ماذا تعرف عن فولكسفاغن بيتل؟.. 7 حقائق عن السيارة

ماذا تعرف عن فولكسفاغن بيتل؟.. 7 حقائق عن السيارة "الخنفساء"

فولكسفاغن بيتل من أكثر السيارات شهرة في العالم (ISTOCK)

ألترا صوت - فريق التحرير

سيارة فولكسفاغن بيتل، والتي تعرف رسميًا باسم "فولكسفاغن 1"، والتي يطلق عليها الألمان اسم "Käfer"، أي الخنفساء؛ هي السيارة الأشهر من فولكسفاغن، والأكثر ارتباطًا تاريخيًا بعلامتها التجارية. 

أول إنتاج لفولكسفاغن بيتل كان عام 1938 بأمر من هتلر، الذي أراد إنتاج "سيارة للشعب"، بحيث تكون كل العائلات الألمانية قادرة على اقتنائها

وبدأ إنتاج السيارة عام 1938 وحتى العام 2003. وقد احتلت هذه السيارة مساحة كبيرة ومميزة طوال سنوات إنتاجها، حتى بعد أن أعلنت الشركة العام الماضي، وللمرة الثانية، أنها ستتوقف عن إنتاج سيارة البيتل، إذ ما يزال الناس يمتدحون أيامهم معها، ويحرص البعض حول العالم على اقتناء الموديلات الكلاسيكية القديمة منها، حتى أن بعض الدول حول العالم فيها مجتمعات خاصة بعشاق الفولكسفاجن بيتل، والتي كانت واحدة من أربع سيارات أطلق عليها لقب سيارة القرن في القرن العشرين.

اقرأ/ي أيضًا: 6 معلومات عن سيارة غولف "سبورتفاغن" قد تدفعك لاقتنائها

فيما يلي، نستعرض لكم ثماني حقائق تُعرفكم أكثر بسيارة فولكسفاغن بيتل الفريدة من نوعها، وذلك نقلًا عن موقع "Mental Floss":

1. بدأ تصنيع سيارة فولكسفاغن بيتل بأمر من هتلر

شاع بين الناس أن أدولف هتلر هو الذي طلب تصنيع سيارة فولكسفاغن بيتل، وهذا صحيح بشكل من الأشكال. فقد أراد هتلر أن تكون العائلات الألمانية قادرة على امتلاك سيارة، ولذلك طلب من فيرديناند بورشه أن يصنع سيارة تكون "سيارة للشعب"، وهذا هو معنى كلمة "فولكسفاغن".

هتلر من أمر بإنتاج سيارة فولكسفاغن بيتل
هتلر من أمر بإنتاج سيارة فولكسفاغن بيتل

لكن الفكرة الأساسية لسيارة البيتل كانت موجودة قبل طلب هتلر، وكانت تصميم فولكسفاغن بيتل قريبًا من سيارات بورشه موديل V. أما الحديث عن أن هتلر هو الذي صمم السيارة بنفسه فعلى الأرجح غير صحيح. أما الأمر المؤكد فهو أن هتلر وضع حجر الأساس لمصنع بورشه في ولفسبيرغ في ألمانيا.

أول تصميم لهيكل سيارة فولكسفاغن بيتل كان من شخص يدعى "بيلا باريني"، وهو طالب هنغاري قدم مقترح تصميمه عام 1925، ويقال إن ذلك كان الأساس الذي اعتمد عليه النمساوي فيرديناند بورشه في صناعة النموذج الأول للسيارة.

2. سيارة البيتل لم تكن مشهورة في الولايات المتحدة!

