مقتل "الشبح"

كدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) مقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني، إلى جانب قياديين من هيئة الحشد الشعبي العراقي، والحرس الثوري الإيراني، في قصف جوي استهدف سيارًة كانت تقله من مطار بغداد، في وقت توعدت فيه إيران بالانتقام لمقتل جنرالها العسكري، الذي يقال إن ترتيبه يأتي الثاني في البلاد بعد الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي، وهو ما قد يمثل انتكاسًة لجهود طهران التوسعية خارج حدودها.

 

 

 

شاهد/ي أيضًا: 

الغاز المسروق

إرهاب المدارس في الولايات المتحدة!