3 طرق مجربة لعلاج التشنج بعد التمارين الرياضية

3 طرق مجربة لعلاج التشنج بعد التمارين الرياضية

يخفف التدليك الذاتي من التشنّج بعد الرياضة (Sporteluxe)

الترا صوت- فريق التحرير 

هل تفكر في العودة لممارسة الرياضة بعد الانقطاع عنها ولكنك تخشى من التعرض لآلام العضلات التي تتبع ذلك؟ وستسأل نفسك عن ماذا يحدث لجسمك عندما تتوقف عن التمرين؟ لكن جميعنا كذلك، غير أن الخبر الجيّد هو أن الخبراء الرياضيين يقولون إن عليك أن ترحّب بهذا الألم وتستقبله جيدًا، لأنه أول إشارة على أنك بذلت جهدًا جيدًا في التمرين.

ألم العضلات الذي يلي الجهد الجسدي، خاصة بعد مضي عدة ساعات أو يوم بأكمله، تسمى بالإنجليزية (Delayed Onset Muscle Soreness). هذا لا يعني أننا نحبّ الألم لذاته، ولكنه يعني أن عضلاتنا ستزداد قوّة، وأن التمرين الرياضي يؤتي ثماره. فهو من نوع "الألم الجيد"، وغير المثير للخوف، لأنه لا يعني وجود أي نوع من الإصابة أو المرض، بل هو مؤشر صحي على أن عضلاتنا تتجاوب بشكل جيد مع نوع الإجهاد الذي تتعرض له. كل ما عليك أن تذكره دومًا هو أن لا تبالغ في تمارينك الرياضية. فإن كنت تمارس رياضة الجري مثلًا، فينصح باتباع 10 نصائح لممارسة الجري بطريقة صحيحة، وإن كنت تفضل الذهاب إلى النادي الرياضي فيلزمك الاطلاع على 4 أساسيات لتحقيق أقصى استفادة من "الجيم".

فإن كنت تتبع هذه النصائح وتمارس التمارين الرياضية بشكل متزن، وعدت إليها بعد انقطاع، فهنالك عدد من الطرق التي تساعدك على تخفيف هذه الآلام نوجزها لك في 3 نقاط أساسية:

1. استخدام الثلج أو الماء الساخن

من أبرز الطرق الشائعة للتعامل مع آلام العضلات بعد التمارين الرياضية هي استخدام أكياس الثلج، وهي وسيلة فعالة لدى البعض، لكن العديد من التجارب والأبحاث أثبتت كذلك فعالية حمام الماء الساخن في الحالات المتوسطة من آلام العضلات بعد التمارين الرياضية. يلجأ البعض كذلك إلى الجلوس في حمّام من الماء المثلج لتخفيف آلام العضلات بعد التمارين الرياضية، لكن البعض قد لا يستطيع فعل ذلك، عدا عن أن توفير قدر كبير من الماء المثلج في حوض استحمام ليس في متناول الجميع. وفي حين يختلف بعض المختصين حول مقدار فعالية الحرارة أو البرودة في علاج آلام العضلات بعد التمارين الرياضية، فإن الأبحاث والتجارب تميل إلى الرأي القائل بتفوق البرودة، مع التأكيد على أن كلا الطريقتين فعالتان في تخفيف الألم مع الوقت.

2. التدليك

لا شك أن الحصول على جلسة مساج من اختصاصي تدليك أكثر متعة وفائدة ربما من الجلوس في حمام ماء بارد أو ساخن، وقد يساعد التدليك بلا شك على تخفيف آلام العضلات بعد التمارين الرياضية، ولو بشكل مؤقت. ومع أن العلماء ليسوا متأكدين تمامًا في الإجابة على سؤال ما أهمّية "المساج" للتمارين الرياضية؟ فإنهم يعتقدون بأن الطريقة التي يعمل بها التدليك على تخفيف آلام العضلات بعد التمارين الرياضية، إلا أن البعض يشير إلى أثره على الالتهاب وهرمونات التوتر والجهاز العصبي. فالتدليك بلا شك يريح العضلات ويساعد في الاسترخاء والحصول على شعور عام بالراحة.

ما أهمية المساج للتمارين الرياضية

3. عصير الكرز الأحمر

شاع الحديث مؤخرًا بين الرياضيين عن أثر تناول عصير الكرز الأحمر، من نوعية (Tart Cherry) خصوصًا على تخفيف آلام العضلات بعد التمارين الرياضية. وهنالك بعض الدراسات الأولية التي أجريت والتي اكتشفت ما قد يؤكد على هذه الفرضية بالفعل، إذ قلت الآلام لدى من تناول عصير الكرز الأحمر بعد التمارين الرياضية في بعض التجارب مقارنة بالأشخاص الذين لم يشربوا العصير، وتراجع الألم لديهم بشكل أسرع.

فالكرز الأحمر غني ببعض العناصر الغذائية التي تساعد على تخفيف آلام العضلات على ما يبدو وتساعد على علاج الالتهابات المختلفة. ومع أن الكمية التي تحقق الأثر المطلوب ليس محددة على وجه الدقة، إلا أن الأشخاص الذين تناولوا كأسين من عصير الكرز الأحمر بعد التمارين الرياضية أشاروا إلى أنهم عانوا من مستوى أقل من الألم مقارنة بغيرهم ممن لم يشربوا هذا العصير الأحمر.

ويبدو في النهاية أن الاستفادة من الطرق الثلاثة مجتمعة هو الأفضل للتعامل مع آلام العضلات بعد التمارين الرياضية، إضافة إلى تذكر القاعدة الأولى والأهم لمن يعود إلى الرياضة بعد الانقطاع عنها، والتي تتعلق بعدم المبالغة في إجهاد العضلات في الأسابيع الأولى، والتدرج في زيادة المجهود العضلي، وذلك لتجنب الإصابات البالغة. أما ألم العضلات، فلا مهرب منه، ولا غنى عنه، إن كنت تبحث عن الفائدة الحقيقية.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

هل يكفي ما تقوم به من تمارين رياضية؟ 

5 طرق مجربة لعلاج آلام الرقبة

ماذا يحدث لجسمك عندما تتوقف عن التمرين؟