البنتاغون يلغي عقدًا مع مايكروسوفت بقيمة 10 مليارات دولار أمريكي

البنتاغون يلغي عقدًا مع مايكروسوفت بقيمة 10 مليارات دولار أمريكي

(Getty Images)

ألتراصوت- فريق الترجمة 

أعلن البنتاغون يوم الثلاثاء 6 تموز/يوليو أنه سيلغي عقدًا في مجال خدمات الحوسبة السحابية مع مايكروسوفت كانت ستبلغ إجمالي قيمته حوالي 10 مليارات دولار أمريكي، وأنها ستلجأ بدل ذلك إلى عقد صفقة أخرى ستنخرط بها كل من مايكروسوفت وأمازون.

ووفق بيان صادر عن البنتاغون تناقلته وسائل إعلام أمريكية، فإن "الظروف التقنية المتحولة جعلت من الواضح أن عقد الحوسبة السحابية العسكرية لتحديث الشؤون التقنية في وزارة الدفاع الأمريكية لا يلبي المتطلبات الحالية للوزارة ولا يفي بسدّ الفجوات التقنية".

قال بيان صادر عن البنتاغون فإن الظروف التقنية المتحولة جعلت من الواضح أن عقد الحوسبة السحابية العسكرية لتحديث الشؤون التقنية في وزارة الدفاع الأمريكية لا يلبي المتطلبات الحالية للوزارة

ولم يشر البيان إلى الإشكالات القانونية القائمة منذ نهاية العام 2019 بخصوص هذا العقد المثير للجدل، حيث كانت المحكمة الفدرالية الأمريكية قد قالت مؤخرًا إنها لا تستبعد أن يكون الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب قد تدخّل من أجل التأثير في قرار الوزارة لمنح العقد الضخم لشركة مايكروسوفت.

وكان القرار الصادر من المحكمة قد اعتبر في صالح شركة أمازون، والتي ألمحت إلى أن العقد الذي كان سيمتد لعشر سنوات تشوبه تجاوزات قانونية تهدف إلى عدم إشراك أمازون في الصفقة، وذلك بسبب ما يعتقد أنه عداوة من طرف ترامب لمؤسس أمازون، جيف بيزوس، ما دفع أمازون إلى تحريك دعوى قضائية للحيلولة دون إقرارها، وإعادة النظر فيها.

لطالما اعتُبرت شركة أمازون لخدمات الشبكة من أبرز المرشحين في أي صفقة كبرى بهذا الحجم والنطاق مع أي جهة حكومية أمريكية، ولاسيما وزارة الدفاع

وتعد شركة أمازون لخدمات الشبكة (Amazon Web Services)، من الشركات الرائدة في السوق الأمريكية في مجال الحوسبة السحابية وخدماتها المتطورة، ولطالما اعتبرت من أبرز المرشحين في أي صفقة كبرى بهذا الحجم والنطاق مع أي جهة حكومية أمريكية، ولاسيما وزارة الدفاع، والتي تهدف عبر برنامج "جيدي" إلى تطوير عمليات تخزين البيانات السرية، وتحسين تقنيات الاتصال مع الجنود في الميدان، والاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي لتسريع عملياتها وقدراتها القتالية.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

بلو أوريجين: سيّدة ثمانينيّة سترافق جيف بيزوس في الرحلة الأولى إلى الفضاء

جيف بيزوس يحطّم رقمًا قياسيًا جديدًا في الثراء.. فكم بلغت ثروته؟