كيف تتخلص من الخوف بطرق سهلة

كيف تتخلص من الخوف بطرق سهلة

لا تخجل من خوفك فالخوف شعور طبيعي (physicianassistan)

كيف تتخلص من الخوف؟ الأمر ليس سهلًا فالخوف هو إحدى المشاعر السلبية التي تصيب الإنسان عادةً بدرجات متفاوتة، وهو أمر فطري موجود عند كل البشر منذ الولادة، ليتغير شكله ومفهومه وطرق التعبير عنه مع مرور الوقت. سنتحدث عن طرق التخلص من الخوف وعن أنواع الخوف وسلبياته. وقبل الإجابة على سؤال: كيف تتخلص من الخوف دعونا نتعرف على أنواعه.

الخوف هو إحدى المشاعر السلبية التي تصيب الإنسان عادةً بدرجات متفاوتة، وهو أمر فطري موجود عند كل البشر منذ الولادة

أنواع الخوف
يعاني الناس من أنواع متعددة من الخوف يمكن تقسيمها لنوعين رئيسيين تندرج تحتها مجموعة من الأنواع، وذلك حتى نستطيع تحديد أي أنواع الخوف هي التي نريد التخلص منها، وهذه الأنواع هي:

• النوع الطبيعي (المحمود): وهذا النوع من الخوف يكون طبيعيًا وفي نطاق المعقول ولا يؤثر على حياة الإنسان بطريقة سلبية، بل قد يكون حافزًا للنجاح والتقدم ومن الأمثلة على الخوف الطبيعي:

- الخوف من الله والذي يبقي الانسان في محاولة دائمة للابتعاد عن المعاصي والذنوب وابتغاء مرضاة الله.

اقرأ/ي أيضًا: علامات الحب عند الرجل الكتوم

- كما يمكن أن يندرج تحت هذا النوع الخوف من الامتحانات حيث يكون هذا الخوف حافزًا للدراسة بشكل جيد.

• النوع غير الطبيعي (غير محمود): هذا النوع من الخوف يمكن أن تندرج تحته أنواع متعددة والمشكلة هنا ليست في النوع، بل في الكيفية فالمبالغة في الخوف قد تصبح عائقًا أمام الإنسان تمنعه من التقدم وتمنعه من تحقيق مراده، ومن الأمثلة على هذا الخوف:

- الخوف من الموت: أحيانًا تجد بعض الأشخاص يعانون من فوبيا الموت أو الخوف المبالغ فيه من الموت، حيث يعتقد أن الموت هو النهاية لكل شيء، كما أن بعض المسلمين رغم معرفتهم بوجود الآخرة إلا أن هذا بحد ذاته يعتبر سبب خوفهم فهو يشعر أنه سيجد العذاب الذي لطالما سمع عنه، كما أن بعضهم يشعر بالخوف من فكرة القبر وهذه الأمور الغيبية.

- الخوف المفرط من الفشل وهذا الخوف قد يكون السبب الحقيقي وراء الفشل أو السبب الفعلي للفشل.

أحيانًا تجد بعض الأشخاص يعانون من فوبيا الموت أو الخوف المبالغ فيه من الموت، حيث يعتقد أن الموت هو النهاية لكل شيء

كيف تتخلص من الخوف بطرق سهلة؟
عند الحديث عن التخلص من الخوف فنحن نتحدث عن الخوف من النوع الثاني وهو الخوف الذي يقف حائلًا دون التقدم في الحياة، وهو السبب الرئيسي في الفشل، وحتى نستطيع التخلص من هذا الخوف علينا اتباع بعض الطرق التالية:

• يجب الاعتراف بالمشكلة: الخطوة الأولى للتخلص من الخوف تكمن بتحديد المشكلة وتقبل وجودها، فعليك أن تعترف لنفسك بأنك تخاف من هذا الشيء.

• تحدث مع نفسك بصوت مرتفع: يمكنك الوقوف أمام المرآة ومناقشة هذه المشكلة مع نفسك بصوت مرتفع، حيث ستشعر براحة بعد إنهاء النقاش.

اقرأ/ي أيضًا: كيف أكون واثقة من نفسي أمام الناس؟

• زيادة الثقافة: تساعد في التخلص من الخوف، إذ يعد الجهل ونقص المعرفة بأي موضوع سببًا للخوف من هذا الشيء، حيث يتوجب عليك دائمًا زيادة ثقافتك ومعرفتك حول الشيء الذي تخاف منه، فلو كنت تخاف من القطط مثلًا فعليك القراءة بكثرة عن القطط وطريقة حياتها وهذا سيزيل خوفك شيئًا فشيئًا.

• المواجهة أو الصدمة: أحيانًا يجب عليك خوض المواجهة لمخاوفك إن أمكن، فإذا كنت تخاف من الأماكن المرتفعة مثلًا فعليك الذهاب لمكان مرتفع مع صديق موثوق، أو إذا كنت تخاف من المواجهة أو من لقاء الناس فيجب عليك إجبار نفسك على التواجد في الأماكن العامة.

يمكنك اللجوء لقراءة القرآن في حالات الخوف والفزع حيث تساعد قراءة القرآن على تهدئة النفس وزيادة طمأنينتها

• قراءة القرآن: يمكنك اللجوء لقراءة القرآن في حالات الخوف والفزع حيث تساعد قراءة القرآن على تهدئة النفس وزيادة طمأنينتها.

• تعزيز النفس: لكي تتخلص من الخوف يجب عليك دائمًا تعزيز نفسك بعبارات إيجابية كقولك أنا جيد، أنا لا أخاف، أنا أستطيع، وهذه العبارات تساعد في تقليل خوفك كما يجب الابتعاد عن العبارات الهدامة التي تكسر إرادتك كعبارة "أنا جبان"، "أنا أخاف"، "أنا فاشل".

• لا تخجل: لا تخجل من خوفك فالخوف شعور طبيعي، إذا كان في حدود المعقول أما في حال زيادته عن الطبيعي فيجب علاجه والتخلص منه وليس تخبئته والخجل منه.

 

اقرأ/ي أيضًا:

كيف أكون واثقة من نفسي أمام الناس؟

كيف أتخلص من الثرثرة؟