السوبر الألماني.. دورتموند ينذر بايرن ميونيخ ويتوّج بأول ألقاب الموسم

السوبر الألماني.. دورتموند ينذر بايرن ميونيخ ويتوّج بأول ألقاب الموسم

بوروسيا دورتموند بطلًا لكأس السوبر الألماني (Getty)

توّج بوروسيا دورتموند بلقب كأس السوبر الألماني، بفوزه على غريمه بايرن ميونيخ بهدفين دون رد، في اللقاء الذي جمع الفريقين على ملعب سيغنال إيدونا بارك، بذلك وجّه أسود فيستفاليا إنذارًا شديد اللهجة للعملاق البافاري، في رسالة واضحة مفادها أن أخطاء الموسم الماضي لن تتكرّر، ولقب البوندسليغا يجب أن يكتسي الرداء الأصفر مع نهاية موسم 2019/2020.

لم ينسَ فريق بوروسيا دورتموند الموسم الماضي، حين كان قاب قوسين أو أدنى من نيل لقب الدوري الألماني، لكنّه فرّط بالفارق الشاسع بينه وبين مطارده بايرن ميونيخ في المراحل الأخيرة، لتظفر في النهاية كتيبة الكرواتي نيكو كوفاتش باللقب، الماضي مضى وانقضى، ولوسيان فافر عازم هذا الموسم لمنح فريقه لقب البوندس ليغا، تجلّى ذلك بتدعيم صفوفه بالعديد من النجوم أبرزهم ثورغان هازارد وشولز وعودة المدافع الصلب ماتس هوملس، بالمقابل لم يُجرِالبايرن أيّ تعديلات  تكفل تعويض الثنائي آرين روبين وفرانك ريبيري، ناهيك عن مشاكله في الخطّ الخلفي التي تفاقمت بعد رحيل هوملس.
 

حصد دورتموند كأس السوبر للمرّة السادسة في تاريخه، بفارق مرّة واحدة عن بايرن ميونيخ صاحب الرقم القياسي

شكّل كأس السوبّر الألماني مناسبة هامّة لإظهار عضلات الفريقين، ومدى قدرتهما على زرع الثقة في نفوس جماهير كلّ منهما، من أجل إظهار مدى القدرة على المنافسة في بطولات الموسم الجديد الحافلة محلّيًا وقارّيًا، وكم هو رائع أن يبدأ الحصاد مبكّرًا بلقب على حساب المنافس المباشر في المنافسات المحلّية، بايرن ميونيخ أحرز ثنائيّة الدوري والكأس الموسم الماضي، ودورتموند وضيف البوندس ليغا سيسعى جاهدًا لحرمان البايرن من أولى ألقاب الموسم، عسى أن تنقطع لاحقًا سُبحة بطولات الدوري المتتالية بالنسبة بايرن ميونيخ.

اقرأ/ي أيضًا: البطولة السابعة على التوالي.. بايرن ميونيخ سيّد البوندسليغا الأزلي

دخل دورتموند اللقاء الذي أقيم على ملعبه سيغنال إيدونا بارك دون مقدّمات، بعد مرور أقلّ من دقيقة على بداية المباراة كاد ماركو رويس أن يفتتح النتيجة بتسديدة قويّة من داخل منطقة الجزاء، أنقذها الحارس المخضرم مانويل نيوير بأعجوبة وحوّلها لركلة ركنيّة، دقائق قليلة بعد ذلك ويزداد اللقاء إثارة بعد هفوة مانويل نيوير نفسه، والذي اعتاد على ارتكاب أخطاء مماثلة في مسيرته الكروية، إذ تقدّم بشكل غير مبرر للأمام تاركًا عرينه خاليًا أمام الخصم، لكنّ الأقدار أنقذته بعدما انحرفت كرة ألكاسير التي صوّبها المهاجم الإسباني من منتصف الملعب عن القائم، وجرّب غوريرو حظّه بتسديدة خطرة من داخل منطقة الجزاء، أبعدها نيوير بقدمه على طريقة حرّاس مرمى رياضة كرة اليد، مرّت أوّل 20 دقيقة من المباراة بسلام على شباك البافاريين.

سيطر بايرن ميونيخ على ما تبقّى من دقائق في الشوط الأوّل، وعمد أصحاب الأرض على تحصين مواقعهم الخلفية، مع اللجوء لخيار الهجمات المرتدّة، بالمقابل لم تنفع تحرّكات ليفاندوفسكي ولا تسديدات كومان وألابا في تسجيل هدف التقدّم لبطل الثنائيّة، بسبب تألّق الحارس البديل ماروين هيتز من جهة، وافتقاد الفريق البافاري للمسته الأخيرة أمام المرمى، فقنع دورتموند بالخروج من الشوط الأوّل بنتيجة التعادل السلبي.

اقرأ/ي أيضًا: كلاسيكو ألمانيا.. البايرن يقسو على دورتموند ويتصدر البوندسليغا

انطلاقة مثاليّة للغاية بالنسبة لدورتموند مع بداية الشوط الثاني، 3 دقائق فقط كانت كفيلة بافتتاح النتيجة عبر باكو ألكاسير، هذا الأخير تلقّى كرة عرضيّة من مجهود رائع للإنجليزي سانشو، والذي تلاعب بالدفاع البافاري ومرّر كرة على المقاس للمهاجم الإسباني، والذي أودعها في الشباك أرضيّة على يسار الحارس نيوير، بعد هذا الهدف كشّر البافاريون عن أنيابهم، وبدأ شلّال هجماتهم الخطرة في الانهمار تجاه مرمى الحارس هيتز، والذي تألّق أكثر من مرّة في الذود عن مرماه، فأبعد بفدائيّة من على خطّ المرمى تسديدة مولر، وأنقذ ببراعة شباكه من كرة رأسية لجوريتسكا، وأسعفه تسرّع جوشوا كيميتش الذي فعل الصعب وراوغ الدفاع والحارس دون أن ينجح في الأمر السهل بإيداع الكرة في المرمى الخالي، ومع لجوء أصحاب الأرض للهجمات المرتدّة تلقّى الإنجليزي الشاب سانشو الكرة من منتصف الملعب وجرى بها حتّى وصل للمنطقة المحرّمة، وأودع الكرة في الشباك بين أقدام نيوير، ليطلق رصاصة الرحمة على الفريق البافاري، ويعلن فور فريقه بلقب كأس السوبر الألماني.
 

بذلك استفاق المارد الأصفر في ألمانيا ووجّه إنذارًا شديد اللهجة لبايرن ميونيخ، في رسالة واضحة مفادها أن الموسم الحالي لن يكون كسابقيه، كما حصد دورتموند الكأس للمرة السادسة في تاريخه، ليقلّص الفارق مع البايرن صاحب الرقم القياسي برفع كأس السوبر 7 مرّات.

 

اقرأ/ي أيضًا:

قمة الدوري الألماني.. دورتموند يعزّز صدارته

لوسيان فافر يعيد بروسيا دورتموند إلى الواجهة