كتاب

كتاب "رسائل جورج أورويل".. ما وراء السيرة الذاتية

الكاتب البريطاني جورج أورويل (1903 - 1950)

أمضى المحرر الأدبي بيتر ديفيسون الجزء الأكبر من حياته مطاردًا أثر الكاتب البريطاني جورج أورويل (1903 – 1950). وخلال هذه السنوات، اشتغل ديفيسون على جمع وتحرير ما تركه أورويل خلفه من أعمالٍ أدبية ونقدية، بالإضافة إلى أخرى بتصنيفاتٍ مختلفة، صدرت جميعها تحت عنوان "جورج أورويل: الأعمال الكاملة"، وتوزعت على أكثر من 10 مجلدات ضمت، إلى جانب أعماله المنشورة، أخرى جديدة تُنشر للمرة الأولى، مثل مذكراته الشخصية ورسائله.

تغطي الرسائل حياة جورج أورويل خلال فترة تمتد إلى نحو 20 عامًا، وتقف عند أحداثٍ وتحولاتٍ عالمية عايشها بشكلٍ مباشر

مطلع عام 2019، أصدرت "دار المدى" الترجمة العربية الأولى من مذكرات أورويل التي جمعها وحررها بيتر ديفيسون، بعد إصدارها أعماله الشعرية الكاملة عام 2018. وضمت المذكرات معلوماتٍ واسعة حول مؤلف "1984" وأنشطته وهمومه واهتماماته، ومثلت قيمة وثائقية كبيرة للباحثين والمهتمين بأعماله وحياته، إذ تقدّم، بحسب ديفيسون، سيرة ذاتية لحياة أورويل وأفكاره خلال جزءٍ كبير من سنوات عمره.

اقرأ/ي أيضًا: "أنت قدري": أسرار علاقة دي بوفوار مع عشيقها الشاب في رسائل جديدة

استكمالًا لمساعيها هذه في نقل أعماله الكاملة إلى اللغة العربية، أصدرت "دار المدى" قبل أيام قليلة كتاب "رسائل جورج أورويل"، الصادر للمرة الأولى عام 2010 تحت عنوان "جورج أورويل: حياة في الرسائل"، جمع فيه بيتر ديفيسون أكثر رسائل الروائي البريطاني إثارةً للاهتمام والجدل.

تغطي الرسائل حياة أورويل خلال فترة تمتد إلى نحو 20 عامًا، وتضيء على محطاتٍ مختلفة في حياته الشخصية، وتقف في الوقت نفسه عند أحداثٍ وتحولاتٍ عالمية عايشها بشكلٍ مباشر، مثل الحرب العالمية الثانية، والحرب الأهلية الإسبانية، والكساد العظيم سنة 1929، وغيرها من الأحداث التي تُقدّم الرسائل نوعًا من الرصد للطريقة التي تفاعل أورويل من خلالها معها.

تشكل الرسائل سيرة ذاتية إضافية لصاحب "الحنين إلى كتالونيا"، وربما تفوق مذكراته من حيث الأهمية لاعتباراتٍ مختلفة، لعل أهمها سرده لتجاربه فيها من زاوية مختلفة قليلًا عن تلك التي انطلق منها في تدوين مذكراته، إذ نتعرف إليه، على سبيل المثال، وهو يُحاكم تجربته في العمل ضمن صفوف الشرطة الاستعمارية البريطانية في بورما، بعد استعادته لها من زاوية نقدية بحتة، الأمر الذي ينطبق على تجارب أخرى مختلفة، بدءًا من فقره وتشرده، وتفاصيل حياته في المغرب، حيث قضى هناك عامًا كاملًا، قبل الانتقال إلى اسبانيا لمحاربة الفاشية خلال الحرب الأهلية، وملاحظاته حول تلك التجربة بعيدًا عن الانطباعات العاطفية، بالإضافة إلى مشاوير المشي الطويلة، وعمله في الـ BBC، وتفاصيل أجواء كتابته "مزرعة الحيوان"، والصعوبات التي واجهها أثناء بحث عن ناشرٍ لها.

يتميز كتاب "رسائل جورج أورويل" بإضافة بيتر ديفيسون بعض الرسائل التي تلقاها أورويل من أصدقائه وزوجته وناشريه، بالإضافة إلى رسائل أخرى تبادلها أصدقائه بين بعضهم البعض حوله. ويضم أيضًا رسائل تساهم في بناء تصوراتٍ كافية عن أحواله وأزماته النفسية بعد وفاة زوجته، وتعامله مع ثنائية المرض والخسارة التي عنونت حياته القصيرة بطبيعة الحال، إذ نتعرف إليه، في بعض رسائله إلى أصدقائه، وهو يعيش أقصى مشاعر الوحدة، أو لحظة ضعفه وتوسله عبثًا للحصول على المزيد من الأيام، بعد اكتشافه إصابته بمرض السل، وتحت تأثير شعوره باقتراب أجله. ويذكر صاحب "ابنة القس"، قبل نصف عام من وفاته، أنه يريد البقاء حيًا لمدة 10 سنواتٍ على الأقل لأسبابٍ عديدة، أهمها رعاية ابنه، ومواصلة الكتابة.

في هذا السياق، يتحدث أورويل في رسائله إلى ناشره عن رواية تدور أحداثها في رأسه منذ عام 1945، ولكنه شعر بأن عليه ألا يبدأ بكتابتها قبل سنة 1950، بالإضافة إلى فكرة رواية قصيرة عبرت رأسه سنة 1948، ولكن درجات الحرارة المرتفعة، ومضاعفات إصابته بالسل، وأخيرًا وفاته، حالت دون تمكنه من كتابتها.

يتميز كتاب "رسائل جورج أورويل" بإضافة محرره، بيتر ديفيسون، بعض الرسائل التي تلقاها أورويل من أصدقائه وزوجته وناشريه

تقدم الرسائل تفاصيل وافية عن شغف جورج أورويل بالأدب، ونظرته إليه، بالإضافة إلى أحاديث مطوّلة حول كتب قرأها وراجعها لكتّابٍ مختلفين، مثل هنري جيمس، ف. سكوت فيتزجيرالد، جيمس جويس، جوزيف كونراد، جان بول سارتر، وغيره. ويشدد في العديد من رسائله على رفضه للشيوعية والإمبريالية والفاشية معًا، مع ميولٍ خفيفة إلى الاشتراكية بنموذجها الأصيل المضاد للشمولية، وليست الاشتراكية "الستالينية" التي لا تتعدى كونها مجرد مرآةٍ للشمولية.

اقرأ/ي أيضًا: رسائل همنغواي.. المواد الخام لأدب عظيم

ويرى صاحب "الصعود إلى الهواء" أن هناك فرقًا بكل تأكيد بين الفاشية والديمقراطية، ولكن لا يجب، بحسب تعبيره، على الدول التي تقدم نفسها على أنها دول ديمقراطية، أن تتعامل مع الدول الفاشية انطلاقًا من مبدأ العين بالعين والسن بالسن، لأنها تلغي بذلك الاختلاف القائم بينهما.

 

اقرأ/ي أيضًا:

كتاب "الحكومة العربية في دمشق".. الذكرى المئوية الأولى للدولة العربية

كتاب "يوميات عارف العارف".. شهادة مبكّرة عن إمارة شرق الأردن