WWE في السعودية مجددًا.. غيابات

WWE في السعودية مجددًا.. غيابات "حقوقية" وعشرات الملايين في سوء التنظيم!

من نزال "أعظم رويال رامبل" في سوبر شوداون بمدينة جدة (WWE)

تنظم هيئة الرياضة السعودية، بالاشتراك مع اتحاد المصارعة الحرة العالمية WWE، يوم الخميس 31 تشرين الأول/أوكتوبر، عرض "جوهرة التاج - Crown Jewel" لـWWE على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، وهو الحدث الرابع في إطار الشراكة التي أبرمتها هيئة الرياضة مع مسؤولي الاتحاد لمدة عشرة أعوام، وبدأت تنفيذها منذ العام الماضي، مقابل حصول WWE على ما يقارب 80 مليون دولار أمريكي سنويًا من عائدات العروض المنظمة في السعودية.

سيشهد عرض الـ WWE الجديد في السعودية غياب عدد من نجوم المصارعة لأسباب من بينها التنديد بمقتل جمال خاشقجي 

وينص الاتفاق بين الطرفين على تنظيم عرضين من كل عام في السعودية، الأول عرض "Greatest Royal Rumble" في شهر حزيران/يونيو من كل عام في مدينة جدة، قبل أن يتحول مسمى العرض في العام الجاري لـ"Super ShowDown"، والثاني عرض "Crown Jewel" في تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام في مدينة الرياض. 

اقرأ/ي أيضًا: كيف وصلت WWE إلى السعودية؟

إلا أن العرض الأخير جرى تقديمه هذا العام لـ31 من الشهر الجاري، نظرًا لأن عروض Smack Down الأسبوعية انتقلت إلى يوم الجمعة بدلًا من يوم الثلاثاء، بعد توقيع WWE عقدًا حصريًا مع شبكة FOX الأمريكية لبث عروض البرنامج الأسبوعي.

أساطير WWE يقدمون أسوء نزال في جدة

واجه عرض سوبر شوداون الذي نظم في حزيران/يونيو الماضي العديد من الانتقادات بسبب تنظيم الاتحاد نزالًا يجمع بين ذا أندرتيكر (52 عامًا) وجولدبيرغ (54 عامًا)، وهو النزال الذي كانت الجماهير تنتظره منذ أكثر من 15 عامًا، إلا أنه تخلل الكثير من الأخطاء التي ارتكبها جولدبيرغ على الحلبة.

هذا فضلًا عن تعرض جولدبيرغ لإصابة ارتجاج في الدماغ أثرت على مستواه بعد دقيقتين من بدء النزال الذي لم يستمر لأكثر من ثمانية دقائق، من ضمنها طبعًا أربعة دقائق كانت دخول النجمين إلى الحلبة، ما يعني أن نزالهما لم يتجاوز الدقائق الأربعة الأخيرة فعليًا.

بجمع أعمار الأسطورتين، نجد أننا أمام شخصين بعمر 106 عامًا يتنازلان على الحلبة، مع تجاهل اعتزال أندرتيكر (الرجل الميت) قبل أكثر من ثلاثة أعوام، إلا أن العقد الذي وقعته هيئة الترفيه مع WWE اشترط عليها ظهور الرجل الميت في جميع العروض. 

لكن الأخطاء التي ارتبكها جولدبيرغ أو حتى الاتحاد في تنظيم مثل هذا النزال من الأساس كانت مسيئة للأسطورتين، والتي كانت بدايتها مع إحداث جرح في جبهة جولدبيرغ في الكواليس قبل دخوله للحلبة لإثارة الحماس بين الجماهير، فالسيناريو المرسوم كان ينص على اصطدام رأس الأخير بزاوية الحلبة كي يبدأ النزيف، إلا أن الاصطدام أصابه بارتجاج بالدماغ.

