيا

كما يخشى أنصار النجم الأحمر الصربي، والذي حمل لقب دوري أبطال أوروبا موسم 1990-1991، أن يفشل فريقهم في بلوغ دور المجموعات بعد غياب دام عامين، حيث خطف ريد سالزبورغ النمساوي تعادلاً ثميناً من بلغراد 0-0، الأمر الذي سيعقّد مهمّة الصرب في مباراة الإياب.

لكنّ الأمور لم تنته بالنسبة للنجم الأحمر، ففي المرحلة السابقة تعثّر الفريق ذهاباً على ميدانه، عندما اقتنص ضيفه السلوفاكي ترنافا تعادلاً بواقع 1-1، قبل أن يعود النجم الأحمر من بعيد ويحقق الفوز في معقل السلوفاك 2-1 بعد التمديد.

اقرأ/ي أيضًا: أقدام إسبانيا في الدوري الإنجليزي.. خسارة آرسنال المتكررة

وحدهما ممثلا الأندية الهولندية "آيندهوفن وأياكس أمستردام" سارا بخطى ثابتة نحو دور المجموعات، وبات أم منافسيهما بالوصول إلى دور المجموعات بحاجة لمعجزة كي يتحقّق، لأن بطل الدوري الهولندي آيندهوفن حقّق فوزاً درامياً من ميدان باتي بوريسوف البيلاروسي بواقع 3-2، كذلك فعل أياكس أمستردام عندما قهر دينامو كييف الأوكراني بثلاثة أهداف لواحد، ولكن الفارق يكمن في أن هذا الانتصار كان على الأراضي الهولندية.

ولا تقلّ حظوظ آيك أثينا اليوناني في بلوغ دور المجموعات عن الفريقين الهولنديين، إذ حقّق فريق العاصمة اليونانية الانتصار من ميدان مول فيدي المجري 2-1، في مباراة طُرد منها لاعباً من كل فريق، وسبق للفريق اليوناني أن أقصى سيلتيك الاسكتلندي من الدور الذي قبله، بعد أن تعادل معه ذهاباً 1-1 وتغلّب عليه إياباً 2-1، فيما يتطلّع يونغ بويز السويسري لتحقيق نتيجة أفضل من التعادل الإيجابي التي مني بها على أرضه أمام دينامو زغرب الكرواتي.

بذلك لم يضمن أحد من الفرق الـ12 المشاركة في الدور الثالث المؤهّل لدوري المجموعات مكانه في هذا الدور بشكل حتمي،  على الرغم من اقتراب فرق اليونان وهولندا من حصد 4 تذاكر، فهل ستتحقق المفاجأة ويخرج كبار القارّة من هذا الدور، أم سينتفض النسر البرتغالي في لقاء الإياب في معقل باوك سالونيكا اليوناني..

 

اقرأ/ي أيضًا:

لعنة الرقم 13 تطيح بريال مدريد في السوبر الأوروبي

برشلونة ينذر الخصوم.. وميسّي يتفوّق على نفسه