تعثّر نابولي يشعل المنافسة على زعامة الكالتشيو

تعثّر نابولي يشعل المنافسة على زعامة الكالتشيو

تعادل مخيب لنابولي في معقل ساسولو (Getty)

انتهت مباريات رباعي القمة في المرحلة الـ15 من الدوري الإيطالي بتعادل مثير للمتصدر نابولي مع مضيفه ساسولو، وفوز لملاحقيه الثلاثة، قطبا ميلانو الميلان والإنتر، إضافة إلى أيقونة بيرغامو نادي أتالانتا .

البداية من مباراة ساسولو ونابولي،  والتي حملت إثارة كبيرة في شوطها الثاني، فبعد شوط أول سلبي كان فيه المضيف ساسولو الطرف الأفضل، لم يمهل المتصدر أصحاب الأرض أكثر من ست دقائق قبل أن يسجل فابيان هدف فريقه الأول في الدقيقة الـ51، رغبة نابولي في اصطياد نقاط المباراة كانت واضحة مع تسجيل هدف ثان في الدقيقة الـ59 عبر مهاجمه ميرتينز.

 اعتقد لاعبو نابولي بعد الهدف أن اللقاء بات سهلاً، فهو يتقدم بهدفين مقابل لا شيء قبل 20 دقيقة من النهاية، لكن أصحاب الأرض أثبتوا أن فوزهم في الجولة السابقة على الوصيف ميلان لم يكن صدفة، فانقض الفريق على مرمى نابولي دون رحمة، وسجل جيانلوكا هدف ساسولو الأول في الدقيقة الـ71، ثم أعاد جيان ماركو فيراري المباراة لنقطة البداية في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، بعد أن سدد كرة ذكية استقرت عن يسار أوسبينا.

 قلوب لاعبو وجمهور نابولي توقفت عند الدقيقة الـ93، عندما سجل ديفريل هدف ساسولو الثالث، لكن تقنية الإعادة تدخلت في الوقت المناسب، لتعلن عن خطأ ارتكب على مدافع نابولي قبل تسجيل الهدف، ولتنتهي هذه المباراة المثيرة بتعادل إيجابي بهدفين في كل شبكة.

من جهة أخرى، أنهى الوصيف ميلان نزهته في مدينة جنوى بثلاثية نظيفة في شباك فريقها، سجل السلطان إبراهيموفيتش أول الأهداف في الدقيقة العاشرة، وقبيل نهاية الشوط الميلاني الأول سجل ميسياس هدف فريقه الثاني، وليخرج ميلان متقدماً بهدفين نظيفين في الشوط الأول.

في الشوط الثاني تابع الوصيف ميلان عرضه القوي، وعاد عريس مباراة الأتليتيكو في دوري الأبطال البرازيلي ميسياس، ونصّب نفسه رجل المباراة، عندما سجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه، بعد ساعة من اللعب، سيطر الميلان بعدها على المباراة، واستطاع الداهية بيولي المحافظة على أداءه الكبير في اللقاء، والذي انتهى بفوز سهل ومستحق بثلاثية نظيفة.

كذلك البطل إنتر ميلان لم يسمح للمفاجأة بالدخول إلى ملعب سان سيرو، عندما استضاف سبيزيا المتواضع، فخرج إنتر بانتصار صريح وبهدفين نظيفين، اكتفى بهما على الرغم من سيل الفرص التي أُهدرت أمام مرمى سبيزيا.

رابع الترتيب أتالانتا سحق ضيفه فينيسيا وأكرمه برباعية نظيفة، حافظت على بعد النقاط الثلاث عن إنتر ميلان صاحب المركز الثالث، سجل بازاليتش هاتريك من الأهداف الأربعة، بهذه النتائج حافظ نابولي على الصدارة بـ36 نقطة، ثم الميلان بـ35 والإنتر ثالثاً بـ34، فيما وصل رصيد أتالانتا لـ31 نقطة، على بعد ثلاث نقاط عن الثالث و خمس نقاط عن المتصدر نابولي ، وستحمل مباريات الجولة القادمة مباراتين من العيار الثقيل عندما يستضيف روما فريق الإنتر، و يحل أتلانتا ضيفاً ثقيلاً على نابولي

 

اقرأ/ي أيضًا:

الإنتر يحسم قمّة الكالتشيو لصالحه ويُلحق بنابولي الخسارة الأولى

أتلانتا يزيد من أوجاع السيّدة العجوز ويحسم قمّة الكالتشيو لصالحه