لماذا يهجر المراهقون فيسبوك ويتحولون إلى إنستغرام ويوتيوب؟

لماذا يهجر المراهقون فيسبوك ويتحولون إلى إنستغرام ويوتيوب؟

يفضل المراهقون إنستغرام على فيسبوك (Pexels)

الترا صوت- فريق الترجمة

قبل ثلاث سنوات، كان فيسبوك يسيطر على عرض منصات التواصل الاجتماعي على مستوى نسب الاستخدام بين المراهقين في العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية، حيث كان 71% من المراهقين في أمريكا يفضلون استخدام عالم فيسبوك الافتراضي. لكن ذلك كان قبل ثلاث سنوات، وقد طرأت الكثير من التغيرات على هذا المشهد منذ ذلك الحين، وفي هذا التقرير المترجم بتصرف عن وكالة بلومبيرغ المزيد من التفاصيل. 

تبيّن الأبحاث من معهد "بيو" للأبحاث، فإن 51% فقط من المستخدمين من المجموعة العمرية بين 13-17 عامًا يستخدمون فيسبوك، ووجدت الدراسة أن المراهقين باتوا يفضلون منصات أخرى مثل يوتيوب وسنابشات، وإنستغرام التابعة لشركة فيسبوك.

تبيّن الأبحاث من معهد "بيو" للأبحاث، أن 51% فقط من المستخدمين من المجموعة العمرية بين 13-17 عامًا يستخدمون فيسبوك

ووفقًا لما ورد في البحث، فإن بيئة التواصل الاجتماعي اليوم لا تنحصر في منصة واحدة كما كان الأمر قبل بضع سنوات، فمنصة يوتيوب هي الأكثر شهرة اليوم بين الشباب اليافعين، إذ تستحوذ على اهتمام 85% منهم.

وتعد الولايات المتحدة الأمريكية هي السوق الأكثر شهرة للإعلانات لفيسبوك، إذ تحقق المنصة 23،59 دولارًا عن كل مستخدم في الإيرادات الربعية، لكن هذا لا يعني أن النمو سيستمر بالضرورة دون انقطاع. فقد أشارت فيسبوك في تقاريرها الأخيرة بأنها قد أشبعت السوق في الولايات المتحدة وكندا، حيث بلغ عدد مستخدمي المنصة في البلدين أكثر من 185 مليون مستخدم.

اقرأ/ي أيضًا: إنستغرام يستخدم الذكاء الاصطناعي لمكافحة التنمّر الإلكتروني

وتبين دراسة مركز "بيو" للأبحاث مقدار المصاعب التي ترتبط بمحاولة الحفاظ على هذه السيطرة بالنسبة لفيسبوك، وكيف كان الاستحواذ على إنستغرام من قبل الشركة من أهم الخطوات التي أقدمت عليها عام 2012 لضمان قدرتها على المنافسة في المستقبل.

ويعد تطبيق إنستغرام من أشهر التطبيقات وأوسعها استخدامًا اليوم خاصة بين المراهقين والشباب، وهو أكثر شهرة من تطبيق سنابتشات، مع توقعات بأن يتفوق تطبيق سنابتشات على إنستغرام بسبب المزايا الفريدة التي فيه، ما يجعل المستخدمين الأصغر سنًا أكثر ميلًا لاستخدامه، ولا يتفوق عليه سوى يوتيوب باعتباره المنصة الأكثر زيارة من فئة المراهقين. ووفق الدراسة فإن 10% فقط من المراهقين قالوا إن فيسبوك هو المنصة الأكثر استخدامًا في حياتهم اليومية.

تفاجأ الباحثون من مقدار الانتشار الكاسح للهواتف الذكية بين المراهقين من فئة 13-17 عامًا حيث وصلت إلى 95%

وتعتمد النتائج التي توصل إليها مركز "بيو" للأبحاث على استبيان تم توزيعه على 1،058 من أولياء الأمور الذين لديهم أولاد مراهقون تتراوح أعمارهم بين 13 و17 عامًا، إضافة إلى مقابلات تم إجراؤها مع 743 مراهقًا ومراهقة. وقد ذكرت الدراسة إلى أن الملاحظة الأكثر لفتًا للانتباه، إضافة إلى تراجع شهرة فيسبوك، هو الانتشار الكاسح للهواتف الذكية بين الشباب المراهقين، حيث يملك 95% من المراهقين في الفئة العمرية المشار إليها هاتفًا محمولًا، و45% أشاروا إلى أنهم "أونلاين" طوال الوقت تقريبًا.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

ما هو "ستيكر" الأسئلة في إنستغرام وكيف تستخدمه؟

بعد الفضيحة مع فيسبوك.. ماذا فعلت كامبريدج أناليتيكا لإفشال التحقيقات؟