بعد مرور دقيقتين على بدء النزال ظهر على جولدبيرغ التعب ما أفقده التوازن أمام الرجل الميت، لاحقًا أخطأ جولدبيرغ مجددًا بتنفيذ حركة جاك هامر ضد أندرتيكر، فقد أسقطه على عنقه بطريقة لا تدل على أنه مصارع محترف ما كاد يتسبب بقتل الرجل الميت لحظة تنفيذها على الهواء مباشرًة، حتى المعلقين أطلقوا صرخةً أظهرت التنفيذ الخاطئ للحركة.

 ثم أراد جولدبيرغ تنفيذ حركة ثانية برفع الرجل الميت إلا أنه فقد توازنه ليقع قبل أن يستطيع حمله، ولعل هذه الأخطاء دفعت بالاتحاد لعدم تنظيم نزالات بين نجوم الاتحاد الكبار في السن في عرض اليوم الخميس.

منصور الشهيل.. بطل WWE في السعودية فقط!

ظهر المصارع السعودي منصور الشهيل، لأول مرًة على حلبات WWE في عرض أعظم رويال رامبل، العام الماضي، إلى جانب ثلاثة مصارعين سعوديين آخرين نجحوا في اختبارات WWE التي أجريت في جدة، وهم: فيصل الكردي، ناصر باوزير، وحسين الدقل، وحققوا حينها نصرًا افتراضيًا على إيران، بعدما دخل الشقيقان الأمريكيان من أصل إيراني، ديفاري إلى الحلبة حاملين علم إيران! 

وكان لافتًا فشل السيناريو، أولًا نظرًا لأنه كان واضحًا المخطط من إحراز نصرٍ معنوي للسعودية، انتهى بطرد الثنائي الإيراني من الحلبة، وثانيًا لأن أريا ديفاري بطل عروض 205 Live، ظهر بموقف لا يدل على لاعب محترف أمام لاعبين هواة.

لكن المفاجأة التي قدمها الاتحاد في عرض سوبر شوداون، الذي جرى تنظيمه في حزيران/يونيو الماضي، تمثلت بفوز منصور في النزال الذي ضم 50 نجمًا يتنافسون فيما بينهم على الحلبة، في حين تنص قوانين النزال على فوز من يبقى صامدًا حتى النهاية داخل الحلبة. 

لذا كان مثيرًا للدهشة في هذا النزال، فوز منصور الذي واجه نجومًا من الصف الأول والثاني للمرة الأولى، مثل ساموا جو، شينسكي ناكامورا، ألايس، ذاميز، روسيف، وغيرهم ممن حملوا ألقابًا في الاتحاد خلال الأعوام السابقة، ويبدو أن التوجه في دائرة القرار لدى WWE أن يكون منصور بطل السعوديين فقط في عروض المملكة.

حتى ما قبل العرض عينه، كان منصور مجهولًا بشكل مطلق لدى جماهير الاتحاد. لكن الاتحاد مهد لفوزه بالنزال قبل عرض جدة، عندما ظهر مرتين على الشاشة مع عروض NXT للمواهب الشابة، والتي خسر النزال الأول، ثم فاز بالنزال الثاني، ودخل تاريخ الاتحاد سريعًا بفوزه في نزال أعظم رويال رامبل، قبل أن يعود للاختفاء بعدها من عروض NXT. 

لكنه سيكون حاضرًا في عرض اليوم الخميس، نظرًا لتنظيم نزال يجمعه مع سيزارو. وهناك تقارير تتحدث عن اقتراب سيزراو من مغادرة الاتحاد بسبب التهميش الذي يتعرض له، إضافًة لأن نتيجة النزال النهائية معروفة سلفًا، أي أنها ستكون لصالح منصور كما درجت العادة مع WWE حين تنظيم عروض خارج الولايات المتحدة.

وجدير بالذكر أنه حتى لحظة إعداد التقرير، عند البحث عن منصور في الموقع الرسمي لـWWE بالنسخة العربية لا نجد أي تواجد له في البوابة المخصصة للتعريف بنجوم الاتحاد، فيما يمكننا أن نجد صفحًة خاصًة به في النسخة الإنكليزية.

