5 نصائح علاجية للتعامل مع

5 نصائح علاجية للتعامل مع "الشرية" المزمنة والحادّة

من الضروري مراجعة الطبيب عند التعرض لهذه الحالة (Getty)

الترا صوت- فريق الترجمة

الشرية، أو الشرى، تعرف بالإنجليزية باسم (Hives) أو (Urticaria)، هي حالة حساسية مرضية تصيب الجلد بطفح أحمر أو تورم في موضع محدد من الجسم أو في أكثر من موضع. الشرية تسبب الحكة، وقد يستمر تأثيرها في كل مرة ليوم واحد على الأكثر في الحالات الحادة، وقد تستمر لفترات أطول، قد تصل إلى ستة أسابيع، في الحالات المزمنة من المرض. في المقال الآتي المترجم بتصرف عن موقع HealthGuides سنتعرف على أهم النصائح الطبية للتعامل مع هذه الحالة:

1. لا تتأخر في استشارة الطبيب

العديد من المرضى في البداية قد يعتقدون أن المرض بسيط ويمكن لأي مراهم تقليدية التخفيف من أعراضه، دون الاضطرار لزيارة الطبيب المختص، لكن الشرية قد تستمر لعدة أسابيع في بعض الحالات وتسبب أزمة كبيرة للمريض، لذى ينصح بزيارة طبيب الجلدية المختص في أقرب فرصة، وبالأخص لو ترافق طفح الشرية مع ألم أو شعور بالحرق، ما قد يعني حالة متطورة من المرض تعرف باسم (urticarial vasculitis).

2. تعاون مع الطبيب لمعرفة الأسباب

يمكن للطبيب في معظم الحالات الحادة التعرف على السبب الذي يؤدي إلى طفح الشرية، كأن يكون ذلك ردة فعل على دواء معين أو التهاب ما. أما في حالات الشرية المزمنة، فقد لا يكون من السهل تحديد السبب المباشر. لكن من الضروري أن يقوم الطبيب بواجبه لمعرفة ما إذا كانت الشرية المزمنة ناجمة عن مرض معين، مثل التهاب الغدة الدرقية أو الالتهاب الكبدي.

3. كن على استعداد لرحلة العلاج

سيحدد الطبيب أسلوب العلاج الأمثل في حالات الشرية الحادة، وعادة ستكون أدوية مضادة للتحسس، أما في الحالات المزمنة، فقد لا يكون ذلك كافيًا، حيث سيعتمد الطبيب على أساليب علاجية أكثر نجاعة للتعامل مع الحالة.

4. تتبع الأعراض

من الضروري في حالة الإصابة بالشرية أن تكون واعيًا بالأعراض وأن تحدد ما يحدث معك. من الطرق التي يمكن الاعتماد عليها كتابة الملاحظات على دفتر صغير لتدوين ما تمر به من أعراض وفترة استمرارها، وشدتها، وأماكن انتشارها، وما إذا كانت الحالة تحصل معك بعد تناول شيء معين، أو القيام بنشاط بدني معين، مثل الاستحمام بالماء الساخن، أو في حالات البرد الشديد. من الضروري أيضًا ملاحظة بعض المؤشرات الأخرى، مثل القدرة على التنفس، ومستوى الإعياء لديك، أو إذا ما كنت تشعر بالدوار.

5. كن حريصًا في التعامل مع جلدك

يجب عليك استخدام المستحضرات "اللطيفة" على البشرة إن كنت عرضة للإصابة بالشرية. تجنب العطور الكحولية والكريمات التي تشتمل على الصبغات والمواد غير الطبيعية. تجنب الحمام بالماء شديد السخونة، واحرص على ترطيب بشرتك بشكل مستمر بالمستحضرات المناسبة أو التي يصفها الطبيب.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

احذر!.. 5 علامات تدل على ضعف الكالسيوم لديك

4 خيارات للمحافظة على نتائج الحمية الغذائية

احذر!.. 5 علامات تدل على ضعف الكالسيوم لديك

هل التعرض للشمس عبر زجاج النافذة جيد لزيادة فيتامين د؟