ماناش باتاشارجي: امرأة

ماناش باتاشارجي: امرأة

فرانسيس نيوتن سوزا/ الهند

ماناش باتاشارجي شاعر وكاتب ومترجم وباحث في العلوم السياسيّة من دلهي. أصدر مجموعته الشعرية الأولى عام 2013 بعنوان "قبر غالب" (Ghalib’s Tomb).


"إنها سهلة، مستحيلة، صعبة، تستحق العناء". 

  • فيسوافا شيمبورسكا

 

إنها ملتصقة بشيء من الدفء

بالليل والنهار.

العالم محيّرٌ وحسب.

هو ليس قطفها الداني. ستضطر لانتزاعه حتمًا، وتترك آثار قضماتها.

لديها ما يشغلها من هموم.

أين تجد نفسها؟ في عينَي

ذاك الرجل، الذي يحتسي قهوته،

ويتحدث إليها، كأنه يحدث نفسه؟ ذلك الرجل،

الذي قرأ الكثير،

أليس كافيًا لقراءة صمتها؟

ليس هو، ولا ذاك أيضًا، من يقرر

مكانها في الشمس. هي لا تريد عالمًا يرمي به النردَ شخص جديد.  

هذه لعبة لن تكررها. رجل أو امرأة،

هما وحدهما أفضل، من يخاطر بخسارتها.

الرغبة ليست كوب شاي.

عيناها مرآة رؤية خلفية. هي تعرف

كل ما يختبئ وراء ظهرها.

حين تمارس الحب، تقلق كثيرًا

بأمر النهايات. ما من أحدٍ يعرف

ما يزعجها، سوى قطتها، حين تمشي

 أو تلمّع المرآة: إنه أمتعتها

من الذاكرة. تموء القطة، كأنها تقول،

"أفهمك".

لن تسعها مرآتُك. لن تجدها

هناك. لقد خرجت،

تحرّك أزقة أحلامها.

يخذلها العالم كل يوم.

لكنها لن تقبل بالفوز،

بديلًا عن النصر.

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

ماناش باتاشارجي: على القصيدة أن تنهي غفلتنا

الشعر روح الرفض في زمن الاستبداد