8 أسئلة تجيبك عن كل ما تحتاج معرفته عن تحفة دي سي الجديدة

8 أسئلة تجيبك عن كل ما تحتاج معرفته عن تحفة دي سي الجديدة "Justice League"

لقطة من الفيلم

بعد انتظار دام طويلًا من متابعي وعاشقي أفلام المغامرات والسوبر هيروز، أخيرًا أصبح فيلم "تحالف العدالة Justice League" بالسينمات، وهو الفيلم الذي يجمع كل أبطال "DC" ليس في الكوميكس كما يشاهدهم ويتابعهم الكثيرون، ولا في فيلم أنيميشن، لكن في فيلم حقيقي بأبطال حقيقيين.

يجمع فيلم Justice League كل أبطال عالم دي سي تقريبًا: باتمان، وسوبر مان، وأكوا مان، وفلاش، وسيبورج، وواندر ومان

وهذه بعض إجابات الأسئلة الأهم حول الفيلم، والتي تدور في ذهن محبي عالم "دي سي" غالبًا قبل دخول الفيلم.

1- من هم الأبطال الخارقين الذي يجمعهم الفيلم؟

يجمع الفيلم كل أبطال عالم دي سي تقريبًا: باتمان، وسوبر مان، وأكوا مان، وفلاش، وسيبورج، وواندر ومان.

2- هل يعتبر الفيلم الجزء الثاني من Batman vs Superman؟

الإجابة لا، فصحيح أن قصة الفيلم تعتمد في جزء من بدايتها وبنائها على العالم عقب الصراع الذي حدث بين باتمان وسوبرمان، إلا أن الفيلم له أحداث وتفاصيل بعيدة تمامًا عن فيلم "Batman VS Superman"، وبالتالي فهو ليس جزءًا من سلسلة أو جزءًا ثان لفيلم.

اقرأ/ي أيضًا: فيلم "Joy".. ما الجديد الذي تقدمه قصة صعود رائدة أعمال؟

3- ما قصة الفيلم باختصار؟

بعد وفاة سوبر مان، وتأكد باتمان (بروس واين) من وجود شر قادم لتدمير ليس فقط جوثام سيتي أو متروبوليس، لكن البشرية وكوكب الأرض، يقوم باتمان بمساعدة "واندر ومان" (تقوم بدورها ديانا برينس)، بتجميع كل الأبطال الخارقين على الكوكب ليكونوا فريق العدالة، ويواجهون هذا الشر الكارثي.

4- لماذا ينتظر المشاهدون هذا الفيلم لهذه الدرجة أو ما الجديد والمختلف الذي يتم تقديمه بهذا الفيلم؟

كما ذكرنا في المقدمة، يُعد هذا الفيلم هو الأول الذي يجمع بين كل هذه الشخصيات (باتمان، وسوبر مان، وأكوا مان، وفلاش، وسيبورج، وواندر ومان) في فيلم حقيقي وبتصوير حي وليس أنيميشن. وهو ما ينعكس على تفاصيل معرفتنا بهذه الشخصيات وباستمتاعنا وتدقيقنا في الحوار الذي يدور بين كل منهم خلال أحداث الفيلم. فالمراد معرفته بشكل مثير خلال المشاهدة ليس "كيف سيتفاعل باتمان أو أكوا مان في أمر ما وحدهم" بقدر ما هو: كيف سيتفاعلون مع بعض، وكيف سيتفاعلون مع الأحداث.

ربما تابعنا جزءًا من هذا الانسجام والتفاعل بين الشخصيات في فيلم Batman vs Superman، لكن في هذا الفيلم الأمر يكون مكثفًا ومشوقًا أضعافًا.