بعد الرفض.. تنظيم أول نزال نسائي في المملكة

غابت النساء في عرض WWE الأخير للمرة الثالثة على التوالي عن عروض السعودية، بعدما كانت معظم التقارير تتحدث عن التوجه لتنظيم نزال واحد يجمع ساشا بانكس ضد ناتاليا حينها، وبالفعل طارت نجمتي الاتحاد مع باقي النجوم إلى الرياض على أمل تنظيم أول نزال نسائي في مدينة جدة، لكن المنظمين السعوديين أصروا على موقفهم الرافض لإقامة أي نزال نسائي.

وفي نفس العرض، غابت زيلينا فيغا عن مرافقة صديقها أندرادي، في نزاله ضد فين بالور، الذي ظهر في شخصيته الثانية "دايمون" أو "الشيطان". 

والمتابع لعروض الاتحاد الأسبوعية أو الشهرية، يمكنه ملاحظة الظهور الدائم لفيغا إلى جانب أندرادي في نزالاته، وغالبًا ما تكون جزءًا مؤثرًا من السيناريو الذي يرسمه فريق الإبداع في الاتحاد، ما يسمح لأندرادي بالفوز في النزالات بعد تدخلها ضد الخصم دون أن يلحظ الحكم ذلك، إلا أنها في نزال جدة غابت بسبب رفض المسؤولين السعوديين حضور العنصر النسائي نهائيًا، مع حضور رينيه يونج، وهي أول سيدة معلقة في عروض WWE الرئيسية.

ومن المعروف أن WWE يولي في السنوات الخمس الأخيرة اهتمامًا مميزًا بالعروض النسائية، بالأخص بعد توقيعه مع بطلة الفنون القتالية UFC روندا روزي، ووصول نزالات النساء في الأعوام الأخيرة لمراحل تفوق بأهميتها نزالات الرجال، لكن المنظمين السعوديين كانوا مصرين في العروض الثلاثة السابقة على عدم تنظيم أي نزال نسائي، بالأخص بعد الانتقادات التي تعرضوا في العرض الأول الذي نظم نيسان/أبريل العام الماضي، بسبب ظهور نجمات WWE في إعلان ترويجي ما دفع بهيئة الرياضة لتقديم اعتذارها.

لكن العنصر النسائي في عروض المملكة لن يبقى غائبًا عن الحدث الرابع، بعدما أعلن الموقع الرسمي لـWWE عن تنظيمه أول نزال نسائي في المملكة، وسيكون بين ناتاليا ولايسي إيفانز، في إطار سيناريو العداوة الذي يجري بينهما منذ شهر تقريبًا. 

وهو على عكس معظم النزالات الأخرى لن يكون نزالًا على أحد الألقاب النسائية، وفيما يبدو أنه يأتي تفاديًا للانتقادات التي تعرض لها WWE على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب غياب العنصر النسائي عن عروض المملكة، ولربما يدخل في الإطار التمهيدي لتنظيم نزالات نسائية، وإلا فإن WWE ستكون تخلت عن نجومها أمام التقاليد السعودية.

غيابات ومنع وتضامن وانتقادات

باستثناء غياب بعض نجوم WWE عن عرض جوهرة التاج بداعي الإصابة، فإن أندرتيكر أو الرجل الميت، يبقى أبرز الغائبين عن عرض الخميس. 

وهناك العديد من الأسباب التي تدفع إلى غيابه: أولها الأخطاء التي قدمته بصورة سيئة في نزال ضد جولدبيرغ، وثانيها دخوله في خلاف مع WWE بعدما استبعد من حلقة "Smackdown" في الرابع من تشرين الأول/أكتوبر، التي كانت احتفائية بمناسبة مرور 20 عامًا على انطلاق العرض الأزرق في الشهر عينه من عام 1999. 

