مذبحة إدلب

الترا صوت- فريق التحرير

أعلنت الأمم المتّحدة خلال الأيام الماضية أنّ المخيمات الموجودة شمال إدلب قد بلغت طاقتها الاستيعابية، بينما استوعبت المنازل المتوفّرة جميع من يمكن إيواؤهم، في الوقت الذي لا تزال فيه أعداد كبيرة من النازحين الجدد، غالبيتهم أطفال ونساء، يبيتون على جوانب الطرقات وتحت الأشجار في الأراضي الموحلة، وقد وصل بهم الأمر إلى حرق ملابسهم للتدفئة بعد الانخفاض الحاد في درجات الحرارة.

 

 

شاهد/ي أيضًا: 

تحالف في مهبّ الريح

ثورة العالم.. انتفاضات شعبية واسعة في 6 دول