ختام الدوري الألماني.. نجاة بريمن وخيبة ليفركوزن

ختام الدوري الألماني.. نجاة بريمن وخيبة ليفركوزن

تتويج بايرن ميونيخ ببطولة الدوري الثامنة تواليًا (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

اختُتم الدوري الألماني رسميًا مساء اليوم السبت، بتتويج بايرن ميونيخ بلقب البطولة الثامنة على التوالي، وهبوط ناديَي فورتونا دوسلدورف وبادربورن إلى دوري الدرجة الثانية، فيما نجى فيردير بريمن من هذا المصير بشكل مؤقّت، ونجح في الحفاظ على آماله في البقاء بالبوندسليغا، وشهدت الجولة الختاميّة غزارة تهديفية، ولم تخلُ من المفاجآت، حيث هُزم دورتموند في ميدانه برباعيّة، بينما فشل باير ليفركوزن في ضمان مركز مؤهّل لدوري أبطال أوروبا، واكتفى بمقعد في الدوري الأوروبي.

يدين عشّاق الكرة حول العالم لرابطة الدوري الألماني في إعادة الحياة لكرة القدم، استطاع البوندسليغا أن يقدّم نموذجًا حيًّا لجميع البطولات المحلّية في أوروبا والعالم، نجحوا من خلاله بإعادة النشاط لكرة القدم بعد توقّف دام أشهر بسبب انتشار فيروس كورونا في العالم، فشهدت أمسية السادس عشر من أيار/مايو عودة عجلة الدوري الألماني للدوران، ومن حينها اقتدت به البطولات الأوروبية الكبرى، واستكملت موسمها وفق إجراءات صحّية صارمة اتّخذتها رابطة الدوري الألماني، ومع ختام البوندسليغا اليوم السبت، يثبت الألمان نجاح تجربتهم بالعلامة الكاملة.

الجولة الختاميّة من البوندسليغا لُعبت فيها اللقاءات جميعها بوقت واحد، المباريات الثمانية كان نصفها تحصيل حاصل، فالبايرن ضمن بطولة المسابقة، ودورتموند ولايبزيج تأهّلا لبطولة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وفريق بادربورن تأكّد هبوطه إلى دوري الدرجة الثانية، لكنّ أربعة فرق بقيت حتّى المرحلة الأخيرة تطارد أحلامها فيما يخصّ البطولة الأوروبية، أو البقاء في البوندسليغا.

وصل بايرن ميونيخ لهدفه رقم 100 هذا الموسم، ونجا فيردير بريمن مؤقّتًا من الهبوط لدوري الدرجة الثانية

الفارق بين باير ليفركوزن الخامس وبوروسيا مونشنغلادباخ الرابع هو نقطتين فقط، فينتظر الأوّل هزيمة لمونشنغلادباخ أمام هيرتا برلين، مقابل فوزه على ماينز، وفي القاع تقاتل فيرديربريمين صاحب المركز قبل الأخير من أجل اقتناص المرتبة التي فوقه، والتي احتلّها فورتونا دوسلدورف، طمح بريمين أن ينتصر في الجولة الأخيرة على كولن، مقابل تعثّر فورتونا أمام يونيون برلين، إن فاز الفريقان فسيهبط بريمين برفقة بادربورن، وسيلعب فورتونا دوسلدورف مباراتي ملحق مع ثالث الدرجة الثانية، وإن تحقّقت آمال بريمين سيكون عليه انتظار الفريق ثالث الترتيب في الدرجة الثانية كي يخوض معه مواجهتي الملحق.

نجح باير ليفركوزن في تحقيق الفوز على ماينز بهدف وحيد أتى في الدقيقة الثانية، عن طريق كيفن فولاند، لكنّ ذلك لم يكفيه في اقتناص المركز الرابع من مونشنغلادباخ، لأن الأخير فاز على هيرتا برلين بهدفين لهوفما وإيمبولو، مقابل هدف لإيبسيفيتش، ليحافظ بوروسيا مونشنغلادباخ على المركز الرابع، ويكتفي باير ليفركوزن بالمشاركة في الدوري الأوروبي الموسم المقبل.

