هل يحل هيغواين أزمة رأس الحربة في تشيلسي؟

هل يحل هيغواين أزمة رأس الحربة في تشيلسي؟

هيغواين إلى تشيلسي مدة 6 أشهر على الأقل (Espn)

أعلن نادي تشيلسي الإنجليزي تعاقده مع مهاجم نادي يوفنتوس، الأرجنتيني غونزالو هيغواين، على سبيل الإعارة ولمدة ستة أشهر. وكان يوفنتوس قد أعار هيغواين لميلان مع انطلاقة الموسم الحالي.

أُعير مهاجم يوفنتوس، غونزالو هيغواين، إلى نادي تشيلسي الإنجليزي مدة 6 أشهر، مع إمكانية شرائه بعد انتهاء عقد الإعارة مقابل 35 مليون يورو

ويمتلك تشيلسي خيار شراء هيغواين بعد انتهاء عقد الإعارة بمقابل 35 مليون يورو. فيما تعتبر هذه المحطة الخامسة لهيغواين في أوروبا، والتي بدأها في ريال مدريد عام 2007، بعدما انتقل إليه قادمًا من ريفربلايت الأرجنتيني.

اقرأ/ي أيضًا: بالفيديو: انفجار هيغواين وثواني ميرتينز العشرة

آمال كبيرة معلّقة على الـ"بيبيتا"

يعاني تشيلسي من أزمة في مركز رأس الحربة منذ أكثر من سنة ونصف، ولم يستطع المهاجم الإسباني ألفارو موراتا، تعويض مواطنه دييغو كوستا، الذي غادر تشيلسي وعاد إلى فريقه القديم أتلتيكو مدريد، بعد خلاف بينه وبين مدرب تشيلسي السابق الأيطالي أنطونيو كونتي.

هيغواين
جماهير تشيلسي تعلق آمالًا كبيرة على هيغواين

كذلك فشل أوليفييه جيرو المنتقل إلى تشيلسي من أرسنال في صفقة تبادلية ثلاثية دخل فيها بروسيا دورتموند، قبل سنة بالتمام؛ في ترك بصمة إيجابية في هجوم تشيلسي. ولجأ ماوريزيو ساري في نهاية المطاف إلى الاعتماد على نجمه إدين هازارد في مركز رأس الحربة لمعالجة هذه المشكلة.

ومن الملاحظ في سنوات تولي الروسي رومان براموفيتش رئاسة تشيلسي منذ عام 2003، أن عددًا كبيرًا من المهاجمين فشلوا في إثبات أنفسهم مع تشيلسي، بالرغم من أن النادي دفع في بعضهم أموالًا طائلة، بداية من الصربي ماتيا كيزمان، والأوكراني تشفتشينكو، ومرورًا بفرناندو توريس الذي دفع فيه تشيلسي أكثر من 50 مليون يورو في عام 2011، في صفقة عُلّقت عليها آمال كبيرة. 

ومع ذلك فلم يقدّم الماتادور الإسباني ما يرضي جماهير الستامفورد بريدج، ووصولًا إلى ألفارو موراتا الذي كان الفريق اشتراة من ريال مدريد مقابل 70 مليون.

فيرناندو توريس
توريس من المهاجمين الذين لم ينجحوا في إثبات أنفسهم مع تشيلسي

ولم ينجح سوى مهاجمين فقط خلال السنوات الـ14، في إثبات نفسهيما مع تشلسي وتحقيق مستويات كبيرة، هما العاجي ديدييه دروغبا الهداف الكبير وصاحب الفضل في الكثير من إنجازات تشيلسي، والإسباني دييغو كوستا الذي لعب 89 مباراة مع تشيلسي سجل خلالها 52 هدفًا.

هيغواين.. مع ساري مرة أخرى

وبوصوله إلى غرب لندن، سيلتقي هيغواين مجدًدا بالمدرب ماوريزيو ساري، حيث سبق له أن لعب تحت قيادته في نابولي لمدة عامين تقريبًا قدّم خلالها أفضل مستوياته على الإطلاق.

ونجح المهاجم الأرجنتيني في حصد لقب هداف الدوري في موسم 2015/2016، بعد أن سجّل 36 هدفًا، وهو رقم لم يصل إليه أي لاعب في إيطاليا منذ 50 سنة.

وتعلّق جماهير الستامفورد بريدج آمالًا كبيرة على هيغواين لملء الفراغ في مركز رأس الحربة، إذ ترى في تجربته السابقة مع ساري في نابولي بشرة خير.

كما تراهن هذه الجماهير على حدوث تفاهم كبير بين هازارد وهيغواين في خط المقدمة، يكون شبيهًا بالتفاهم بين هازارد ودييغو كوستا، اللذين قدما مستويات كبيرة في موسمي 2015 و2017، حيث توج البلوز بلقب الدوري، بقيادة كل من البرتغالي جوزيه مورينيو والإيطالي أنطونيو كونتي على التوالي.

وعن وصوله إلى تشيلسي، قال هيغواين: "عندما قدم لي تشيلسي فرصة اللعب معه، قبلت بها على الفور. لطالما أحببت أن أكون جزءًا من تاريخ هذا النادي".

تعلق جماهير تشيلسي آمالًا كبيرة على هيغواين لملء فراغ مركز رأس الحربة، وهي مستبشرة بتجربته السابقة مع المدرب ساري

وأضاف: "ملعبهم رائع وجماهيريهم كذلك، كما أنني أردت على الدوام اللعب في الدوري الإنجليزي الممتز. وآمل أن أرد الجميل لتشيلسي الذي وثق بي وأعطاني فرصة اللعب، وأن أثبت ذلك في الملعب. لا أستطيع الإنتظار حتى نبدأ. أتمنى أن أنسجم مع المجموعة في أسرع وقت ممكن".

 

اقرأ/ي أيضًا:

5 لاعبين سرقهم تشيلسي من مانشستر يونايتد

بصمات ساري الأولية مع تشيلسي.. تحسن هجومي واضح وثغرات دفاعية