ما هي أعراض الاكتئاب الشديد؟

ما هي أعراض الاكتئاب الشديد؟

المريض بالاكتئاب الشديد يكون أكثر ميلا للانعزال عن العالم بأكمله (The Atlantic)

ما هي أعراض الاكتئاب الشديد؟ سؤال يبحث عن إجابته عدد لا يستهان به من الأشخاص حيث يعتبر مرض الاكتئاب واحداً من الأمراض النفسية التي يعاني منها عدد كبير من الأشخاص حول العالم، ولا يفرّق مرض الاكتئاب بين الأفراد في الدول الغنية أو الفقيرة، أو الأشخاص أصحاب الدخول المرتفعة أو المنخفضة، بخلاف ما يعتقده كثيرون من اقتصار المرض وأسبابه على الوضع الاجتماعي أو الحالة الاقتصادية للفرد. ويعتبر الاكتئاب النفسي الشديد من الأمراض النفسية الشائعة التي تحيّر الأطباء لاختلاف تشخصيها وعلاجها من شخص لأخر.

المريض بالاكتئاب الشديد يكون أكثر ميلا للانعزال عن العالم بأكمله، ولا يحب الاختلاط بأقرانه أو التواصل معهم إلا فيما ندر

إلا أن هناك بعض الأعراض التي يجب الانتباه عند ظهور أحدها أو كلها لدي أحد الأشخاص، فهذه أعراض الاكتئاب الشديد، وهي على اختلافها من شخص لأخر، إلا أنها تتشابه في العديد من السمات الأساسية.

سنقدم لكم في هذا الموضوع أعراض الاكتئاب الشديد، حتى يمكن لكم ملاحظتها على أنفسكم وعلى من يهمكم أمره، وعند ظهور أحد هذه الأعراض أو كلها، يجب حينها الاستعانة بالطبيب أو المستشار النفسي على الفور.

ما هي أعراض الاكتئاب الشديد؟

1. اضطرابات النوم
وتعتبر اضطرابات النوم من أهم الأعراض التي تدل على الاكتئاب الشديد. وتختلف هذه الأعراض ما بين اختلال النظام الطبيعي لنوم الإنسان كأن ينام صباحا ويستيقظ بالمساء على سبيل المثال، أو أن يعاني الإنسان من الأرق بشكل عام، وكل هذه الأعراض إن استمرت بدون حل لمدة تزيد عن شهر، يجب الالتفات حينها إلى أنها قد تكون من علامات الإصابة بالاكتئاب الشديد.

2. الميل للانعزال
المريض بالاكتئاب الشديد يكون أكثر ميلا للانعزال عن العالم بأكمله، ولا يحب الاختلاط بأقرانه أو التواصل معهم إلا فيما ندر، وحتى إن فرضت عليه المشاركة في أحد الاحتفالات أو المناسبات الاجتماعية الخاصة بالأصدقاء أو العائلة، فيكون ميالا للانعزال في أي ركن في المنزل أو مكان الاحتفال، كما أنه يكون قليل الكلام ولا يحب فتح الحوارات الاجتماعية إلا فيما ندر.

3. الاضطرابات المزاجية
تعتبر من أهم العلامات على الإصابة بالاكتئاب الشديد، حيث يعاني المريض من العديد من التقلبات المزاجية التي تتراوح بين الغضب الشديد أحيانا أو حتى الطيبة والمسالمة المبالغ فيها، فالعصبية والغضب ليسوا فقط المعبرين عن حالة الاكتئاب الشديد، بل المرح الزائد عن الحد قد يكون علامة علي الاكتئاب كما تقول الأبحاث التي وضعها العديد من العلماء مؤخراً.

اقرأ/ي أيضًا: 5 أغذية تحسّن صحتك العقلية ومزاجك

4. عدم انتظام الدورة الشهرية
وهذا العرض خاص بالنساء فقط، وهو واحد من أعراض الاكتئاب الشديد، وربما يختلط هذا العرض بالعديد من الأمراض الأخرى، لكن الأبحاث تقول أن المرأة إذا أصيبت بعدم انتظام دورتها الشهرية لمدة تزيد عن 6 شهور دون التوصل لعلاج دائم لمشكلتها، فيجب حينها استشارة الطبيب النفسي فلعلها مصابة بالاكتئاب الشديد.

5. الوساوس القهرية
وعلى الرغم من كون الوساوس القهرية مرضًا نفسيًّا قائمًا بذاته، إلا أن وجوده بدرجة خفيفة قد يكون دلالة على الإصابة بالاكتئاب الشديد، ويجب عند ملاحظة الفرد أو المحيطين به أنه أصبح موسوسًا بشكل غير طبيعي، حينها يجب استشارة الطبيب النفسي أو المستشار النفسي للعائلة، فربما كان دليلا قويًّا على الإصابة بالاكتئاب الشديد.

على الرغم من كون الوساوس القهرية مرضا نفسيا قائما بذاته، إلا أن وجوده بدرجة خفيفة قد يكون دلالة على الإصابة بالاكتئاب الشديد

النقاط الخمس السابقة تعد من أعراض الاكتئاب الشديد وربما تجتمع بعضها عند شخص أو تظهر بشكل منفرد. الحل في تخفيف الاكتئاب الشديد يكون بعدة أمور نورد بعضا منها هنا:

طرق علاج الاكتئاب النفسي الشديد:
1. معرفة الأسباب المؤدية لهذا الاكتئاب ومحاولة علاجه مثل الاكتئاب الناجم عن الاشتياق لشخص نحبه أو الضغط الناجم عن العمل وغيره.

2. مراجعة أخصائي نفسي وخصوصًا في الحالات الشديدة حيث يستدعي الأمر تشخيص الحالة وأخذ العقاقير اللازمة لتعديل الهرمونات والتخفيف من أثر الاكتئاب.

3. البحث عن مصادر للتسلية والسعادة مثل السفر إلى الخارج أو الخروج مع الأصدقاء أو ممارسة هواية مفضلة.

اقرأ/ي أيضًا:

مرض الاكتئاب.. حاضر نتقن إنكاره

كيف تساعد مريض الاكتئاب؟