من ضريح ماركس إلى مطعم

من ضريح ماركس إلى مطعم "نصرت".. مسؤول في الشيوعي الفيتنامي يثير الجدل والسخرية

(Getty Images)

ألتراصوت- فريق الترجمة 

انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو حقيقي يظهر فيه مسؤول رفيع من الحزب الشيوعي الحاكم في فيتنام وهو يتناول شريحة ستيك مطلية بالذهب في مطعم الشيف التركي الشهير "نصرت" في لندن. مقطع الفيديو أثار سخرية ملايين المستخدمين على فيسبوك وتويتر، في فيتنام وخارجها، ولاسيما أن البلد الآسيوي يعاني مؤخرًا من حالة أزمة في توفير بعض المواد الغذائية للسكان مع تزايد معدلات الفقر، مع تعمق أثر جائحة كوفيد-19.

وفد الشيوعي الفيتنامي كانوا قد عرّجوا قبل زيارة المطعم الفخم على ضريح كارل ماركس في لندن.

وما زاد الطين بلّة وجعل المقطع أكثر إثارة للسخرية والجدل، هو أن وفد الشيوعي الفيتنامي كانوا قد عرّجوا قبل زيارة المطعم الفخم على ضريح كارل ماركس في لندن.

المسؤول الفيتنامي الرفيع هو "توم لام"، والذي يشغل منصب وزير الأمن العام في فيتنام حاليًا، وكان على رأس الوفد الذي شارك في فعاليات قمة المناخ العالمية في غلاسكو التي انطلقت مطلع الشهر الجاري. ولدى زيارة هذا الوفد إلى لندن، توجّه أعضاؤه إلى ضريح "الشيوعي الأكبر"، وأبو الشيوعية الحديثة ومنظّرها الأبرز، كارل ماركس، والتقطوا الصور التذكارية لاغتنام تلك الفرصة العظيمة، ونشرها وتوزيعها لأغراض دعائية على وسائل الإعلام الفيتنامية.

 

 

ثم وبعد تلك الزيارة بيوم واحد، نشر على حساب الشيف نصرت، الذي يتابعه 11 مليون متابع على تيك توك، مقطع يظهر فيه الوفد الفيتنامي وهو يتناولون شرائح اللحم المشوية في مطعم "نصر إت"، وقدر البعض قيمة الفاتورة التي سيدفعونها في المطعم بآلاف الدولارات.

وقد ظهر في المقطع المصور شرائح لحم مطليّة بالذهب على طاولة الوفد الفيتنامي الشيوعي، يقدمه الشيف نصرت بنفسه، وبأسلوبه الاستعراضي المعهود، حيث ينثر الملح على القطعة ويقدمها قطعة منها بفم صاحبها.

وسرعان ما انتشر المقطع على مختلف منصات التواصل الاجتماعي، حيث البداية كانت في تيك توك، ثم ظهر المقطع على فيسبوك وتويتر وإنستغرام، قبل أن يتم حذف المقطع الأصلي عن حساب الشيف نصرت على تيك توك، بطلب على الأغلب من المسؤولين الفيتناميين.

ولم يعرف الكثير من التفاصيل عن تلك الوليمة، وكم كانت تكاليفها، ومن تحمّل نفقتها، خاصة أن القائمة وأسعارها غير مدرجة في الموقع الإلكتروني للمطعم. إلا أن مطاعم الشيف نصرت معروفة بفواتيرها الباهظة، والتي تصل إلى آلاف الدولارات، علمًا أن المعاش الذي يتقاضاه المسؤول الفيتنامي الرفيع، لا يتجاوز 800 دولار شهريًا.

وقد أثار مقطع الفيديو استياء واسعًا في فيتنام، إذ انتقد العديد من الناشطين سلوك الوفد وتناقضه، وعدم الاكتراث للأوضاع المعيشية الصعبة التي يعيشها بقية الفيتناميين. كما تساءل البعض عن تكلفة العشاء الفاخر في مطعم الشيف التركي، وما إذا كانت الفاتورة سيتحملها الوفد أم أن التكلفة مشمولة بتكاليف سفرهم الرسمي من أموال الضرائب.

لم يصدر أي تعليق من جهة رسمية فيتنامية على المقطع، علمًا أن هذه ليست المرّة الأولى التي يزور بها مسؤول شيوعي رفيع مطعم الشيف نصرت

ولم يصدر أي تعليق من جهة رسمية فيتنامية على المقطع، علمًا أن هذه ليست المرّة الأولى التي يزور بها مسؤول شيوعي رفيع مطعم الشيف نصرت. ففي العام 2018، زار الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مطعم الشيف نصرت في تركيا، وتناول الطعام فيه، في وقت تعيش به بلاده أسوأ أزمة اقتصادية تركت الغالبية العظمى من الناس في حالة من فقر مدقع، وهو ما أثار عاصفة من الانتقادات ضدّه حينها.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

الحيتان الضخمة تأكل 500 مرة في اليوم.. فماذا عن برازها؟

باكسلوفيد: دواء فعّال من فايزر يقي من مضاعفات كوفيد-19 الخطيرة