وقد رد الرجل الميت في منشور له على إنستغرام، على أحد المتابعين الذين استفسروا عن سبب غيابه عن الحلقة، بأن WWE أخبرته بأنهم "ليسوا بحاجة له".

وإلى جانب الرجل الميت، يستمر غياب النجم سامي زين عن عروض السعودية للمرة الرابعة على التوالي. ويرجع غياب صاحب الجنسية الكندية، بسبب أصوله السورية، بناءً على طلب من المنظمين السعوديين. 

وقالت WWE في بيان لها مبررًة غياب زين، إنها "ملتزمة باحتضان الأفراد من جميع الخلفيات مع احترام العادات والتقاليد الثقافية في جميع أنحاء العالم".

وسيؤثر غياب زين على السيناريو الأخير الذي بدأته WWE، بتحالفه مع بطل القارات شينسكي ناكامورا، بعدما أصبح المتحدث الرسمي باسمه على الحلبة، بسبب افتقار الأخير لميزة مخاطبة الجماهير ما أثر على تراجعها في وقت سابق.

هذا ولا يزال جون سينا، الطفل المدلل لمالك الاتحاد فينيس ماكمان، غائبًا للمرة الثالثة عن عروض السعودية، بعد أن كان جزءًا أساسيًا من أول عرض نُظم في مدينة جدة العام الماضي. 

ورفض سينا المشاركة في جوهرة التاج الذي نظم العام الماضي بعد حادثة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بأسطنبول، في الثاني من تشرين الأول/أكتوبر لعام 2018، والأمر عينه ينطبق على دانيال براين الذي رفض هو الآخر المشاركة للسبب عينه، بالإضافة لتضامنه مع زين، وقانون محاربة المثليين في السعودية.

وهناك أيضًا النجم كيفن أوينز الذي قدم أكثر من سيناريو مع زين، بدأ بصداقتهم الشخصية التي استثمرت في عروض NXT للمواهب الشابة، وانتقلت إلى سيناريو العداوة في عروض RAW، ما دفعه لرفض المشاركة بسبب منع زين من المشاركة في عروض السعودية. 

ويأتي أخيرًا أليستر بلاك الذي تفضل WWE عدم مشاركته بسبب الأوشام الموجودة على جسده التي تحمل رموزًا دينية، رغم أن فريق الإبداع يحضر سيناريو لبلاك يمهد لحمله أحد الألقاب، أي أنه في الفترة القادمة سيكون واجهة الاتحاد أمام الجماهير.

ملايين الدولارات لتنظيم مباراة واحدة!

واجهت WWE الكثير من الانتقادات في العروض الثلاثة السابقة من قبل جماهيرها في مختلف أنحاء العالم، بسبب عدم وجود أي تغيير بالألقاب ضمن النزالات التي تجري على أراضي السعودية، رغم أنها تقوم بالترويج لهذه العروض بشكل مكثف عبر جميع منصاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، لكنها لا تظهر أي تغيير بالنتائج ما يعني عدم وجود أي أهمية للعروض، باستثناء حصول WWE على ملايين الدولارات لا أكثر.

وإذا تجاهلنا الملايين التي تجنيها WWE من عروض السعودية، فإننا أمام مبالغ كبيرة تدفع لاستقدام أساطير الرياضة الكبار في السن، فقد تحدثت التقارير عن حصول جولدبيرغ على مبلغ مليون دولار لقاء نزاله أمام الرجل الميت في عرض أعظم رويال رامبل السابق، رغم أن الرجل عندما كان في أوج سطوع نجمه ما بين عامي 2003 و2004 حصل على ثلاثة ملايين دولار. 

وفي أول عرض لأعظم رويال رامبل الذي نظم العام الماضي، دفع المنظمين السعوديين مبلغ 100 ألف دولار للنجم كريس جريكو، مقابل ظهوره في سيناريو محدد فقط لبضعة دقائق، وفي وقت لاحق علق جريكو على المبلغ الذي دفع لقاء ظهور في العرض بأن الأمر "كان مضحكًا".

