بايدن يتعهد باستبدال 650 ألف سيارة حكومية بأخرى كهربائية من إنتاج أمريكي

بايدن يتعهد باستبدال 650 ألف سيارة حكومية بأخرى كهربائية من إنتاج أمريكي

من حفل تنصيب جو بايدن في 20 يناير الماضي (Getty)

ألتراصوت- فريق الترجمة 

تعهد الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن بالانتقال التدريجي نحو الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة، وذلك عبر تحويل أسطول السيارات الحكومية التي تعمل على الوقود التقليدي إلى أخرى تعمل على الطاقة الكهربائية النظيفة، مع الالتزام بالشراء من المصانع الأمريكية بشكل حصري لدعم المنتجات الوطنية.

يبلغ عدد السيارات المشغلة من قبل الحكومة الأمريكية حوالي 650 ألف سيارة، سيسعى بايدن إلى استبدالها جميعًا بسيارات تعمل على الطاقة الكهربائية

ويبلغ عدد السيارات المشغلة من قبل الحكومة الأمريكية حوالي 650 ألف سيارة، سيسعى بايدن إلى استبدالها جميعًا بسيارات تعمل على الطاقة الكهربائية، وذلك في خطوة تهدف إلى المساهمة في الحفاظ على البيئة ومحاربة التغير المناخي من ناحية، إضافة إلى كونها خطوة ستدعم مصانع السيارات الأمريكية التي سيتم الاعتماد عليها بشكل حصري من أجل بناء هذا الأسطول الجديد من السيارات الصديقة للبيئة، التزامًا بالأمر التنفيذي الذي أصدره بايدن في أول أيام إدارته في البيت الأبيض، والذي يفرض على الحكومة شراء المنتجات المصنوعة في الولايات المتحدة، لتشجيع شراء المنتجات المحلية ودعم الصناعات الوطنية، التي تأثرت بشكل كبير بسبب أزمة كورونا.


من حفل تنصيب جو بايدن في 20 يناير الماضي (Getty)

ومن المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة في حال تنفيذها إلى المساهمة في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. فوفق أرقام العام 2019، فإن الحكومة الفدرالية للولايات المتحدة قد شغلت 645 ألف سيارة في العام 2019، قطعت حوالي 4.5 مليار ميل (7 مليارات كيلومتر) في عام واحد، واستهلكت 375 مليون غالون من الوقود، يولّد احتراقها 3.57 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون. ومن المأمول أن يؤدي استبدال 650 ألف سيارة بأخرى كهربائية إلى نتائج إيجابية معتبرة، رغم أن الخبراء لا يرجحون أن تظهر نتائج ذلك على المدى القريب أو حتى المتوسط، إلا أن الأثر التدريجي على البيئة سيكون إيجابيًا على المدى البعيد، خاصة في حال شجعت هذه الخطوة عامة الأمريكيين على التحول إلى الطاقة النظيفة واستخدام السيارات الكهربائية بدل تلك التي تعمل على الوقود الأحفوري.

نسبة السيارات الكهربائية التي بيعت في الولايات المتحدة في العام الماضي لم تتجاوز 2 بالمئة من مجموع مبيعات السيارات

وعلى الرغم من أن نسبة السيارات الكهربائية التي بيعت في الولايات المتحدة في العام الماضي لم تتجاوز 2 بالمئة من مجموع مبيعات السيارات، إلا أنه من المتوقع ارتفاع هذه النسبة في السنوات المقبلة، خاصة مع خطط الشركات الأمريكية الواعدة لطرح سيارات كهربائية جديدة في السوق، مثل شركة فورد بالنسخة الكهربائية من سيارة "موستانغ"، إضافة إلى موديلات جديدة من مركبات تيسلا، وسيارة الهامر الكهربائية من شركة جي أم سي.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

700 مليار دولار: قيمة تيسلا أعلى من قيمة 5 من كبرى شركات السيارات

"سيارات المراسم".. ماذا تعرف عن سيارات الزعماء حول العالم؟