ملف خاص: الحركة الطلابية والانتكاس الديمقراطي عربيًا

ملف خاص: الحركة الطلابية والانتكاس الديمقراطي عربيًا

ملف ألترا صوت عن الحركة الطلابية في العالم العربي

عن الذين كانوا في القلب من أفضل ما حدث في زماننا العربي الراهن؛ أطلقوه، وأثّروا وتأثروا به، وقدّموا من أجله التضحيات ولم يتوانوا. عن الطلاب والحركة الطلابية في المنطقة المكتسية بسواد الديكتاتوريات، حتى مسّها من قبس التغيير الذي حمل مشعله، حتّى قبل الربيع العربي، طلاب الجامعات العربية، حتى كادوا أن يحترقوا به، حين نكّست أسلحة القمع مشاريع التحوّل الديمقراطي، ووأدت أصوات شباب الجامعات وشتتتهم. 

عنهم يكتب "ألترا صوت".. عن الحركة الطلابية في المنطقة العربية، على ضوء انتكاس مشاريع التحوّل الديمقراطي، بالمجنزرات العسكرية المُسيّرة بأموال بعض الجيران العرب، فأعدّ مراسلونا قصصًا عن الحراك الطلابي في بلدانهم، جمعناها لكم في هذا الملف عن "الحركة الطلابية والانتكاس الديمقراطي عربيًا".


  • للحركة الطلابية في تونس تأثير كبير على المشهد السياسي، لكنها أيضًا متأثرةٌ بشكل كبير به، بالأحرى هي مرآة لصراعات المشهد السياسي والأيديولوجي في البلاد. كريم المرزوقي يقص علينا مشهدًا بانوراميًا لدور الحركة الطلابية تأثرًا وتأثيرًا، في تونس، في تقرير:

الحركة الطلابية في تونس.. مرآة الصراع السياسي والأيديولوجي

  • رغم قدمها، وأصالة دورها النضالي ضد الاستعمار، إلا أن سنوات القمع والتنكيل أدخلت الحركة الطلابية المغربية، في سبات عميق ممتد إلى الآن. خالد بن الشريف يروي لنا التفاصيل في تقرير:

الحركة الطلابية في المغرب.. سبات عميق بعد سنوات من التنكيل السلطوي

  • قُمعت الحركة الطلابية في مصر الآن قمعًا مميتًا. لكن قبل هذا القمع، كان للحركة انشغال بالهمّ العربي، تجلى في تحركاتها الأبرز تفاعلًا مع المحطات الأهم للقضايا المشتعلة في المنطقة، وعلى رأسها القضية الفلسطينية، أو كما تسرد لنا مها عمر في تقرير:

الحركة الطلابية في مصر.. نضال أبعد من الحدود القُطرية قبل القمع المميت

  • من مصر أيضًا، نموذج فريد للحركة الطلابية، كان لابد من تسليط الضوء عليه بشكل منفرد، ربما لأنه النموذج صاحب التضحيات الأعلى ثمنًا. عن الحركة الطلابية في جامعة الأزهر، يستعرض لنا حسام الهندي مشاهد النضال والتضحية منذ 2013، في تقرير:

الحركة الطلابية الأزهرية منذ 2013.. الثمن النضالي الأعلى

  • في السودان حركة طلابية كانت دائمًا في القلب من أحداث التغيير الكبرى. لكن السنوات الأخيرة التي امتزج فيها قمع السلطات بالصراعات والأزمات داخل الحركة نفسها، دفع بمعظم طلاب الجامعات إلى الهروب من النشاط السياسي. التفاصيل في تقرير عزمي عبدالرازق:

الحركة الطلابية في السودان.. هروب من السياسة إلى العمل الأهلي

  • لم يسمح نظام آل الأسد للحركة الطلابية في سوريا أن تتنفس. ولم يشفع لها تاريخها النضالي أمام قمع الأسدين، اللذين أمعنا في التنكيل بكل من قد تسول له نفسه أن يعترض. وائل قيس يفصل مراحل القمع الذي تعرضت له الحركة الطلابية في سوريا، في تقرير:

الحراك الطلابي في سوريا.. جحيم القمع السياسي في عهد الأسدين

تقارير سابقة: