7 معلومات عن الصليب والهلال الأحمر في يومهما العالميّ

7 معلومات عن الصليب والهلال الأحمر في يومهما العالميّ

الصليب الأحمر

الترا صوت- فريق التحرير

يصادف الثامن من أيار/مايو اليوم العالمي للصليب الأحمر والهلال الأحمر، وذلك للاحتفاء بالعمل الذي تقوم به منظمات الصليب الأحمر والهلال الأحمر حول العالم.

الثامن من أيار/مايو هو ذكرى ميلاد هنري دونانت، رجل الأعمال السويسري الذي كان وراء حركة الصليب الأحمر من البداية

والثامن من أيار/مايو هو ذكرى ميلاد هنري دونانت، رجل الأعمال السويسري الذي كان وراء حركة الصليب الأحمر من البداية، وذلك بعد أن عاين فظائع الحرب خلال معركة سولفيرينو عام 1859 في إيطاليا. ولعلك تلاحظ أن شعار الصليب الأحمر شبيه بالعلم السويسري، وهذا ما رغب دونانت في تحقيقه.


هنري دونانت

اقرأ/ي أيضًا: في ذكرى اتفاقية جنيف.. اتفاق عالمي على خرقها باستمرار!

لكن ما هي بعض الحقائق التي يجب معرفتها عن الصليب والهلال الأحمر؟

1) تنتشر جمعيات الصليب والهلال الأحمر في 189 موقعًا حول العالم، من أفغانستان وحتى زيمبابوي.

2) شعار الصليب الأحمر هو أحد أكثر الشعارات شهرة وأعلاها اعتبارًا في العالم

3) يعمل في جمعيات ولجان الصليب الأحمر والهلال الأحمر أكثر من 97 مليون متطوع، نصفهم من الشباب.

4) خمسون بالمئة من مجموع المتطوعين من النساء

5) نالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر جائزة نوبل للسلام أربع مرات، وذلك عام 1917، وعام 1944، وعام 1963، ومرة على شكل جائزة نالها هنري دونانت نفسه عام 1901.

6) قبل اندلاع الحرب بين الدولة العثمانية وروسيا عام 1877، وافقت الإمبراطورية على تأسيس جمعية وطنية للصليب الأحمر، لكن بشرط استخدام الهلال الأحمر على الخلفية البيضاء بدل الصليب المرتبط بالديانة المسيحية. وهكذا بدأت الطواقم الطبية العثمانية بتمييز نفسها باستخدام الهلال، وقد تمت الموافقة على ذلك بشكل مؤقت أثناء فترة النزاع. لكن شعار الهلال الأحمر لم يأخذ صفة رسمية معتمدة دوليًا إلا عام 1929، بعد مراجعة اتفاقيات جنيف، ومطالبة تركيا ومصر الاعتراف بالهلال الأحمر.

7) طالبت بلاد فارس (الاسم القديم لجمهورية إيران) عام 1929 باستخدام شعار الأسد والشمس الأحمرين، وتم الاعتراف بهذا الشعار دوليًا إلى أن قررت إيران عام 1980 اعتماد الهلال الأحمر والتنازل عن الحق في استخدام شعار الأسد والشمس الأحمرين، مع الاحتفاظ بحقها في العودة إلى استخدام هذا الشعار في حال الاعتراف بشعارات جديدة.

 

المصدر: ICRC

 

اقرأ/ي أيضًا: 

المغاربة لا يتبرعون بالأعضاء.. ما السبب؟

إرشادات عليك اتّباعها عند التبرّع بالدم لأوّل مرة