5- من الممثلون الأساسيون في أدوار الأبطال الخارقين؟

يقدم بن أفليك في فيلمنا شخصية بروس واين/باتمان. فيما تقدم الممثلة المتألقة جال جادوت دور المرأة العجيبة/ديانا برينس. الممثل هنري كافيل يقدم شخصية كلارك كنت/سوبرمان. فيما يقوم الممثل جايسون مومو بتقديم دور أكوامان/آرثر كاري. ويقوم الممثل راى فيشر بدور فيكتور ستون/سيبورج. وأخيرًا يقوم إيزرا ميلر بدور باري آلن/ فلاش.

اقرأ/ي أيضًا: فيلم "Blade Runner 2049".. خيال علمي ينافس أوديسة الفضاء

6- من أكثر الأدوار تميزًا؟

يبدو من حديث النقاد أن أكثر الأدوار أثرًا وتركًا لانطباعات إيجابية مع المشاهدين هما شخصيتي: باري آلن (فلاش)، خاصة في تفاعله ومشاهده مع كل الشخصيات. والأخرى، هي شخصية جال جادوت (المرأة العجيبة)، حيث كانت جادوت متلبسة الشخصية ومتألقة في تجسيدها لها بشكل شديد الإمتاع والإقناع.

7- ماذا عن سلبيات الفيلم؟

حسب جاسم النوفلي في آخر مراجعاته وحلقات برنامجه على اليوتيوب "شريط فيديو"، فالفيلم ينقصه الآتي:

1- تمثيل بن أفليك: إذ لم تسمح أحداث الفيلم بمساحة واسعة لبن أفليك وإظهاره لتفاصيل الشخصية، فلم يسمح الفيلم له بدرجة كبيرة أن يظهر مواهبه التمثيلية.

2- ربما تجد الفيلم اختصارًا لفيلم آخر: فمع كل هذا العدد من الشخصيات، والرغبة في إظهارها بأفضل ما يكون، ومدة عرض الفيلم (ساعتين فقط). كانت الأدوار أصغر ربما مما تمنينا أن نشاهده ونعرفه عن كل منهم.

كانت شخصية شرير بفيلم Justice League باهتة وشديدة الفقر، ليس فقر التفاصيل والتمثيل  وصنع أبعاد لها فقط، لكن حتى فقر التصميم، وصنعه بشكل يليق بشرير يواجه كل  هؤلاء الأبطال الخارقين

3- شرير الفيلم: كانت شخصية شرير الفيلم باهتة وشديدة الفقر، ليس فقر التفاصيل والتمثيل وصنع أبعاد لها فقط، لكن حتى فقر التصميم، وصنعه بشكل يليق بشرير يواجه كل هؤلاء الأبطال الخارقين.

4- موسيقى الفيلم لداني أورثمان: يرى جاسم أن الموسيقى لم تكن موفقة تمامًا لتساير أحداث الفيلم، وأنك كمشاهد في بعض الأحداث ستعتقد أنك تسمع موسيقى تم تركيبها بالخطأ من فيلم آخر.

8- لماذا تأخر إنتاج الفيلم كل هذا؟

وهذا أمر مفهوم السؤال عنه، فما الذي منع إنتاج فكرة ينتظرها الكثيرون كل هذا الوقت؟ والحقيقة أن الفكرة ظلت قيد التنفيذ منذ 2007، إلا أنه تم تأجيلها أكثر من مرة، لأسباب تتعلق باعتذار البعض ووفاة بعض الذين تقرر شركة الإنتاج الاعتماد عليهم، حتى أن المخرج الأساسي لهذا الفيلم "زاك سنايدر" قد اعتذر بعد تصويره مشاهد كثيرة عن إكمال العمل نتيجة انتحار ابنته، فأكمل الفيلم من بعده المخرج "جوس ويدون" الشهير بفيلمه "The Avengers".

 

اقرأ/ي أيضًا:

في ذكرى مولده.. 5 أفلام للنجم ليوناردو دي كابريو نرشحها للمشاهدة

فيلم "Mother".. هل هو حقًا عن نظرة أرنوفسكي للطبيعة والأديان؟