7 أسئلة في مقابلات العمل صممت لخداعك

7 أسئلة في مقابلات العمل صممت لخداعك

تسبب مقابلات العمل رهبة بسبب الرغبة في الظهور بأفضل صورة (Getty)

ربما كانت مقابلات العمل تسبب للجميع حالة من الأرق، أو على أقل تقدير رهبة بسبب التفكير والرغبة بالظهور بأفضل صورة، والحصول على أفضل انطباع لدى المدير الذي سيجري المقابلة، ومهما كنت واثقًا من نفسك ستبقى تتوجّس خيفة من السؤال الأخير، فغالبًا ما يلقيه المدير في نهاية المقابلة ليس لأهميته، بل لأنه سيكون بمثابة القنبلة التي سيجهز بها عليك. لكن تفكيرك هذا مخطئٌ جدًا، فهذا السؤال هو فقط ليكشف عن مدى قدرتك على تضبط أعصابك، وكشف مدى تقديرك لنفسك وقدرتك على حل المشكلات التي ستواجهك.

كلما قدرت نفسك أكثر كلما زاد احترام مدير العمل لك

ولتتخلص من رهبة هذا السؤال قررنا أن نجمع لك أكثر 7 أسئلة قد يختار مديرك المتوقع طرحها عليك، كما سنقترح عليك طريقة الإجابة عليها، وبالنهاية حتى لو كانت إجابتك الخاصة بطريقة مختلفة عما قد اقترحناه، فستكون على الأقل قد سمعت بالسؤال من قبل واستعديت للإجابة عليه بطريقة الخاصة.

اقرأ/ي أيضًا: 4 أنواع لشخصيات رياديين ناجحين

1. ما هي نقاط ضعفك؟

هذا السؤال لم يطرح لتتم الإجابة عليه، بل ليعرف المدير كم يبلغ استحقاقك لنفسك، فكلما قدرت نفسك أكثر كلما زاد احترامه لك. ولتنال احترامه ما رأيك أن تخبره بكل نقاط ضعفك التي قمت بحلها، أخبره أنك كنت.. لكنك صرت شيئًا آخر، وفي النهاية أخبره أنك لا تزال تحاول اكتشاف الإجابة على هذا السؤال، لكي تتخلص من نقاط ضعفك قبل أن يكتشفها أحد.

2. لماذا عليّ أن أوظفك؟

هذا السؤال أيضًا يطرحه المدير ليرى كم أنت شخصٌ فخورٌ بإنجازاتك التي حققتها بخبراتك، والتي يرى أنّه بحاجة لها. وعليك أن تخبره كم هو بحاجة لك، اذكر كم أنت عارف بطبيعة العمل المطلوب منك، والخطط التي ترى أنّك أفضل من ينجزها، أخبره بنتائج الخطط، أما عملك فسيراه بعد توظيفك بالطّبع.

3. لماذا ترغب بالعمل معنا؟

هذا السؤال يطرح ليسمع إجابة واحدة، وهي مدى تميز شركته والتي تعتبرها أنت إضافة غنيّة لك، ستحتاج إلى دراسة السوق ومعرفة كل ما يخص هذه الشّركة قبل المقابلة.

4. لماذا ترغب بترك عملك؟

احذر من ذم مدرائك السابقين، أو قول أي كلمة سيئة بحقهم، فهو لن يرغب بالموظفين المتذمرين في كادره الجديد، تجنب ما مررت به من قبل، واختر إجابةً تبهره.

احذر من ذم مدرائك السابقين، أو قول أي كلمة سيئة بحقهم، فالمدير الجديد لن يرغب بالموظفين المتذمرين

قل له إنك لم تعد تتعلم، صرت قادرًا على القيام بالعمل بشكل روتيني، إنك ترغب بالتجديد والتطور، وإن العلم لا يعرف عمرًا، وإنك تتوقع أن تتعلم من مديرك الجديد كما سيتعلم منك الموظفون الآخرون الكثير من الأمور بالمقابل، فالعلم لا يقف عند شخص واحد.

اقرأ/ي أيضًا: 6 خدع بلغة الجسد لتكون أكثر إقناعًا

5. لو كنت حيوانًا فماذا تختار أن تكون؟

هذا السؤال ليس نكتة، أو بقصد الإساءة بل إن أي شخص يميل إلى الحيوان الذي يشبه صفاته الشّخصية، فالأسد سيشعره بأنك عدواني، الأرنب خيار لطيف، والدلفين محبوب، والغزال نشيط، والحصان يتحمل العمل الجاد، تتنوع الإجابات اختر ما تحب، لكن تجنب أن تثير حفيظته، فلست قرشًا ولا أسدًا.

6. لو كنت في طريق خال وتوقفت سيارتك ولم تستطع تحريكها، وترافق هذا مع وجود خطيبتك وأمك معك، وجاءت سيارة تتسع لشخصين وعرضت عليك المساعدة، فمن ستختار لتأخذه معك أمك أم خطيبتك؟

هذا سؤال ليكشف سرعة بديهتك بحل المشكلات الطّارئة، لا تهتم بمعطيات السؤال وما فرض عليك به، فقد طرح بهذا الشكل ليبعدك عن الإجابة الصحيحة فأنت لن تفاضل بين خطيبتك ووالدتك في هكذا موقف، بل عليك أن تخبره بأنك سترسل الاثنتين وستبقى لتحاول حل المشكلة بنفسك.

7. ما هي معاييرك للنّجاح؟

للإجابة على هذا السؤال، حذار من الأجوبة التي تعتمد على المادة كأساس النجاح، بالطبع لا نجاح بلا مادة لكن المدراء لا يتوقعون ذلك منك، ركز بإجابتك على نجاحك الوظيفي ومدى إنجازاتك، فنجاح العمل هو ما تصبو إليه وهو نجاحك الخاص بالضّرورة.

اقرأ/ي أيضًا: 

8 خطوات تساعدك على تحقيق أهدافك

كيف تنظم وقتك في 60 ثانية؟