اقرأ/ي أيضًا:  بايرن ميونيخ يحتكر الدوري الألماني للموسم الثامن على التوالي

إذن بقي الترتيب في مراكز المقدّمة كما كان عليه في الجولة الماضية، بعكس المراكز المتأخّرة في الترتيب، إذ كان على فيردير بريمين الفوز وانتظار هزيمة فورتونا دوسلدورف كي ينجو مؤقّتًا من الهبوط لدوري الدرجة الثانية، قد يكفي فيردير بريمن تعادل فورتونا بشرط فوزه على خصمه كولن بنتيجة تفوق فارق الثلاثة أهداف، عمل بريمين ما عليه وأكثر، فانتصر بسداسيّة لهدف واحد، وقدّم له يونيون برلين خدمة العمر، حينما قضى على أحلام فورتونا بالبقاء، وهزمه بثلاثة أهداف دون رد، ليلحق فورتونا دوسلدورف ببادربورن إلى الدرجة الثانية، وينتظر فيردير بريمين ثالث ترتيب دوري الدرجة الثانية كي يلعب معه مباراتي ملحق، سيتحدّد من خلالهما من سيلعب الموسم المقبل بدوري الدرجة الأولى، ومن سيخوض غمار دوري الظل.

كانت بقيّة المباريات الأربع هامشيّة، لكنّها حملت تفاصيل هامّة دخلت تاريخ البوندسليغا، فالبايرن البطل واصل اكتساحه لخصومه، الدور الآن على فولفسبورغ الذي هُزم برباعيّة أبطالها مولر وكويسانسي وكومان وليفاندوفسكي، الأخير توّج هدّافًا للبوندسليغا برصيد 34 هدف، هي المرّة الخامسة في تاريخه التي يحظى فيها بهذا الشرف، وهو أوّل لاعب ينال لقب الهدّاف لثلاث مرّات متتالية، كذلك يمثّل الرقم 34 أفضل رصيد تهديفي له في موسم واحد بالبوندسليغا، وبرباعيّته في مرمى فولفسبورغ، نجح البايرن في الوصول إلى رقم 100 من الأهداف للمرّة الثانية في تاريخه، سجّل هذا الموسم 100 هدف وتلقّت شباكه 32 هدفًا، يملك أقوى هجوم في البطولة، وأقوى خط دفاع.

ومُني بوروسيا دورتموند بهزيمة قاسية على ملعبه أمام هوفنهايم برباعيّة نظيفة، صحيحٌ أن هذه المباراة تعتبر شكليّة بالنسبة لأسود فيستفاليا، هم ضامنون للمركز الثاني، والدقائق التسعين ستكون تحصيل حاصل، لكنّ ما فعله هوفنهايم سيسجّله بأحرف من ذهب، البطل هو الكرواتي آندريه كراماريتش الذي سجّل الأهداف جميعها، ليصبح أوّل لاعب في تاريخ هوفنهايم يسجّل رباعيّة في مباراة واحدة، وهو الوحيد في التاريخ الذي سجّل في عرين دورتموند أربعة أهداف كاملة.

وودّع فيرنر نجم لايبزيج فريقه بأحسن طريقة، في آخر مباراة معه قبل رحيله إلى تشيلسي، حينما سجّل له هدفي اللقاء أمام أوجسبورغ، فانتصر لايبزيج بهدفين لواحد، واعتلى فيرنر عرش الهدّافين التاريخيين للفريق برصيد 95 هدف، وفي مباراة هامشيّة أخرى، تفوّق فرايبورغ على شالكة برباعيّة نظيفة، وهُزم بادربورن أمام آينتراخت فرانكفورت 3-2.

اقرأ/ي أيضًا: 

 البايرن يلامس لقب البوندسليغا.. وبادربورن أوّل الهابطين إلى الدرجة الثانية

البايرن يتخطّى عقبة ليفركوزن.. ودورتموند يمضي يائسًا في سبيل ملاحقته