ميريل ستريب: لستُ دومًا سعيدة

ميريل ستريب: لستُ دومًا سعيدة

ميريل ستريب في حفل الإيمي (Getty)

ماري لويس ستريب/ ميريل ستريب، أحد أبرز الوجوه النسائية الهوليودية، بل من أبرز وجوه التمثيل السينمائي عالميًا، ناهيك عن عشرات الجوائز التي حازتها طوال مسيرتها على عديد الأدوار وأدوار البطولة التي اطلعت بها، التالي هو مجموعة آراء ووجهات نظر في مواضيع شديدة العادية واليومية تقدمها ستريب لمتابعيها. 

  • السيدة ستريب، هل تحبّين طهو الطعام في البيت؟ 

أحبّ ذلك في بعض المساءات، وأحيانًا لا أطيق ذلك. كنت أحيانًا أبدأ بإعداد طبق ما للعشاء، ثم أتوقّف فجأة وأقول "يا إلهي!" وألقي ما كنت بدأت به في حوض الجلي، وأقول: "سنأكل بيتزا الليلة، انتهى الأمر". ثم أذهب وأستلقي في غرفتي منزعجة بعض الشيء. حين كان أبنائي صغارًا وكنت أعمل كان لديّ من يعدّ الطعام في البيت، ولكن ليس لديّ طبّاخ الآن، وهذه هي الحال منذ عدّة سنوات، ولذا يجب عليّ أنا إعداد الطعام الآن. لقد كان من الصعب في السابق أن أتابع واجبات أبنائي وأعتني بدراستهم وأعدّ الطعام في الوقت نفسه. 

ميريل ستريب: أطبخ لأن أطفالي يحبون نوعًا من الطعام، ثم يطلبونه باستمرار

  • إذن ما نوع الطعام الذي تتقنين إعداده الآن؟ 

فعلت في الآونة الأخيرة الكثير من الباستا. إنها سهلة، وهنالك الكثير من الإضافات والنكهات التي يمكن استخدامها. أطبخ لأن أطفالي يحبون نوعًا من الطعام، ثم يطلبونه باستمرار. ابنتي مثلًا تحبّ الآن الباستا مع الزهرة والبقدونس والطرخون والسلطة مع جبنة الريكوتا. أقوم بسلق الزهرة في الماء، ثم أضع الباستا في الماء الذي استخدمته في سلق الزهرة كي تختلط النكهة بالباستا، وحين تجهز الباستا أضع بقيّة المكوّنات الطازجة. 

اقرأ/ي أيضًا: طلال الناير.. إقامة دائمة في شرايين أفريقيا

  • كيف تجمعين بين مهنة تستهلك الوقت بشكل كبير مع الأمومة؟ 

أستطيع ذلك أولًا بفضل زوجي الرائع، فقد تزوجنا منذ سنوات عديدة وأنا محظوظة جدًا بذلك. والأمر الثاني هو أنّ عليك أن تمتلك الكثير من الصبر والقدرة على الاحتمال، بالإضافة إلى شيء من المهارة في التنظيم. أشعر أنّني أدير مؤسسة أعمال هنا، فالأمر يتعلق بالتخطيط، ثم التخطيط، ثم التخطيط. 

  • كيف تشعرين حيال رغبة بناتك في الدخول في عالم التمثيل؟ 

أنا فخورة بأنّ بناتي يرغبن في فعل ذلك، ولكنّي أشعر بالخوف عليهنّ أيضًا، فالانتقاد الموجّه إليك بوصفك ممثلًا، هو ليس انتقادًا لما تكتبه أو ترسمه أو تعزفه، وإنّما هو انتقاد لشخصك! ومن الصعب أن تخفي هذا الأمر بحيث تتجنّب الأذى الذي يلحقه بك، وهذا هو مصدر خوفي عليهنّ. ولكني لن أقول لهنّ ألا يقدمن على هذه التجربة، لأني أعتقد أيضًا أنّ التمثيل مهنة عظيمة وأنا ممتنّة لها لأنها مكنتني من التعبير عن الكثير من الأشياء في حياتي. 

  • لديّ انطباع عنك بأنك تبدين سعيدة دائمًا، فهل هذا هو الواقع حقًّا أمّ أنّك تظهرين هكذا أمام الآخرين وحسب؟ 

أنا لست دومًا سعيدة. أبدو سعيدة أمام المصورين، ولكن يمكن أن أكون نكديّة للغاية، ويمكنك أن تسأل زوجي عن هذا (ضحكات). 