ربما كان الناس متوجسين خيفة من أي شيء قادم من ألمانيا، ولذلك لم تحقق السيارة شهرة بين الأمريكيين في نهاية أربعنيات القرن الماضي، ولم تبع منها إلا سيارتين فقط في العام الأول. لكن بعد ذلك اكتسبت مبيعات السيارة تحسنًا كبيرًا، ومنذ ستينات القرن العشرين بيع من فولكسفاغن بيتل مئات الآلاف كل عام، حتى وصلت مجموع مبيعات سيارة فولكسفاغن بيتل في السبعينات 570 ألف سيارة

3. اسم السيارة لم يكن في الأصل "بيتل" أو الخنفساء

هذا هو الاسم الشعبي للسيارة، إذ كانت تعرف رسميًا باسم بفولكسفاغن طراز 1، إلا أن شكل السيارة المحدب الشبيه بالخنفساء دفع الناس إلى تلقبيها بذلك. وأدركت الشركة أن ذلك أمر جيد للسيارة ومبيعاتها، وبدأت الشركة نفسها بإطلاق هذا الاسم على السيارة في نهاية الستينات.

4. تم اختيار الحملة الإعلانية للسيارة كأفضل إعلان في القرن العشرين

في عام 1999 اختير الإعلان الخاص بسيارة فولكسفاغن بيتل ليكون أفضل إعلان خلال 100 عام، متفوقًا على إعلانات كوكاكولا، ومارلبورو للسجائر، ونايكي، وماكدونالدز. وكان الإعلان الذي كتبت عليه العبارة الأشهر في تاريخ الإعلانات "Think Small"، مع صورة فولكسفاغن بيتل الصغيرة، قد أثار انتباه العالم بأسره في التسعينات، وقد كتبه جوليان كونيغ.

إعلان فولكسفاغن بعبارة "Think Small"
إعلان فولكسفاغن بعبارة "Think Small"

5. سيارة فولكسفاغن بيتل تحتل موقعًا متميزًا في الثقافة الشعبية حول العالم

ساعد الشكل الفريد لسيارة فولكسفاغن بيتل، أن تنال مكانة لا تقاربها أي سيارة أخرى في التاريخ، فارتبط اسمها بفرقة "البيتلز" وبسلسلة "ترانسفورمرز" والعديد غيرها من الأمثلة في الثقافة الشعبية المعاصرة.

كما اختار الروائي ستيفن كينغ في روايته الشهيرة "The Shining" سيارة فولكفساغن بيتل لتكون السيارة التي يقودها الشخصية الرئيسية في الرواية. وقال كينغ إنه اضطر لقيادة بيتل حمراء لبعض الوقت ليدخل في جو الكتابة عن السيارة. لكن في الفيلم المقتبس عن الرواية والذي كان ببطولة الممثل جاك نيكلسون، تم استخدام سيارة بيتل صفراء، وليس حمراء كما ورد في الرواية.

تحتل فولكسفاغن بيتل مكانة متميزة في الثقافة الشعبية المعاصرة
تحتل فولكسفاغن بيتل مكانة متميزة في الثقافة الشعبية المعاصرة 

6. كان لدى الإنجليز فرصة للاستيلاء على فولكسفاغن بيتل

بعد الحرب العالمية الثانية، كان مصنع فولكسفاغن في مدينة ولفسبيرغ كما هو معروف، وقد كان من المفترض أن يقع هذا المصنع تحت يد البريطانيين. لكن لم توافق أية شركة بريطانية على تولي مسؤولية المصنع في ولفسبيرغ الألمانية، حيث استخفوا بها وقالوا إنها لا تتوافق مع المعايير البريطانية للسيارات، وأنها غير جذابة للمشترين، وأنهم لو أرادوا إعادة تصنيع السيارة بشكل كامل فإن ذلك لن يكون مجديًا اقتصاديًا!

فولكسفاغن بيتل أكثر السيارات ارتباطًا بالثقافة الشعبية المعاصرة حول العالم، فقط ارتبطت بفرقٍ غنائية وروايات وأفلام

7. آخر سيارة فولكسفاغن بيتل في متحف خاص بالشركة

تم وضع آخر سيارة فولكسفاغن بيتل، والتي كان رقمها 21 مليون و529 ألفًا و464، في متحف فولكسفاغن للسيارات بمدينة ولفسبيرغ الألمانية، في الموقع الأول لمصنع فولكسفاغن في أربعينات القرن العشرين.

 

اقرأ/ي أيضًا:

"سيارات المراسم".. تعرف على سيارات الزعماء حول العالم؟

تعرف على 9 معلومات "مذهلة" عن سيارات تيسلا الكهربائية