هل تكره الخضروات؟.. عليك مراجعة جيناتك!

هل تكره الخضروات؟.. عليك مراجعة جيناتك!

الجينات لها دور أساسي في كره البعض للخضروات (Getty)

الترا صوت - فريق الترجمة

هل تمقت تناول الخضرة؟ هل تجد صعوبة بالغة حين تخبرك أمّك بأنها أعدت لك طبقًا متكاملًا من الخضروات المطبوخة، وتشعر بالحرج أو الضيق عند تناولها؟

يرى عدد من العلماء في الولايات المتحدة الأمريكية، أن كره الشخص لتناول الخضروات ربما يكون سببه الجينات!

بعض العلماء في الولايات المتحدة الأمريكية يرون أن اللوم في ذلك قد يقع على الجينات! هذا ما تستوضحه السطور التالية، المنقولة بتصرف عن موقع شبكة "BBC".

اقرأ/ي أيضًا: هل يؤثّر تجميد الخضار والفاكهة على قيمتها الغذائية؟

ما علاقة الجينات بكره الخضروات؟

في حال ورثت نسختين من الجينات الخاصة بكشف الطعم السيئ في الأطعمة، فإن هذا يعني أن مستوى المرارة التي تشعر بها في فمك من أطعمة مثل البروكولي أو الزهرة (القرنبيط) أو غير ذلك، ستكون مضاعفة.

كره الخضروات

وقد يكون هذا هو السبب الذي يفسر سبب الصعوبة التي يجدها البعض في تناول الخضروات، حتى يجدون أنفسهم يتناولونها رغمًا عنهم. كما يمكن لهذا الجين أن يجعل تناول مشروبات مثل القهوة أو الشوكولاته الداكنة أو البيرة تجربة بالغة السوء والصعوبة.

وقد يكون اكتساب القدرة الحساسة على تذوق الطعم المرّ في الأطعمة، أمرًا نافعًا على المستوى التطوري البيولوجي لدى الإنسان، والذي يحميه من تناول أطعمة فاسدة أو سامة.

الوجه الآخر للمعاناة

لكن جنيفر سميث وزملاءها من كلية الطب في جامعة كنتاكي الأمريكية، يقولون إن هذا قد يعني أيضًا أن بعض الأشخاص سيعانون كثيرًا لتناول ما يلزم من القدر الكافي من الخضروات والفواكه.

كل شخص يرث نسختين من جين التذوق المعروف "TAS2R38"، والذي يرمز لبروتين في مستقبلات التذوق على اللسان، والتي تتيح لنا أن نتعرف على المرارة فيما يدخل أفواهنا من أطعمة وأشربة.

أما من يرث نسختين من أحد أشكال هذا الجين، والذي يعرف باسم "AVI"، فلن يمتلك الحساسية لتذوق الأطعمة المرّة من بعض العناصر الكيمائية.

أما من لديه نسخة واحدة من AVI، وآخر باسم PAV، فيكون قادرًا على إدراك هذه المرارة، ولكن ليس بالمستوى المتطرف الذي يكون لدى الأشخاص الذين يرثون نسختين من PAV، والذين يعرفون أحيانًا بلقب "ذوي حاسة التذوق الخارقة"، والذين يجدون مرارة بالغة في الأطعمة التي يتناولونها.

كره الخضروات

ودرس العلماء 175 شخصًا ووجدوا أن هؤلاء الأشخاص الذين يحملون نسختين من الجين PAV يميلون عادة إلى تجنب تناول الخضروات، رغم أهميتها الكبيرة لصحة القلب.

وأشار الباحثون إلى أهمية أن يعرف العاملون في مجال الصحة والتغذية هذا الأمر، عند تقرير الأطعمة المناسبة للمرضى.

الذين يحملون نسختين من الجين الذي يعرف باسم "PAV" يميلون رغمًا عنهم إلى تجنب تناول الخضروات التي يشعرون بمراراتها

ويأمل العلماء بالتوصل إلى طريقة لجعل الخضروات مقبولة أكثر لدى مثل هؤلاء الأشخاص الذين لا يستطيعون تناولها لأسباب جينية!

 

اقرأ/ي أيضًا:

10 طرق لتحسين صحتك وجودة حياتك

ماذا يقول العلم الحديث عن أثر تناول الطعام قبل النوم؟

الوصفة الألمانية لتقوية جهاز المناعة والوقاية من الأمراض

ما لا تعرفه عن أسطورة "الطعام الصحي أغلى من الطعام غير الصحي"