ولا يختلف عرض جوهرة التاج الحالي عن العروض السابقة من جانب الأموال المدفوعة، فهناك تقارير تتحدث عن أن السعودية دفعت مبلغًا يتراوح ما بين 12 إلى 15 مليون دولار لبطل الملاكمة البريطاني للوزن الثقيل تايسون فيوري، لقاء تنظيم نزال أمام القوي بين الرجال برون سترومان، فيما قالت تقارير أخرى إن المبلغ قد يرتفع لـ20 مليون دولار في حال كان النزال ممتازًا.

كما أن WWE ستنظم في الرياض أول مواجهة بين تجمع بطل اتحاد الفنون القتالية UFC كين فيلاسكيز ضد الوحش بروك ليسنر، بعد أن وقع فيلاسكيز عقدًا مع WWE، حيث يحاول الاتحاد استثمار النزال الذي جرى بين الاثنين قبل تسعة أعوام ضمن منافسات UFC عندما هزم فيلاسكيز بالضربة القاضية ليسنر، ومن المعروف أن ليسنر حامل لقب WWE الحالي يتقاضي ما يقارب مليون دولار لقاء الظهور في عروض المملكة.

بالإضافة لذلك، سيشهد العرض الحالي ظهورًا استثنائيًا للأسطورتين هالك هوجان وريك فلير، بعد أن مُهّد لظهورهما في إحدى حلقات برنامج ميز TV الذي ينظم خلال عروض RAW الأسبوعية. 

وقد مهد سيناريو الحلقة لعداوة بينهما، انتهت باخيتار كل أسطورة فريقًا مؤلفًا من خمسة نجوم، وليس معروفًا المبالغ التي سيتقاضها هوجان وفلير لقاء ظهورهما في عرض المملكة، بسبب شروط العقود الموقعة مع النجوم التي تفرض عليهم عدم الإفصاح عن المبالغ التي يتقاضوها للصحافة.

لكن تقارير سابقة تحدثت عن أن معظم الأساطير يتقاضون مبالغ مؤلفة من سبعة أرقام، فيما أظهرت وثائق مسربة أن الأسطورة المعتزل شون مايكل تقاضى مبلغ 1.1 مليون دولار لقاء ظهوره في عرض جوهرة التاج العام الماضي، وهو ما يدفع العديد من نجوم WWE للشعور بعدم المساواة مع الأساطير الذين يتقاضون مبالغ كبيرة لقاء ظهور في عرض واحد، بينما يقومون بالظهور بشكل دائم في جميع العروض السنوية حتى يستطيعوا الحصول على مثل هذا المبلغ.

كشفت العديد من التقارير عن أن السعودية دفعت وتدفع مبالغ طائلة، مؤلفة من سبعة أرقام، لأساطير WWE خاصة كبار السن منهم! 

فضلًا عن ذلك فإن ظهور هوجان في عرض السعودية يأتي في إطار إصرار المنظمين السعوديين على ظهوره في جوهرة التاج، رغم أن WWE كانت قد أصدرت قرارًا بفصله بشكل نهائي، وعملت على حذف سجله ومبارياته من الاتحاد قبل أكثر من ثلاثة أعوم، بعدما أطلق في عام 2015 تصريحات عنصرية اتجاه اللاعبين أصحاب البشرة السمراء، وصفهم بها خلال تسجيل مسرب لأكثر من مرة بـ"الزنوج"، إلا أن عودته للاتحاد كانت بناءً على طلب من أحد أفراد العائلة المالكة بالسعودية الذي طلب بالتحديد مشاركة هوجان في عروض السعودية.

 

اقرأ/ي أيضًا:

ملف خاص: مصارعة WWE الحرة.. من ماديسون سكوير غاردن إلى أحضان آل سعود

الطريق إلى القمة.. جيل النشوء والارتقاء في اتحاد المصارعة الحرة