للمرّة الأولى منذ 50 عامًا.. ميلووكي باكس بطلًا للـNBA

للمرّة الأولى منذ 50 عامًا.. ميلووكي باكس بطلًا للـNBA

ميلووكي باكس بطلًا للـNBA للمرّة الأولى منذ 50 عامًأ (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

توّج ميلووكي باكس بلقب الدوري الأمريكي لمحترفي كرة السلّة NBA للمرّة الأولى منذ50 عامًا، بفوزه على فينيكس صنز بالمباراة السادسة صباح اليوم الأربعاء، بذلك قلب بطل القسم الشرقي تخلّفه بسلسلة النهائي من هزيمتين، إلى أربعة انتصارات لهزيمتين، كما نال نجم ميلووكي اليوناني يانيس أنتيتوكومبو جائزة أفضل لاعب في نهائيات المسابقة.

بدأت سلسلة النهائي بانتصارين متتاليين لفينيكس صنز، حينها ظنّ الكثيرون أنّ بطل المنطقة الغربية أصبح قاب قوسين أو أدنى من نيل لقب الـNBA للمرّة الأولى في تاريخه، لكنّ يانيس أنتيتوكومبو ورفاقه كان لهم رأيًا آخر، وعادوا من بعيد بعدما حقّقوا انتصارين متتاليين على أرضهم، عدّلوا من خلالهما النتيجة بانتصارين لكلّ فريق، بعد ذلك اقتنص الباكس فوزًا هامًا هو الثالث تواليًا على الصنز من معقلهم، وباتوا بحاجة لانتصار واحد من مباراتين متبقّيتين في السلسلة، كي يصبحوا أبطالًا للـNBA.

استضاف ميلووكي باكس المباراة السادسة من سلسلة النهائي صباح اليوم الأربعاء وهو متقدّم لأوّل مرّة، لديه ثلاثة انتصارات مقابل هزيمتين، فوزٌ واحد سيمنحه اللقب الغائب عن خزائنه منذ 50 عامًا، وتحديدًا عام 1971.

بطل المنطقة الشرقيّة لم يصل بسهولة إلى الدور النهائي، حاول مرارًا وتكرارًا في السنوات القليلة الماضية، وكان يتصدّر الدوري المنتظم في المنطقة الشرقيّة طيلة الموسم، ومع دخوله الأدوار الإقصائيّة تسبّب التفاصيل الصغيرة بحرمانه من مواصلة المشوار.

هذا الموسم أراد ميلووكي باكس التركيز على الأدوار الإقصائيّة وعدم الاكتراث بصدارة الدوري المنتظم، وبالفعل، حلّ ثالثًا في الدوري المنتظم خلف بروكلين نيتس وفيلاديلفيا سيفينتي سيكسيرز، فاصطدم في ربع نهائي الشرق بميامي هيت بطل الشرق في الموسم الماضي ووصيف بطل الـNBA، اكتسح الباكس فريق جيمي باتلر ورفاقه بأربعة انتصارات دون مقابل.

ضرب ميلووكي موعدًا مرتقبًا مع بروكلين نيتس أبرز المرشّحين لنيل اللقب في نصف نهائي الشرق، وشهدت هذه المواجهات ملحمة استثنائية سيتذكّرها متابعو كرة السلّة لسنوات، فقد وصل عدد مباريات السلسلة إلى سبع، حسم الباكس المواجهة الفاصلة لصالحهم بعد التمديد، وشهدت السلسلة غياب نجم بروكلين نيتس كايري إيرفينغ بسبب الإصابة.

مع بلوغ الباكس نهائي المناطق اصطدم بأتلانتا هوكس، لم يكن التفوّق على تراي يونغ وزملاءه سهلًا على الإطلاق، احتاج ميلووكي إلى ستّ مباريات كي يتوّج بطلًا للمنطقة الشرقيّة، وخاض آخر اثنتين منهما دون نجمه الأوّل يانيس أنتيتوكومبو بداعي الإصابة، ليبلغ نهائي الـNBA بعد تخطّيه أتلانتا هوكس بأربعة انتصارات لاثنين.  

