مارغريت أتوود: أن تطيري داخلَ جسدكِ

مارغريت أتوود: أن تطيري داخلَ جسدكِ

الروائية والشاعرة مارغريت أتوود

مارغريت أتوود كاتبة كندية وشاعرة وناقدة أدبية وناشطة. حازلت على العديد من الجوائز. وعلى الرغم من أن شهرتها كانت نتيجة كتاباتها كروائية لكن شعرها حقّق حضورًا مهمًّا. من أعمالها "قصة الخادمة" و"مفاوضات مع الموتى".


رئتاكِ تمتلئان وتنتشران،

أجنحة دمٍ ورديّ، وعظامك

تُفرغ نفسها وتتفجّى.

وفيما تأخذينَ نفسًا ترتفعين مثل بالونٍ

وقلبُك أيضًا خفيفٌ وعظيم.

ينبضُ بفرحةٍ خالصة، بهيليوم خالص.

رياح الشّمس البيضاء تهبّ عبرَك،

لا شيءَ فوقك،

تُبصرينَ الأرضَ الآن كجوهرةٍ بيضويّة،

لها زرقةُ البحر تشعّ حبًا.

وحدها أحلامكِ تتيحُ لكِ ذلك.

تستيقظين، قلبكِ قبضةٌ مُتداعية،

الشّمس نحاسٌ ثقيلٌ ملتهبٌ يضغطُ مسترسلًا

نحو القشرة الورديّة لجمجمتك.

إنّها دومًا اللحظة التي تسبقُ الطّلقة الناريّة.

تحاولين وتحاولين النهوض ولا تقدرين.

 

اقرأ/ي أيضًا:

سكّونة: جنة مليئة بالحرائق والرماد

روائح أفواه في ذاكرتي