أنباء حول إمكانية عودة

أنباء حول إمكانية عودة "حظر الجمعة" تشغل الأردنيين في تويتر

مركز طبي في مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الأردن (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

بعد تداول الأنباء حول توجّه اللجنة الوطنية لمكافحة الأوبئة في الأردن وتوصيتها للعودة إلى فرض الحظر الشامل في أيام الجمعة، أطلق مغردون أردنيون وسم #حظر_الجمعة، الذي تصدّر قائمة "الترند" في الأردن يوم الإثنين 22 شباط/فبراير. واستخدم المغردون الوسم للتعقيب على الأنباء المتداولة حول هذا التوجه، والتشكيك بمدى فعاليته وجدواه، بالإضافة إلى التعبير عن عدم رضاهم عن الإجراءات المتخذة في بلادهم منذ بداية جائحة كوفيد-19.

سجل الأردن يوم الإثنين 22 شباط/فبراير، 4550 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو الرقم الأعلى خلال 3 أشهر تقريبًا

وفيما تصدر النقاش  في الأردن حول الخطوات الواجب اتخاذها ومدّى فاعليتها، سجل الأردن يوم الإثنين 22 شباط/فبراير 2021، 4550 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو الرقم الأعلى خلال 3 أشهر تقريبًا.

اقرأ/ي أيضًا: تحركات من نشطاء حماية البيئة في قبرص لوقاية طيور الفلامينغو من مخلفات الصيد

أحد الحسابات رأى أن قانون حظر الجمعة ليس سوى نكتة ساذجة، فيما قال حساب باسم عبير إن المواطنين يمكنهم الخروج والتنقّل خلال أيام الأسبوع الستة المتبقية، وبالتالي فإن حظر الجمعة لا معنى له.

كما سخر محمد سلامة بدوره من القرار، وقال إن العائلات تجتمع للسهر مساء الخميس، ثم يذهبون لتناول الغداء سويًا يوم السبت، وبالتالي فإن حظر الجمعة ومنع التجول خلال هذا اليوم لا يحمل أية قيمة. وقال سلامة في تغريدة أخرى، إن حظر الجمعة سيشكل تهديدًا حقيقيًا لقطاعي المطاعم والحلويات. فيما نقل حساب حياة إف إم عن ممثل المواد الغذائية قوله إن المطاعم خسرت 40% من مبيعاتها خلال الجائحة.

وفي تغريدة أخرى، نقلت حياة إف إم عن مدير غرفة تجارة العقبة، عامر المصري، تأكيده أن حظر الجمعة سيؤدّي إلى إغلاق منشآت تجارية وتسريح عشرات العاملين.

وضمن السياق نفسه، قال ليث عرار إن الوضع الاقتصادي منهار تمامًا، وأصحاب المحال التجارية غير  قادرين على تحمّل أي حظر جديد. وتوقع أن يصل الشعب إلى الإفلاس قريبًا، في حال تمّ تطبيق قرار حظر الجمعة، وتقليص ساعات التجوّل.

في ذات الوقت نقلت الصفحة الرسمية للتلفزيون الأردني عن رئيس غرفتي صناعة الأردن وعمان، دعوته الحكومة إلى التروّي في اتخاذ إجراءات حظر جديدة، ومشاركة القطاع الخاص في اتخاذ القرارات المتعلّقة بتشديد الإجراءات المرافقة للحالة الوبائية. 

وقال حساب باسم أسيل إن موضوع فرض قرار حظر جديد سيكون مزعجًا للغاية. وغرد حساب آخر باسم فارس ساخرًا من طريقة تعامل مديري الأزمات مع الجائحة وتعاملهم مع قرارات الحظر. 

بينما انتقدت تقى المجالي التخبّط الذي تعيشه الحكومة، والقرارات العشوائية التي تتّخذها. ووصف أحد الحسابات قرار حظر الجمعة بالغبي، ورأى أنه لا يوجد أي تفسير له، ويسبب زحمة في أيام الخميس، وتجمعات في المخابز والمحال التجارية، ما سيزيد من أعداد الإصابات بفيروس كورونا. من جهته، رأى محمد اليازجي أن حظر الجمعة لا يمكنه أن يكون حلًا بل سيساهم في مفاقمة المعاناة. ورأى اليازجي أن مواجهة كورونا تتطلب مراقبة المطارات والحدود، وتشديد الإجراءات الصحية ومعاقبة المستهترين.

وقال محمد إرشيد أنه غير مقتنع بفكرة الحظر، حيث تمّت تجربتها في السابق ولم تأتِ بأية نتيجة، وطالب الدولة بتحمّل مسؤولياتها واستقدام المزيد من اللقاحات فهذه هي الطريقة الأمثل للحد من انتشار الفيروس.

وتجدر الإشارة إلى أن الأردن سجّل حتى مساء الإثنين 22 شباط/فبراير 2021 أكثر من 368 ألف إصابة بفيروس كورونا و4554 حالة وفاة، فيما لا تزال حملات التطعيم في بداياتها المبكرة. 

 

اقرأ/ي أيضًا:

إصابات بشرية لأول مرة بسلالة "H5N8" من إنفلونزا الطيور في روسيا

هل ستشهد العلاقات الصينية - الأمريكية صفحة تجارية جديدة في ظل إدارة بايدن؟