لماذا يهرب الرجل من المرأة التي يحبها؟

لماذا يهرب الرجل من المرأة التي يحبها؟

يعتبر اختلاف أهداف الحياة من أبرز الأسباب التي تدفع الرجل للهرب (taurusmansecrets)

عندما يهرب الرجل من المرأة التي يحبها سيكون المجال مفتوحًا لوصفه ووصف تصرفه بمختلف الأوصاف؛ من الخيانة إلى انعدام المسؤولية إلى قصر النظر. لكن، يبدو أنها ليست الطريقة المثلى لفهم الأمور.

عندما تتكون العلاقة من طرفين؛ امرأة ورجل، ويكون الرجل هو الهارب في معظم الحالات، وهو الذي يخشى الوقوع في الحب من الأساس وهو الذي يخاف الالتزام فيبدو أن أمرًا جديًا يدور في أدمغة الرجال، يوصل إلى هذه النتيجة.

بداية العلاقة تسيطر عليها نظرة الانبهار ومشاعر اللهفة، هذا الأمر لا يجعل كلا الطرفين ينظران بعين العقل والمنطق للطرف الآخر

يمكن للجميع ملاحظة أن المرأة أكثر التزامًا في العلاقات وأكثر صبرًا على سيرها وانتظارًا لنتائجها.

لماذا يهرب الرجل من المرأة التي يحبها؟

1- إذا حاولت إصلاحه بالقوة
هذا من أبرز الأسباب التي تدفع الرجل للهرب من المرأة التي يحبها، وهو أمر تشترك فيه المرأة مع الرجل، لكن من النتيجة يبدو أن الرجل أقل تقبلًا له من المرأة. إذا حاولت المرأة إصلاح الرجل الذي تحبه وعملت على تغيير عاداته وسلوكياته لتتناسب مع ما تحب وتتقبل هي، فأغلب الظن أنه سيهرب!

التغيير صعب على الجميع ويجب أن يكون مدفوعًا برغبة من داخل الشخص، دون ضغوطات خارجية.

اقرأ/ي أيضًا: من هي المرأة التي لا ينساها الرجل؟

2- إذا لم يشعر بالتقدير الكافي
نحب جميعًا أن نجد من يقدر تعبنا لأجله وتضحياتنا في سبيل رضاه، والرجل المرتبط ليس استثناءً. عدم شعور الرجل بالتقدير يعتبر من أبرز الأسباب التي تدفع الرجل للهرب من المرأة التي يحبها، إذ تترك عنده إحساس بأن جهوده تذهب سدى وأن تضحياته لم تكن في محلها.

3- إذا شعر بالتغيير المفاجئ
الناس تتغير، هذه حقيقة لا يمكن إنكارها، والعلاقات طويلة الأمد والمستمرة على مدى سنوات تواجه بطبيعة الحال منعطفات كثيرة، لا يستطيع بعض الناس تجاوز مسألة تغير شخصية أو تصرفات شريك الحياة، أو من الممكن أن يحدث هذا التغيير بشكل فجائي حتى لا يعود الشخص الذي كان عليه.

عدم شعور الرجل بالتقدير يعتبر من أبرز الأسباب التي تدفع الرجل للهرب من المرأة التي يحبها، إذ تترك عنده إحساس بأن جهوده تذهب سدى وأن تضحياته لم تكن في محلها

هذا التغيير هو من أبرز الأسباب التي تدفع الرجل للهرب من المرأة التي يحبها، إذ لا يعود يشعر أنها ذات المرأة التي أحبها في البداية ولا يتقبل وجوده مع النسخة الجديدة منها.

4- كثرة المشكلات
لماذا يهرب الرجل من المرأة التي يحبها؟ السبب بسيط هنا وهو كثرة المشكلات. يكون أحيانًا من الأفضل إطلاق رصاصة الرحمة على علاقة عوضًا عن الاستمرار في محاولة فاشلة لاستدامتها، كثرة المشكلات تعتبر سببًا وجيهًا لهروب طرفي العلاقة، فمن يريد الاحتفاظ بعلاقة لا تكف عن إيذائه؟

ينبغي أن تسود العلاقة لحظات الانسجام والاستمتاع وأن تجعل من الشخص إنسانًا أفضل، ومن الطبيعي أن تتخلل هذه العلاقة بعض المشكلات أو الخلافات، المهم أن لا تزيد عن حدها لأنه وقتها سينعدم وجود الهدف الأساسي من العلاقة.

اقرأ/ي أيضًا: هل تجاهل المرأة للرجل يزيد من تعلقه بها؟

5- اختلاف أهداف الحياة والرؤية
يعتبر اختلاف أهداف الحياة من أبرز الأسباب التي تدفع الرجل للهرب من المرأة التي يحبها، فعندما يحصل الارتباط في عمر صغير نسبيًا لكلا الطرفين، فعليه أن يواجه بمرور الوقت حالات لا يعود فيها الاتفاق على هدف واحد للحياة ممكنًا.

من الطبيعي أن يسعى كل طرف في العلاقة وراء أحلامه، وعندها يظل على الطرف الثاني أن يضحي لأجل أحلام شريكه أو أن يهرب وراء أحلامه هو.

عندما يحصل الارتباط في عمر صغير نسبيًا لكلا الطرفين، فعليه أن يواجه بمرور الوقت حالات لا يعود فيها الاتفاق على هدف واحد للحياة ممكنًا

6- عدم الانسجام والتكافؤ
بداية العلاقة تسيطر عليها نظرة الانبهار ومشاعر اللهفة، هذا الأمر لا يجعل كلا الطرفين ينظران بعين العقل والمنطق للطرف الآخر. مع مرور العلاقة واستقرارها قد يكتشف الرجل أنك نمط مختلف تمامًا عنه وأنه فعلًا لا يملك الانسجام الكافي لإنشاء حوارات طويلة أو قضاء أوقات ممتعة. هذا لا يعني بالضرورة أن الحب غير موجود! ولكنه بالطبع غير كافٍ.

اختلاف المستوى المادي، اختلاف الثقافة بشكل متباين، الفرق في ظروف العمل أو التحصيل الأكاديمي كلها أسباب والأهم منها الخلفية الثقافية قادرة أن تجعل الانسجام في أدنى مستوياته، وقد تكون جوابًا على سؤال لماذا يهرب الرجل من المرأة التي يحبها؟

 

اقرأ/ي أيضًا:

ما هو الحب؟

كيف تكون نظرات الحب؟