مجزرة إسرائيلية في غزّة وارتفاع حصيلة الضحايا إلى 197 شهيدًا منذ بدء العدوان

مجزرة إسرائيلية في غزّة وارتفاع حصيلة الضحايا إلى 197 شهيدًا منذ بدء العدوان

ارتكتب إسرائيل مجزرة في القطاع فجر اليوم الأحد (Getty)

ألتراصوت- فريق التحرير 

شهد قطاع غزّة فجر اليوم الأحد قصفًا عنيفًا من طائرات حربية إسرائيلية، ما تسبّب بتدمير عشرات المباني السكنيّة والمنازل المأهولة بالمدنيين، غرب مدينة غزّة. وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في عن ارتفاع عدد الشهداء الذين قتلوا جراء هذا الهجوم إلى 26 شهيدًا، من بينهم ثمانية أطفال وعشر نساء، وأكثر من 50 إصابة، ليرتفع إجمالي عدد الشهداء الذين سقطوا ضحية للقصف الإسرائيلي منذ بدء العدوان على غزّة إلى 197 شهيدًا بينهم 52 طفلًا و31 سيدة. 

تأتي هذه المجزرة الجديدة بعد أقل من يوم على مجزرة أخرى ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي، راح ضحيتها عشرة أفراد من عائلتين فلسطينيتين في مخيم الشاطئ، هم أم وأطفالها الأربعة، وأم أخرى وأطفالها الأربعة كذلك.

ارتفع إجمالي عدد الشهداء الذين سقطوا ضحية للقصف الإسرائيلي منذ بدء العدوان على غزّة إلى 192 شهيدًا بينهم 52 طفلًا و31 سيدة

 

وما تزال أطقم الدفاع المدني تواصل عمليات البحث عن مفقودين تحت ركام المنازل المدمرة في المنطقة، حيث تظهر الصور المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي وعلى وكالات الأنباء قدرًا كبيرًا من الدمار في المنطقة السكنية التي تعرضت لقصف غير مسبوق في وتيرته وشدّته من بدء العدوان، في وقت مبكر جدًا صبيحة اليوم الأحد، وبدون سابق إنذار، ما أسفر عن وقوع عدد كبير من الضحايا، إضافة إلى دمار واسع طال الشوارع والمنازل. 

 

 

 

 

 

من جهته أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي إن الغارات استهدفت أكثر من 90 موقعًا، زاعمًا أنها تابعة لحركتي حماس والجهاد الإسلامي، وهو ما يتعارض مع الصور ومقاطع الفيديو الواردة من المواقع التي تعرضت للقصف، والتي تظهر أن المنطقة مدنية بالكامل، وأنها قصفت بشكل عشوائي، لإيقاع أكبر قدر من الدمار والضحايا، حيث تتحدث المصادر الطبية الفلسطينية عن ترجيح لارتفاع أعداد الضحايا في ظل استمرار البحث عن ناجين بين الركام، إذ يتحدث شهود عيان عن وجود أسر كاملة تحت الأنقاض. 

 

 

ونقلت وكالة الأناضول عن الدكتور محمد أبو سلمية، مدير مستشفى الشفاء بمدينة غزة، قوله إن طواقم الإنقاذ تعمل على استخراج من هم تحت الأنقاض وركام المنازل المدمرة بفعل القصف.

كما أفاد المتحدث باسم وزارة الصحة في القطاع، في بيان مصوّر، بأن "الشعب الفلسطيني يتعرض لحرب إبادة مكتملة الأركان من قبل اسرائيل التي تستهدف بشكل مركز المدنيين الآمنين في بيوتهم، وتدمر المنازل على رؤوس ساكنيها".

 

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

الاحتلال يدمّر برجًا جديدًا في غزّة والقسّام تتوّعد بردّ "مزلزل"

"القسام" تعلن عن استخدام صاروخ جديد لأول مرة والاحتلال يدرس خيار إنهاء العدوان

وساطة أمريكية من أجل "وقف التصعيد" في غزة