كيف قتل توتنهام تشيلسي بأسلوبه؟

كيف قتل توتنهام تشيلسي بأسلوبه؟

بوكيتينيو يمازح كونتي على خط الملعب (كريغ ميرسير / Getty)

13 انتصارًا متتاليًا هي سلسلة تشيلسي، التي وصلت إلى نهايتها أمام الجار القريب توتنهام، ما يمكن وصفه بملحمة كروية أظهرت القيمة الكبيرة لأفضل خطي دفاع في الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك في ليلة كان عريسها صاحب هدفي توتنهام ذو الـ 20 سنة، ديلي آلي. فكيف نجح توتنهام بإيقاف زحف تشيلسي؟.

13 انتصارًا متتاليًا هي سلسلة تشيلسي، التي وصلت إلى نهايتها أمام الجار القريب توتنهام، ما يمكن وصفه بملحمة كروية

نسخ ماوريسيو بوكيتينو أنطونيو كونتي. فالوقت الذي صرفه المدربان على إيجاد الحل لأسلوب كونتي باللعب بأسلوب 3-4-3، كان قد وجد بوكيتينو الحل بما فعله بيب غوارديولا قبله عند خسارته 3-1 وهو نسخ طريقة لعب كونتي واللعب بمواجهتها.

اقرأ/ي أيضاً: 2017.. رونالدو يردّ على إهانة كروس

سمح أسلوب بوكيتينو بتحويل المعركة إلى فردية، حيث أمام كل لاعب من تشيلسي كان يوجد لاعب من توتنهام وهو ما قضى على إمكانية اللعب خلف المدافعين أو بينهم أو خلفهم كما كان يفعل تشيلسي في المباريات السابقة.

خط الدفاع العالي قضى على كوستا

تعد هذه المباراة الأسوأ لتشيلسي منذ انتقال كونتي إلى أسلوب 3-4-3. فضغط توتنهام في كل أرجاء الملعب أظهر نقاط ضعف عند اللاعبين السيئين مع الكرة مثل نغولو كانتي الذي قام بالعديد من الأخطاء الفردية. أما النقطة الأهم فكانت القضاء على خطورة كوستا، الذي يتميز بالجري خلف المدافعين.

في أول 65 دقيقة وقبل أن يقوم كونتي بأول تبديل، استلم كوستا 9 تمريرات على بعد حوالي 36 مترًا من المرمى وهو ما ساهم بالتخفيف من سرعة كوستا وجعل استلامه الكرة وظهره للمدافعين أسهل على توتنهام.

اقرأ/ي أيضًا: أجمل هدف إنجليزي في ديسمبر لبرادلي لوري

فشل تشيلسي بإيقاف إيريكسن

في ظل لعب الفريقين بأسلوب الضغط المستمر، كان لعب الفريقين يتحول إلى 5-4-1 في الحالة الدفاعية، واللاعب الوحيد الذي نجح بالهروب من الرقابة كان إيريكسن. فالأخير كان يعود إلى العمق لاستلام الكرة وإرسال الكرات الطويلة التي نتج عنها هدفا توتنهام في المباراة بنسخة كربونية.

وبدا أن لاعبي تشيلسي لم يكونوا في الحضور الذهني المثالي، فأثناء صناعة إيريكسن للهدف الأول كان كانتي قريبًا لكنه لم يضغط بشكل جيد وأثناء الهدف الثاني كان غاري كاهيل سيئ التغطية.

يمكن وصف مواجهة توتنهام وتشيلسي بمباراة التفاصيل الصغيرة، التي حُسمت بالاستفادة من أصغر الأخطاء، كذلك يمكن اعتبار توظيف بوكيتينو للاعبين مثل داير وإيريكسن ووالكر وروز منحه تشكيلة مثالية قد تكون مفتاحًا للفترة المقبلة من الـ"بريميير ليغ".

اقرأ/ي أيضًا: 

10 أمور يجب معرفتها عن كأس الأمم الأفريقية 2017

تكنولوجيا الفيديو.. كيف كانت ستغير تاريخ الكرة؟