آبل تستعين بمدير سابق في

آبل تستعين بمدير سابق في "بي أم دبليو" لتطوير سيارتها الكهربائية

شكل تعبيري عن سيارة آبل المستقبلية (9to5Mac)

ألتراصوت- فريق الترجمة 

 

أقدمت شركة آبل الأمريكية على تعيين أولريتش كرانز، المدير التنفيذي السابق في قسم السيارات الكهربائية في شركة "بي أم دبليو" الألمانية، وذلك من أجل مساعدة الشركة على تطوير سيارتها الكهربائية الخاصة وقيادة المشروع الذي أطلقته آبل للمنافسة في هذا القطاع الواعد، وذلك بحسب ما نقلت وكالة بلومبيرغ عن مصادر مطلعة داخل شركة آبل.

تطمح آبل إلى منافسة اللاعبين الكبار في قطاع السيارات الكهربائية، وتحديدًا شركة تيسلا

ويأتي تعيين كرانز بعد أن استقال من منصبة التنفيذي في شركة "كانو"، وهي شركة تعمل على تطوير أنظمة قيادة ذاتية في السيارات، كما شغل سابقًا منصب نائب الرئيس الأول في المجموعة التي طوّرت سيارتي "i3" و "i8" الكهربائيتين من "بي أم دبليو"، حيث عمل لمدة 30 عامًا.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة آبل، تيم كوك، قد ألمح قبل عدة أشهر إلى أن شركته ستطرح سيارة كهربائية تحمل علامتها التجارية، وستكون سيارة متقدّمة بتقنية قيادة ذاتية ومواصفات مستقبليّة مبتكرة وغير مسبوقة في عالم السيارات.


المقر الرئيسي لشركة آبل (Getty)

وكانت آبل بصدد الاتفاق مطلع العام الجاري مع شركة هيونداي-كيا من أجل التعاون معها لتصميم سيارة خاصة بشركة آبل تعتمد على تقنية القيادة الذاتية، والاستفادة من مصنع شركة كيا في ولاية جورجيا لتصنيع هذه السيارة. وترغب شركة آبل بتطوير هذا التعاون بالشكل الذي يضمن لها التحكم بشكل كامل بالتقنية التي ترغب باستخدامها في سياراتها القادمة، إلا أن الشركتين لم تتوصلا إلى اتفاق نهائي بشأن هذا التعاون، بعد تعثّر المباحثات بينهما في شباط/فبراير الماضي.

ولا يعرف الكثير عن الشكل الذي ستكون عليه سيارة آبل المستقبلية، ولكنها ستكون أقرب إلى المركبة العادية، ولن تكون مجرد "روبوت أجرة"، أو مركبة توصيل، أي أنها ستطمح إلى منافسة اللاعبين الكبار في قطاع السيارات الكهربائية، وتحديدًا شركة تيسلا.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

سيارة كهربائية صينية بسعر 4,500 دولار تهدّد سيطرة تيسلا على القطاع

نيسان تعلن عن خطوات جريئة جديدة في عالم السيارات الكهربائية