نبي العاصفة

نبي العاصفة

لوحة لـ جون دبفات/ فرنسا

1

قبل ولادته.

كان هديرًا منبثقًا من العصور.

 

2

يُولدُ الشاعرُ بلا فم

وصُراخُه يبتلع الهاوية.

 

3

عندما تحترق المدينة

يرتدي الشاعرُ مِعطفًا من القش

ويحلمُ بالنهر..

 

4

عندما يغرقُ العالم في وحلٍ من الدموع..

يطفو الشاعرُ وحيدًا ويغني..

 

5

في ظلام العاصفة يقف الشاعر مُتكئًا على عصاه..

يَخدُشُ الليل بضوء أصابعه..

ومِن يديه تشع الحجارة

كياقوتٍ حزين..

 

ديجا فو

في ليل الشمال المتجمد

حيث الرياح تضرب أعالي السفوح

ويهبط القمر إلى وادي الخوف

يمارس أبناء العزلة طقوسهم

عندما الأشياء تهذي بسرها العميق

وتمتزج الموسيقى بهدير سماوي

هنا... عبر الأسلاف بوابة من النجوم

هنا... توهج الظلام بسحر قديم

في ليل الشمال المتجمد..

تمُرّ الوجوه وتختفي

هناك..

حيث النوافذ الموصدة

والنظرة التي قالت شيئا ً ما

قبل الوداع.

 

اقرأ/ي أيضًا:

اتبعني في هذا العالم المزروع بالقرّاص

عرق التاج