6 توجهات وتوقعات في عالم الأندرويد للعام 2018

6 توجهات وتوقعات في عالم الأندرويد للعام 2018

يبدو أن عالم أندرويد على أتم الاستعداد للعام الجديد (Slashgear.com)

إنها بداية العام الجديد، لذا حان الوقت لنحاول معرفة ما يحضره لنا عالم الهاتف في 2018. ويمكننا القيام بتخمين مدروس نسبياً بناء على ما مضى. ويبدو أن الأمور ستأخذ منحًا ممتعًا ومختلفًا في عالم الأندرويد، ولكنه طريق وعر في ذات الوقت. ونورد لكم فيما يلي بعض الأشياء التي يمكن أن نراها خلال هذا العام دون ترتيب محدد.

سواءً كان الأمر جيدًا أم لا، سنشهد بقاء مدخل سماعات الأذن لسنة قادمة، خاصة مع مقاومة الاستغناء عنها من شركات مثل إل جي وسامسونج

1. الهواتف القابلة للطي

هذا ما تمنيناه مطولًا. ولكن هل سيحدث هذا حقًا؟ مع وجود الشائعات والأحلام التي دائمًا ما رافقتنا عن الهواتف التي يمكنها أن تتحول إلى أجهزة تابلت، يبدو أن الأمر وصل إلى نقطة الغليان. ولكن الأمر أن الهواتف التي سيعلنون عنها هذا العام لن تكون من النوع الذي يتخيله الكثيرون. وعوضاً عن ذلك، ستكون تلك الهواتف مزيجًا من هواتف زي تي إي آكزن أم ZTE Axon M والتصميم المعتاد لأجهزة سامسونج. لكن الأمر المهم هنا هو توفر بعض من تلك الأجهزة للتجربة وهو ما سيقيس اهتمام المستهلك والسوق بهذه الأجهزة.

هواتف قابلة للطي

اقرأ/ي أيضًا: 7 تقنيات ستغير العالم .. وتغيرك

2. استخدام نسبة شاشة العرض 18:9 في كل مكان

تميز عام 2017 على وجه التحديد بتبني الشاشات التي كانت عبارة عن مربعين فوق بعضهما. وهذا ينطبق بشكل خاص على أجهزة سامسونج. وعلى غرار التكنولوجيا الجديدة المستخدمة في الشاشات، فقد تم تبني هذا النهج في الأجهزة متوسطة الأداء التي تميزت باستخدام نفس نسبة العرض ولكن مع دقة وضوح أقل. وسنرى أن هذه النسبة ستصبح معيارية في الهواتف لهذا العام، مما يعني أن شاشات هواتفنا ستصبح طولية الشكل من الآن فصاعدًا.

3. مدخل سماعات الأذن

سواءً كان الأمر جيدًا أم لا، سنشهد بقاء مدخل سماعات الأذن لسنة قادمة. ومع أن شركة آبل تجعل من بقاء هذه الخاصية على قيد الحياة أصعب، فإن مقاومة الاستغناء عنها من شركات مثل إل جي وسامسونج يوازيها قوة. ولكن أغلب الهواتف التي ستحتوي على مدخل لسماعات الأذنين هي من الهواتف المتوسطة. ومع أن فقدان أحد المكونات من الهاتف قد يوفر في الفاتورة التي تدفعها عند شراء الهاتف، إلا أن الكلفة الكلية للصيانة والتحديث إلى يو اس بي – سي USB-C وتوفير الملحقات وخاصة المحولات من شأنها أن تزيد من هذه التكلفة.

4. أجهزة هواتف ذكية ليست بالاسم فقط

مع أن شركة جوجل تفاخرت باستخدام الذكاء الاصطناعي في أجزاء مختلفة من هاتفها بكسل عام 2016 إضافة إلى بعض من خدماتها، إلا أن الذكاء الاصطناعي لم يكن في بؤرة الاهتمام في الهواتف الذكية حتى النصف الثاني من عام 2017. ومنذ ذلك الوقت، بدأنا نسمع كيف أن الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات يتم تسخيرها للتعرف على الوجوه والتنبؤ بتفاعل المستخدم وتنظيم أداء الهاتف الذكي. وفي هذا العام سنرى تركيزًا أكبر على الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات والشبكات العصبية وقيامها بدور محوري، وليس على صعيد المساعد الشخصي فقط.

أجهزة هواتف ذكية ليست بالاسم فقط

اقرأ/ي أيضًا: بواسطة برنامج VoiceOver.. المكفوفون يستخدمون الهواتف الذكية ببراعة

الذكاء الاصطناعي لم يكن في بؤرة الاهتمام في الهواتف الذكية حتى النصف الثاني من عام 2017، لكن الأمور بدأت تتطور سريعًا

5. التعرف على الوجه

سواء أعجبك الأمر أم لا، لطالما كانت شركة آبل في مقدمة من يطور ويضع المعايير. وربما لن تعترف آبل بهذا الأمر، إلا أن غياب وجود مجسات للبصمة داخل الشاشة هو ما أدى إلى تبني فكرة التعرف على الوجه ثلاثية الأبعاد أثناء تطوير هاتف آيفون اكس.

خاصية التعرف على الوجه Face ID هي خاصية ستبقى لفترة من الزمن، وستشاهد الجميع يحاولون تطبيق هذه الخاصية بشكل أو بآخر. ولكن نظرًا لعدم القدرة على الوصول إلى نفس نوع المجسات التي تستخدمها شركة آبل، فإن دقة وأمن هذه الميزة ستكونان موضعًا للشك.

6. شاشة بدون ماسح للبصمة

لن نرى الكثير من التحركات في ماسح البصمة المدمجة داخل الشاشة. وقد أعلنت شركة سينابتكس Synaptics وأخيرًا عن إنتاج قطعة متخصصة طال انتظارها، وهو ما كان ليحدث فرقًا حتى في بدايات 2017. وقد استطاعت الشركة جلب شركة فيفو Vivo كشركة تتبنى التقنية، ولكن نشرها سيتطلب الكثير في هذه المرحلة، ذلك أن معظم الشركات المصنعة ستذهب ببساطة مع ميزة التعرف على الوجه المستندة للبرمجيات إلى جانب وجود ماسح للبصمة في الجهة الخلفية للهاتف كأمر احترازي لأن ذلك أكثر توفيرًا.

شاشة بدون ماسح للبصمة

نحن في بداية عام 2018، ويبدو أن عالم أندرويد على أتم الاستعداد لهذا العام. وربما يود الأشخاص الذين توقعوا أن يكون سوق الهواتف الذكية راكدًا مراجعة معلوماتهم بشكل أفضل هذه السنة. هناك الكثير لنتطلع إليه في هذا العام، ابتداءً من الهواتف القابلة للطي إلى نظام تريبل Treble المنتظر من اندرويد ووصولًا إلى الذكاء الاصطناعي الذي تطور إلى حد كبير، وهذا دون التطرق لما قد يخبئه 2018 من مفاجآت لمحبي الأندرويد وهواته.

ترجمة بتصرف عن: المصدر

 

اقرأ/ي أيضًا:

الرجال الآليون... اختلال السلطة البشرية

متحدث ذكي ينتقم لك من محتالي رسائل البريد الإلكتروني