مايا أنجيلو: سوف أنبعث

مايا أنجيلو: سوف أنبعث

مايا أنجيلو في نيويورك 1994 (مايكل برينان/Getty)

مايا أنجيلو شاعرة وكاتبة أمريكية، أصدرت سبع سير ذاتية وخمسة كتب في فن المقال والعديد من المجموعات الشعرية.


قد تكتبوني في التاريخ

بأكاذيبكم المشوّهة المُرّة،

قد تسحقوني في التراب

لكنّي، مثل التراب، سوف أنبعث.

 

أتُزعجكم وقاحتي؟

لمَ ينتابكم الحزن؟

ألأنّي أسيرُ كما لو أن

آبار نفطٍ تضخّ في صالوني؟

 

مثل الأقمار والشّموس،

بيقين المدّ والجزر،

مثل آمال تندفع نحو الأعلى،

سوفَ أنبعث.

 

أردتموني منكسرة؟

محنيّةَ الرأس خافضةَ العينين؟

بذراعين تهويان كالدّمع،

متخنةً بصرخاتي الشجيّة؟



 

أتستاؤون من خيلائي؟

هوّنوا عليكم

فأنا أضحك كما لو أن مناجم من ذَهَبٍ

في فنائي

 

قد ترشقوني بكلماتكم،

قد تقطعوني بعيونكم،

قد تقتلوني بكراهيّتكم،

لكنّي، مثل الهواء، سوف أنبعث.

 

 

أتزعجكم جاذبيّتي؟

أيفاجئكم رَقصي 

كما لو أنّ ماسةً رَقَدَت

بين فخذيّ؟

 

من أكواخٍ عارٍ التاريخ

أنبعثُ

من ماضٍ تأصّلَ في الألم

أنبعثُ

محيطٌ أسود أنا، وثّابة ورحبة،

في المدّ والجزرِ أندفعُ متدفقًة أتصاعد.





 

أتركُ خلفي ليال من الذّعر والخوف

أنبعث

 في فلقٍ جليّ وأيّ فلقٍ

أنبعث

أحضر عطايا أسلافي،

حُلمُ العَبد وأمله أنا.

أنبعث

أنبعث

أنبعث. 

 

اقرأ/ي أيضًا:

وليام كارلوس وليامز: موت

امرأة من وداع