4 معتقدات

4 معتقدات "خاطئة" حول إنقاص الوزن

تسود العديد من المعتقدات الخاطئة بخصوص الحمية (Getty)

المحافظة على وزنٍ مثالي كانت وستظلّ هاجسًا حقيقيًا عند معظمنا. الرغبة في فقدان الوزن الزائد ترتبط غالبًا بعدم القدرة على اتّباع نظامٍ غذائيّ وصحيّ محكم؛ ينطوي على ممارسة يوميّة للرياضة مثلًا، وهذا ما يدفع الجميع للبحث عن طرقٍ سهلة وسريعة -وقد تبدو سحرية- لفقدان الوزن، دون الالتفات إلى لامنطقيّة بعضها، أو احتماليّة خطورة بعضها الآخر.

يسود الاعتقاد بأن الوجبات الليلية تساهم في زيادة الوزن، والحقيقة أن الجسم لا يميز أوقات تناول الوجبات بقدر تمييزه لمقدارها وسعراتها الحرارية

تاليًا بعض المعتقدات الخاطئة المتعلقة بفقدان الوزن والمنتشرة بيننا، وما قد تنطوي عليه من مخاطر أحيانًا:

1. الأكل في الليل يبطئ الهضم ويزيد الوزن

يسود الاعتقاد بأنّ الوجبات الليلية المتأخرة تساهم بشكلٍ كبير في زيادة الوزن، أكثر من مثيلاتها في أوقات أخرى من النهار، لأن الهضم في الليل يكون أبطأ. والحقيقة أنّ الجسم لا يميّز أوقات تناول الوجبات بقدر تمييزه لمقدارها وما تحتويه من سعرات حرارية؛ الأطعمة المليئة بالسعرات ستسبب زيادة الوزن بغضّ النظر عن وقت تناولها.

2. الشاي الصيني يساعد في إنقاص الوزن

انتشر مؤخرًا بشكل كبير الشاي الصيني لخسارة الوزن، والذي يمكن الحصول عليه من بعض المتاجر، أو بسهولة عن طريق الإنترنت. المشكلة الرئيسية في منتجات من هذا النوع أنّ مكوناتها ليست معروفة، قد تكون في أحسن الأحوال مكتوبة عليها بلغة لا نفهمها. نقعُ هذا الشاي وشربه لمرة أو مرتين قد لا ينطوي على ضرر حقيقيّ، ولكنّ استخدامه لغايات خسارة الوزن؛ بشكل يوميّ مستمر ولفترات طويلة، وإن أدّى ابتداءً لخسارة بعض الوزن فإنه سيؤدي حتمًا لحصول مضاعفات ناتجةٍ عن سميّة بعض أنواع الأعشاب التي توجد فيه لاحقًا.

اقرأ/ي أيضًا: عيد الأم..تغليف الذكورية بالهدايا

3. الطعام الصحيّ أكثر تكلفة

نحبّ أن نعتقد إجمالًا بأنّ اتّباع نمط حياة صحيّ هو تصرّف مترف، ويتطلّب دفع مبالغ إضافيّة لتأمين الأغذية الصحية المناسبة. ولكن الحقيقة بعيدة عن ذلك؛ الطعام الصحيّ متوفر بسهولة، والخيارات والبدائل أكثر بكثير مما نعتقد؛ السعر لا يختلف كثيرًا بين أن تختار المنتج الذي اعتدت شراءه، أو أن تأخذ بديلًا صحيًا عنه، كلّ ما يتطلبه الأمر هو جهد إضافيّ في البحث وقراءة معلومات المنتج المكتوبة على علبته. كما أنّ مجرّد اتّباع نظام غذائيّ صحيّ سيوفر تكاليف الأطعمة السريعة التي تشكّل جزءًا لا يتجزء من نمط حياتنا اليوميّ.

4. النظام الغذائي ذو الصنف الواحد

نسمع كثيرًا عن أنظمة غذائية تقتصر على صنف واحد قد يكون خضار، فواكه أو حتى بروتين بهدف نقصان الوزن السريع. قد تؤدي هذه الأنظمة الغذائية لنتائج سريعة وتبدو سهلة للوهلة الأولى، ولكنّ الاعتماد على صنف غذائي واحد لن يكون أبدًا خيارًا صحيحًا وصحيًا. التوازن بين الأطعمة من جميع المجموعات الغذائية والالتزام بكميّات قليلة هو مفتاح الحلّ فيما يتعلق بفقدان الوزن الزائد، وهو ما يضمن الوصول إلى نمط غذائي معقول يمكن الالتزام فيه لوقتٍ أطول، وهذا ما سيجعل تبني الخيارات الصحية أكثر معقوليّة وسهولة.

اقرأ/ي أيضًا:

كيف تعتني بجسمك على الطريقة الأوروبية؟

العنف في الملاعب..سبت أسود لكرة القدم المغربية

زبدة الشيا..سحر الجمال الإفريقي