مذبحة إدلب

لا تزال أعداد كبيرة من النازحين الجدد، غالبيتهم أطفال ونساء، يبيتون على جوانب الطرقات وتحت الأشجار في الأراضي الموحلة، وقد وصل بهم الأمر إلى حرق ملابسهم للتدفئة بعد الانخفاض الحاد في درجات الحرارة.

اخترنا لكم