  • وما الذي يجعلك سعيدة؟ 

الأشياء التي تجعلنا سعداء هي أمور بسيطة: الحبّ، الجنس، والطعام. أمّا الأمور الأخرى كالسلطة والنفوذ والقوة، فهي تغطّي على ما هو أكثر أهمّية في الحياة. ولكن ما دمت تمتلك الطعام والمأوى ولبّيت الاحتياجات الأساسيّة، فإنّ تحقيق السعادة بعد ذلك يكون بسيطًا. 

ميريل ستريب: كانت أمّي إنسانة إذا دخلت مكانًا ما تجلب معها السعادة

  • وجهة النظر هذه ترتبط عادة بالطريقة التي نشأ الإنسان عليها، فهل تشتركين في هذا التفكير مع أمّك؟ 

كانت أمّي إنسانة إذا دخلت مكانًا ما تجلب معها السعادة. كانت تكسب الأصدقاء بسهولة وكانت تنقل حماستها إلى الآخرين بابتهاج كبير. كنت أرغب دومًا في أن أكون مثل أمّي، كنت أحبّها وأعجب بكل ما تفعله، فقد كانت ترى أجمل ما الحياة، وكانت تتجاهل كل ما هو خاطئ وسلبيّ. 

اقرأ/ي أيضًا: أليس" على طرف الجحيم"

  • هل شعرت بالغيرة من أي أحد في حياتك؟ 

طبعًا نعم! كنت أغار من جيسيكا لانغ حين حصلت على دور في فيلم (Sweet Dreams). لقد كان فيلمًا عظيمًا، وكانت جيسيكا أكثر من مذهلة فيه. كنت أطمع في أشياء لم أحصل عليها، ولكن عليّ أن أقرّ بأنّي حصلت على الكثير في حياتي، وليس هناك ما أشكو منه. 

  • لقد عملت مع النخبة في هوليوود، فمن هو المخرج المفضّل عندك؟ 

ليس لدي مخرج مفضّل، كما ليس لديّ لون مفضّل أو طعام مفضّل. أحبّ كل شيء. هنالك مخرجون لم أستمتع بالعمل معهم، ولكنّي أشعر عمومًا أنّني كنت مدللة كثيرًا في مسيرتي المهنية لأنّي عملت مع عدد من أعظم المخرجين في تاريخ السينما. 

  • هل هنالك مخرج لم تتح لك فرصة العمل معه وما تزالين ترغبين في ذلك؟ 

نعم، أتمنّى لو يبدي مارتن سكورسيزي رغبة ولو لمرّة واحدة في العمل مع ممثّلة لا مع ممثّل كما هي عادة أفلامه، ولكن يبدو أنّي سأنتظر طويلًا حتى يتحقق ذلك. هنالك مخرجون آخرون يسعدني لو أعمل معهم مجدّدًا. أحب سبايك جونز، وأحببت العمل مع ويس أندرسن، ولكنّي أدّيت دور الذئب في الفيلم الذي أخرجه (Fantastic Mr. Fox) وأودّ أن أؤدّي دورًا "بشريًا" معه في المرة القادمة.

  • هل تخاف، العظيمة ميريل ستريب، حين تؤدي الأدوار السينمائية؟ 

ليس بوسعك أن تقوم بعملك وأنت خائف. يمكن أن تشعر بالخوف في مؤتمر صحفي؛ أن تتوتّر قليلًا وتتعرّق، ولكن لا يعقل أن تكون خائفًا حين تقوم بعملك، لأنّ الأمر لن يسير على هذا النحو. 

  • إذن أنت لا تشعرين بالقلق أبدًا أثناء التمثيل؟ 

أعتقد أنّي أشعر بالتوتّر كلما تركت لنفسي الفرصة للتفكير كثيرًا حيال أمر ما، ولذا أتعمّد ألا أمنح نفسي الكثير من الوقت بين الأعمال التي أقوم بها. أحصل على إجازة طويلة بعد العمل، ثم أعود إليه بالوتيرة التي اعتدتها. 

 

  

 

اقرأ/ي أيضًا:

فيلم Where to Invade Next.. الحلم الأمريكي إلى أين

تيناريوين.. موسيقى الكفاح