ما هو السيلوليت؟

ما هو السيلوليت؟

النظام الغذائي الغني بالدهون يساعد على ظهور السيلوليت (livestrong)

قد تتساءل ما هو السيلوليت؟ بالإنجليزية Cellulite، هو اختلال في توازن توزيع الدهون تحت الجلد، يحدث بشكل أكبر عند الإناث وتحديدًا بعد سن البلوغ. الكثير من التغييرات الجسدية تطرأ على الإناث بعد البلوغ، إلا أن بإمكانهن جميعًا أن يتفقن أن السيلوليت أكثرها إزعاجًا وأصعبها في التخلص منها.

الأرداف والحوض والبطن هي المناطق الأبرز لتشكل السيلوليت، وبالرغم من وجود آراء تدعم كون السيلوليت حالة طبيعية ستحدث مع العمر إلا أن تقبله مستحيل من قبل النساء

يحدث السلوليت نتيجة تفكك أو تفتق الدهون تحت الجلد داخل النسيج الضام الليفي، هذا سينعكس على الجلد الخارجي من خلال تشققات مزعجة ظاهرة للعين تغطي غالبًا مناطق كبيرة.

الأرداف والحوض والبطن هي المناطق الأبرز لتشكل السيلوليت، وبالرغم من وجود آراء تدعم كون السيلوليت حالة طبيعية ستحدث مع العمر إلا أن تقبله مستحيل من قبل النساء اللاتي تسعى للبقاء في شكل ملائم لأطول مدة ممكنة.

اقرأ/ي أيضًا: تصغير الأنف بـ4 طرق طبيعية

80% - 90% من النساء سيعانين من السيلوليت في مرحلة ما من حياتهن، هذا يجعل تجنب النساء للسيلوليت ضربًا من الخيال. يمكن أن يعرف السيلوليت بكونه حالة الجلد الذي يشبه قشرة البرتقال، نظرًا لطبيعة الجلد وملمسه.

تتوافر الكثير من علاجات السيلوليت ويسوق لها بكثرة لكون المشكلة كبيرة جدًا ومنتشرة بين النساء، إلا أن عليكِ أن تتذكري أنها جميعها علاجات مؤقتة لا يعول عليها كثيرًا.

ما عليك فعله للتخلص من السيلوليت هو أولًا التوقف عن التدخين والأرجيلة في حال كنت مدخنة، ثم اتباع حمية صحية منخفضة الدهون كثيرًا، إلى جانب السباحة وممارسة الرياضة متى أمكن ذلك.

أسباب السيلوليت
بعد أن أجبنا على سؤال ما هو السيلوليت بقي أن نتكلم عن أسباب ظهوره، إنّ مسببات السيلوليت غير معروفة بشكل قاطع، إلا أن مجموعة كبيرة من العوامل تتضافر للوصول إلى أسباب هذه الحالة:

اقرأ/ي أيضًا: أفضل علاج لعرق النسا

• أولها التغييرات الفسيولوجية التي لا بد منها بتقدم العمر، تحديدًا تلك التي تحدث في هيكل النسيج الضام، هذا إلى جانب عامل العمر الذي يرتبط بالسيلوليت بعلاقة طردية؛ إذ أنه وبمرور العمر ينخفض تركيز هرمون الإستروجين في جسم المرأة مما يقود إلى نقص ملحوظ في تدفق الدماء إلى الأنسجة الضامة.

• نقص تروية الأنسجة الضامة تؤدي حتمًا إلى موت أجزاء منها أو تلفها.

• إلى جانب الإستروجين فإن هرمونات أخرى مثل الأنسولين، والأدرينالين والنورأدرينالين، والبرولاكتين بالإضافة إلى هرمونات الغدة الدرقية؛ تلعب دورًا في تشكل وتراكم السيلوليت بتقدم العمر.

إلى جانب الإستروجين فإن هرمونات أخرى مثل الأنسولين، والأدرينالين والنورأدرينالين، والبرولاكتين بالإضافة إلى هرمونات الغدة الدرقية؛ تلعب دورًا في تشكل وتراكم السيلوليت بتقدم العمر

• ضغوطات الحياة واتباع نمط حياتي يكون التوتر فيه هو الجزء الأكبر، يعمل ذلك على رفع مستويات الكاتيكول أمين في الجسم مما يحفز تراكم الدهون وتشكل السيلوليت أيضًا.

• النظام الغذائي الغني بالدهون، يساعد على ظهور السيلوليت حتى في عمر صغير، كما أن النمط الحياتي البعيد عن ممارسة الرياضة بشكل دوري يجعل الترهلات والسيلوليت أسرع وأكثر ظهورًا.

• إلى جانب جميع ما سبق فإن الاستعداد الوراثي لتشكل السيلوليت يلعب دورًا أيضًا، غالبًا ما تكون بنية جسم الفتاة مشابهة كثيرًا لبنية جسم أمها، بالتالي فإن جسم الأم في مرحلة الشباب يعكس فكرة جيدة عما سيصبح عليه جسم ابنتها بمرور الأيام.

 

اقرأ/ي أيضًا:

علاج آلام الظهر بـ6 طرق مختلفة ومجربة

5 طرق مجربة لعلاج آلام الرقبة