بات ميلواكي باكس يمتلك خبرة لم يألفها في الأدوار الإقصائيّة، ومع بلوغه سلسلة النهائي ووصوله إلى ثلاث انتصارات لهزيمتين أمام الصنز أبطال الغرب، أصبح ينقصه انتصارًا واحدًا فقط من مباراتين محتملتين لنيل اللقب، المشكلة تكمن فيما لو خسر المواجهة السادسة، حينها سيكون اللقاء الفاصل في ملعب الصنز، كان على نجوم الباكس إنهاء الأمور صباح اليوم في ملعبهم، فهنالك كريس ميدلتون الذي كان حاسمًا للغاية في المباريات السابقة للسلسلة، إضافة للمتألّقين هوليداي ولوبيز وتاكر مع النجم اليوناني يانيس أنتيتوكومبو، كلّ الظروف مواتية لإنهاء أحلام كريس بول نجم الصنز وزميله دافين بوكر بنيل لقبهم الأوّل في المسابقة.

استعرض ميلووكي عضلاته في ربع المباراة الأوّل، سلّات متتالية منحتهم الأفضليّة في الدقائق الأولى، وحافظوا عليها حتّى نهاية الربع، والذي انتهى لصالح أصحاب الأرض بفارق مريح وصل إلى 13 نقطة، وبواقع 29/16.

انعكست الأمور لصالح الصنز في الربع الثاني، صلابة دفاعيّة من جانبهم وأخطاء هجوميّة عديدة من الباكس، حيث تألّق آيتون غير مرّة في إحباط محاولات هوليداي، وعادت الروح إلى الفريق الذي عادت ماكينته التهديفية في الدوران، ثنائيّة بول وبوكر أضعفت دفاعات الباكس وأنهت الربع الثاني لصالحها بفارق 18 نقطة، وعلى إثر ذلك انتهى النصف الأوّل بنتيجة 42/47 لصالح الصنز.

تألّق يانيس بشكل كبير في الربع الثالث، ظهر ذلك في تدخّلاته الدفاعيّة ومساهماته الهجوميّة، فانتهى الربع الثالث بالتعادل 77/77 لكلّ فريق، وفي الربع الأخير ازدادت الإثارة حتّى المراحل الأخيرة، وتحسّن أداء هوليداي الهجومي أمام إبداع كبير من أنتيتوكومبو دفاعيًا وهجوميًا، يانيس لوحده سجّل في المباراة 50 نقطة وأنجز خمس "بلوك" و14 كرة مرتدّة "ريباوند"، لينتهي اللقاء بفوز تاريخي للباكس بواقع 105/98.

بذلك نال ميلووكي باكس اللقب للمرّة الثانية في تاريخه، والأولى منذ عام 1971، فيما فشل الصنز بقيادة نجميه كريس بول ودافين بوكر بنيل اللقب الأوّل للفريق واللاعبَين، الباكس قلبوا تخلّفهم بهزيمتين إلى أربعة انتصارات متتالية جعلتهم أبطالًا للـNBA، كلّ ذلك بسبب تألّق كوكبة من النجوم يقودهم المدرّب مايك بودنهولزر، وبالطبع لا ننسى ما فعله يانيس أنتيتوكومبو، والذي لأصبح أوّل لاعب أجنبي يفوز بلقب جائزة أفضل لاعب بالنهائيات، منذ أن فعلها الألماني نجم دالاس مافريكس ديرك نوفتزسكي  قبل 10 أعوام.

 

 اقرأ/ي أيضًا:  

اشتعلت المنافسة في الـNBA.. لقطة أسطورية من يانيس تقود الباكس لتعديل النتيجة

فينيكس صنز يفتتح سلسلة نهائي الـ NBA بانتصار هام على ميلووكي باكس